طبيب دوت كوم

القائمة

مضادات الالتهاب والأمراض الإنتانية

يجب ألا توصف مضادات الالتهاب من دون تشخيص أمام أعراض متضمنة لألم وحرارة، مع التذكير أن الحرارة في البداية يمكن أن تكون خفية. والخطر هنا أن تترك بعض الأعراض الإنتانية تتطور من دون معالجة مثل التهاب الأم الجافية الرقبية التي يمكن أن تشخص كتشنج رقبي، أو التهاب الحويضة والكلية الذي يمكن أن يشخص كآلام قطنية رئوية إلخ…

إن استعمال مضادات الالتهاب في حالة الأمراض الإنتانية يجب أن يكون دائماً مسبوقاً بتشخيص دقيق وحسب الحالة، بمعالجة مضادة للإنتان متناسبة مع الحالة السريرية.

1. مضادات الالتهاب الغير سيتروئيدية

= يجب ألا توصف كبديل للمسكنات أو خافضات الحرارة، وذلك نظراً لمسيتها.

= استطبابها الوحيد في ميدان الأمراض الإنتانية هو التهاب التأمور الفيروسي الحاد.

= في حالة التهابات الأذن، أنف، حنجرة لم يثبت لها أية فائدة ولا سيما في حالة التهابات الأذن الوسطى الحادة، والتهابات اللوزتين.

= في حالة التهاب الجلد واللحمة تحت الجلد، مضادات الالتهاب هذه يمكن أن تؤدي إلى التهابات الضفيرة النخرية ولذلك هناك مضاد استطباب لها في هذه الحالة. عند مريض معالج لفترة طويلة بواسطة مضادات الالتهاب الغير سيتروئيدية (أو الكورتيزونات)، فإنه ليس من الضروري تغيير هذه المعالجة إذا كانت ضرورية. ولكن لسبب وجود خطورة كامنة فإن وضع المريض في المشفى من الممكن أن ينظر به.

2. الكورتيزونات

= تستطب الكورتيزونات كمعالجة إسعافية في بعض الحالات الإنتانية المهددة للحياة:

– الصدمة الإنتانية: هيميسوكسينات الهيدروكورتيزون (50 مغ كل 6 ساعات).

– التهاب الحنجرة الفيروسي الحاد عند الطفل: 0.4 – 0.6 مغ/كغ من الديكساميتازون داخل العضل (الطفل يجب أن يوضع في وسط رطب)؛ ومن ثم المتابعة عن طريق الفم/ بريدنيزون 1 – 2 مغ/كغ/يوم خلال 48 ساعة.

– داء المتكيسات الرئوية Pneumocystose الشديد، المعرف يكون الـ PaO2 < 70 مم زئبقي: بريدنيزون (أو ميتيل بريدنيزولون)، 1 – 1.5 مغ/كغ/يوم لمدة 5 أيام مع إنقاص تدريجي خلال 21 يوماً.

– التهاب السحايا القيحي عند الطفل أو البالغ.

– تناذر تفعيل الخلايا البالعة الذي يحدث كاختلاط لبعض الإنتانات المنتشرة التي من ضمنها نذكر السل.

– الحالات الخطيرة من السعال الديكي، الحمى التيفية (القلبية أو العصبية) والدفتيريا (الحنجرية).

= تستطب الكورتيزونات في بعض أشكال السل: التهاب التأمور، التهاب السحايا (بريدنيزون: 1 مغ/كغ/يوم خلال 1 – 2 أسبوع ومن ثم إنقاصه تدريجياً خلال 4 – 6 أسابيع)؛ هذا وقد اقترح استعمال الكورتيزونات من غير أن يُصَدَّق في الأوضاع التالية:

السل الدخني الدموي المنقص للأوكسجين، التهاب الجنب أو البريتوان ذات الأشكال الشديدة والطويلة المدة، وجود عقدة لمفاوية متضخمة من دون تراجعها تحت معالجة مضادة للسل.

= تستطب الكورتيزونات (بصورة عامة ³7 أيام) في حالات مختلفة:

– التهاب الحنجرة الحاد الفيروسي عند البالغ مع وجود زلة و/أو عسرة نطق شديدة جداً.

– الحالات الشديدة لالتهاب وحيدات النوى الإنتاني خاصة التهاب اللوزات الساد.

– التهاب الجيوب الحاد الشديد الإيلام، داء البوليبات الأنفي الجيبي.

– التهاب الأذن المصلي المخاطي الزمن.

– هجمة تشنجية لالتهاب قصبات مزمن.

– إنتان طفيلي: داء الخيطيات، داء الشعريات، داء السهميات العيني.

– السيفيليس في مرحلته الثالثة للوقاية من ارتكاس هيركزيمير Herxheimer.

= ليس هناك من استطباب مثبت لاستعمال الكورتيزونات في حالة التهاب العضلة القلبية الفيروسي، التهاب لسان المزمار الحاد، الإنتانات البولية التناسلية، المرحلة الحادة من داء المنطقة.

= مضادات الاستطباب:

– العقبول: مضاد استطباب قطعي للكورتيزونات الموضعية.

– التهاب الكبد الفيروسي الحاد المزمن.

– داء البرداء الخطير.