تباين في انواع وحجم انتشار السرطان بالشرق الاوسط

تباين في انواع وحجم انتشار السرطان بالشرق الاوسط

اصدر المعهد الوطني الاميركي للسرطان مؤخرا تقريرا حول انتشار السرطان في قبرص ومصر واسرائيل والاردن مقارنة بالولايات المتحدة. وهذه الدول الاربع اعضاء في مجموعة مراقبة انتشار المرض الخبيث بالشرق الاوسط المعروفة اختصارا بـ(MECC).

يضم التقرير معلومات واحصائيات حول معدلات الاصابة بالسرطان بين عامي 1996 و2001. وتبين ان الاردنيين هم عموما اقل سكان الشرق الاوسط اصابة بالسرطان.

بينما جاء معدل الاصابة بسرطان الرئة بين سكان الشرق الاوسط اقل بكثير من نظيره بين الاميركيين. ويرتفع مستوى الاصابة به في الرجال من فلسطينيي 1948 دون سن الستين المعروفين بافراطهم في التدخين، ليقارب مستواها بين الاميركيين.

وتبين ان اصابة يهود اسرائيل بسرطان القولون والمستقيم اعلى من مستواه بين الاميركيين، ويزيد على ضعف مستواه بين العرب والقبارصة.

انواع مختلفة
اما في مصر فقد جاء معدل الاصابة بسرطان الكبد اعلى بدرجة تصل الى سبعة اضعاف من غيرهم في الشرق الاوسط، واعلى باكثر من ثلاثة اضعاف من مستواه بين الاميركيين. ومن الاسباب المرجحة لذلك انتشار فيروس التهاب الكبد الوبائي بنوعيه (بي) و(سي) اضافة لتلوث الطعام ومياه الشرب.

 

بالنسبة للمراة جاء مستوى الاصابة بسرطان الثدي عاليا بين يهود اسرائيل، ويقارب مستواه بين الاميركيات، بينما كانت مستويات الاصابة به في الدول العربية وقبرص اقل بكثير، وهذا قد يعزى الى طفرات وراثية في جينات “BRCA” المعروف انها سائدة لدى نساء الاشكناز (اليهود الغربيين).

وكان انتشار سرطان المريء بين شعوب الشرق الاوسط بين المستويات الاقل في العالم، مما قد يعزى الى انخفاض استهلاك الكحول في الاقليم. وهذه النتيجة بحاجة الى تمحيص اكثر نظرا لارتفاع مستويات التدخين في معظم البلاد المعنية، مما يزيد الاصابة بسرطان المريء.

سرطان الاطفال –تحت سن 15- كان اعلى بين القبارصة منه بين الاميركيين والعرب ويهود اسرائيل. بينما كانت الاصابة بالورم اللمفاوي بين الاطفال المصريين مرتفعة بشكل لافت، مقارنة بسكان الشرق الاوسط الاخرين.

وجاءت معدلات الاصابة بسرطان المثانة مرتفعة جدا بين المصريين ويهود اسرائيل. ويعزى هذا في مصر الى الاصابة بالبلهارسيا في المناطق الريفية، ويرى الخبراء ان هذه النتائج تستدعي مزيدا من البحث لتقصي العوامل الوراثية والغذائية والبيئية ذات الصلة.

مواضيع قد تعجبك

نُشرت بواسطة

الطاقم الطبي

مجموعة من الأفراد المتخصصين في القطاع الصحي والطبي