النخاع العظمي | نقي العظم | Bone marrow | تشريح جسم الانسان

النخاع العظمي هو الجزء الداخلي من العظم الاسفنجي الشكل و القناه اللبيه في العظام الطويلة ويتكون من Stroma سدى و خلايا Cells، و وظيفته الرئيسية تكوين خلايا الدم و طرحها داخل الاوعية الدموية.

مكونات نقي العظام:

يتكون النخاع العظمي من:

1. السدى (التي تتكون من نسيج ضام شبكي الشكل اي من الياف شبكية و خلايا شبكية).
داخل السدى تتصل الشرايين و الاورده بجيوب كثيرة و كبيرة و رقيقة الجدران تحتوي في جدرانها على خلايا شبكية مبطنة مستقرة ذات حدود غير واضحة و لكنها عند الحاجة تنفصل و تستدير في شكلها لتصبح خلايا بلعمية كبيرة حرة تنتقل في الدم. وترجع اهمية الاوعية الدموية في السدى (اي الاوعية الدموية النخاعية) الى انها تقوم بتكوين خلايا الدم و تنظم عملية دخول الخلايا الى الدم حسب حاجة الجسم اذ تقوم بمقام مصفاة لهذه الخلايا.

2. خلايا، وهي:
• الخلايا الشحمية Adipose cells
• خلايا الدم البالغة، اي الحمراء و البيضاء و اللمفية.
• ارومات خلايا الدم، وهي الخلية المشتركة التي تتولد منها كريات الدم الحمراء والبيضاء و الصفائح.
• خلايا تمثل الاطوار المتتالية لنشوء كريات الدم الحمراء و البيضاء و الصفائح.
• خلايا مصورية Plasma cells.
• بؤر من النسيج اللمفاوي.

تواجد النخاع العظمي:

• في الجنين و الاطفال و الكبار حتى سن 21، يوجد النخاع العظمي في جميع التجاويف العظمية.
• في الكبار اي بعد سن 21 سنة فإنه يتمثل في:
1. تجاويف العظام المنبسطة و السطحية وهي الترقوة و القص و الجمجمة و العمود الفقري و الاضلاع، و الكتف والحوض.
2. اطراف العظام المستديرة الكبرى كعظام الفخد و الساق و العضد.

تكون و تطور نخاع العظم:

– يتكون النخاع العظمي في نهاية الشهر الثاني الجنيني و لكن اهميته تبدأ من الشهر الخامس و يصل مداه عند الولاده والتي تستمر طوال الحياة في انتاج خلايا الدم.
– خلال السنوات السبع الاولى من حياة الانسان يوجد النخاع العظمي الاحمر (لكثرة احتوائه على الخلايا المولده للكريات الحمر بمراحل تكونها المختلفة) في جميع التجاويف العظمية، بعدها يبدأ بالانحسار من عظام الاطراف مبتدأ بأصابع اليدين والقدمين ومتقدماً تدريجياً باتجاه الجذع تاركاً مكانه نخاعاً اصفر دهنياً، يستمر هذا التغير حتى سن الحادية و العشرين.
– اما النخاع في الاضلاع، القص، الجمجمة، الترقوة و اجسام الفقرات و عظام الحوض فيبقى احمراً طوال الحياة.
– كلا النوعين من النسيج النخاعي (الاحمر و الاصفر) قادر على التحول الى النوع الاخر ولهذا عند اضطرار الجسم الى تكوين دم بسرعة تلبية لحالات فقد الدم الطارئة فإن النخاع الاصفر يتحول الى نخاع احمر نشط.

حجم النخاع العظمي و وزنه:

– يبلغ حجم النخاع العظمي من 3.5-6% من حجم الانسان.
– و يبلغ وزنه من 1600-3700غم في الشخص البالغ.

وظائف النخاع العظمي:

1. تكوين الخلايا الدموية المختلفة الحمراء و البيضاء و الصفائح.
2. تنظيم مرور خلايا الدم المختلفة و المحافظة على نسبتها في الدم اذ لا تطرح في الدم الا عند الحاجة و نقصانها.
3. مسؤول عن تكوين اجسام مناعية ضمن بقية مراكز المناعة و اهمها الطحال Spleen والجهاز اللمفاوي.
4. تحطيم خلايا الدم المتقدمة في السن.
5. قيامه بتشكيل العظام عن طريق هدم الفراغات العظمية غير الضرورية و تكوين عظام جديدة مواكبة للنمو الجسمي وحاجاته.
6. يعتبر مخزناً للحديد الهام في تكوين Hb.
7. يحتوي على خلايا ملتهمة (بالعه).

نُشرت بواسطة

الطاقم الطبي

مجموعة من الأفراد المتخصصين في القطاع الصحي والطبي