السفر مع الرضيع بأمان وراحة

إن السفر مع الرضيع يجب ألا يبعث على التوتر، بل قد يكون ممتعاً طالما أنك تستعدين له. خصصي وقتاً كافياً للإعداد والتجهيز والذهاب للمكان المنشود لكي تتمكني من التعامل مع المعوقات المفاجئة. تأكدي من أن حقيبة الحفاضات في متناول يديك وأنها ممتلئة بكل ما تحتاجينه . واعتني بنفسك بوضع كمية كبيرة من الوجبات الخفيفة والماء، واهتمي برضيعك بالتفكير في المسائل التالية قبل وأثناء الرحلة.

الصحة: تجنبي السفر مع رضيعك في حالة مرضه.

الراحة: يجب أن يرتدي رضيعك الملابس المناسبة لحالة الجو. إذا كنت ستسافرين بالطائرة، حاولي معرفة حالة الجو في المكان الذي ستتوجهان إليه.

الطعام: إذا كان ذلك في الإمكان، أطعمي الرضيع قبل السفر، وتأكدي من أنه تجشأ. أحضري الكثير من الوجبات الخفيفة وأصناف الطعام الأخرى، وفقاً لما يتناوله رضيعك.

الاستراحة: تأكدي من أن رضيعك قد نال قسطاً من النوم قبل الرحلة، أو أنه مستعد للقيلولة إذا كنت ستقطعين مسافة كبيرة بالسيارة لكن يمكنه النوم أثناء الرحلة. خذي فترات للاستراحة بين الحين والآخر لكسر حدة الملل.

التسلية: احملي الكثير من الألعاب والدُمى المحشوة لتسلية الرضيع. والعبي معه بالدمى، وغني له الأغنيات، واقرأي له من الكتب، وقومي بتشغيل موسيقى الأطفال، وهكذا.

السفر بالطائرة

إذا كنت تخططين للسفر بالطائرة فإليك بعض النصائح لتسهيل الرحلة ولجعلها أكثر إمتاعاً.

مكان الجلوس: اطلبي مكاناً في المقاعد الأمامية لأنها أكثر راحة وبها متسع أكبر. لن تتمكني من وضع حقيبة الرضيع تحت المقعد لأنه لن تجدي مقعداً أمامك، ولكن احتفظي بها في متناول يدك في الرف العلوي القريب.

المساعدة: إذا كان ذلك في الإمكان اجعلي شخصاً آخر يسافر معك للمساعدة في تغيير الحفاضة والمهام الأخرى. فإذا أردت الذهاب إلى دورة المياه سيكون لديك من يعتني بالرضيع أثناء ذلك.

الإقلاع: تأكدي من أن رضيعك يمص أي شيء أثناء الإقلاع والهبوط لتوازن الضغط في أذنيه. أرضعيه أو أعطيه الزجاجة أو السكاتة.

تغيير الحفاضة: احملي معك لوح التغيير لجعل تغيير الحفاضة أكثر سهولة وصحة. أحضري معك الكثير من الحفاضات والفوط لأنك لن تعرفي مقدار الوقت الذي ستقضينه بدون حقائبك.

الملابس الإضافية: أحضري ملابس إضافية لرضيعك ولك أنت أيضاً تحسباً لتقيؤ الرضيع عليك أو حدوث تسرب من الحفاضة.

تسخين الزجاجة: اطلبي من المضيفة الجوية تسخين زجاجة رضيعك ولكن اختبريها على معصمك قبل إعطائها لرضيعك.

قواعد المرور: الأمان في السيارة

الحوادث هي السبب رقم واحد للإصابات والموت للأطفال. وتمثل حوادث الطرق حوالي ثلث تلك الحوادث. إليك بعض النصائح للسفر بأمان مع رضيعك.

– ارتدي حزام الأمان دائماً

– تأكدي دائماً من أن الرضيع والركاب الآخرين يرتدون حزام الأمان جيداً.

– ضعي طفلك الرضيع دائماً في مقعد خاص بالرضع، وتأكدي من أنه آمن وملائم لسنه.

– تأكدي دائماً من أن أبواب السيارة مغلقة ولا يمكن للأطفال فتحها دون إذنك.

– تحققي دائماً من أن أصابع الرضيع بعيدة عن أبواب السيارة قبل غلقها.

– تأكدي دائماً من أن الأشياء في السيارة في وضع آمن بحيث لا تسقط وتؤذي رضيعك (أو تؤذيك) إذا توقفت السيارة فجأة.

– انتبهي إلى الطريق دائماً أثناء قيادتك للسيارة. إذا كان رضيعك منزعجاً ويحتاج إلى انتباهك، أوقفي السيارة واهتمي به.

– لا تحملي الرضيع أبداً أثناء قيادة السيارة ولا تضعيه إلا على المقعد الخاص بالرضع.

الجلوس بأمان على مقعد السيارة

تأتي مقاعد الأطفال في السيارة في أنواع متنوعة، كما تختلف من حيث خواص الأمان. وتفرض معظم المستشفيات الحصول على مقعد الأطفال عند مغادرة المستشفى بعد الولادة. تأكدي مرة أخري من أن ذلك المقعد مطابق لمواصفات الأمان. إليك بعض النصائح لكي تجدي أفضل مقعد سيارة لرضيعك.

مطابقة المواصفات الحكومية: تأكدي من أن المقعد مطابق للمواصفات الحالية للأمان للهيئة العامة للنقل. وتأكدي من أن المقعد مناسب لعمر الرضيع ووزنه وطوله. لا تستبدلي أبداً مقعد السيارة بمقعد آخر خاص بالرضع.

التركيب المناسب: اقرئي التعليمات بدقة، وقومي بتركيب المقعد كما يجب، وتأكدي من أن الأحزمة مربوطة جيداً في كل مرة.

الموقع الآمن: الموقع الآمن للمقعد هو في منتصف المقعد الخلفي للسيارة، ولا تضعي الرضيع أبداً في المقعد الأمامي.

الدعامات المريحة: تأكدي من أن رأس الرضيع مسنودة إذا كان صغيراً جداً ولا يمكنه الاتزان بمفرده.

نصائح سريعة من الأمهات

الراحة في مقعد السيارة

كلما وضعت رضيعي في مقعد السيارة كان يصرخ، وفي النهاية أدركت أن المقعد إما بارد جداً أو ساخن جداً، وفقاً لدرجة الحرارة في السيارة، ولذلك أحضرت غطاء خاصاً بالرضيع ووضعته على مقعده لكي يكون مريحاً أكثر. وعندما كان ينام في السيارة كنت أنقله في الغطاء وأضعه على فراشه. كما أن وضع الغطاء على المقعد منع أيضاً أبزيم الحزام من السخونة تحت أشعة الشمس.

شاشة النافذة

كلما ركبت السيارة مع رضيعتي كنت أقلق من أنها قد تشعر بالملل والوحدة في المقعد الخلفي. ولذلك وضعت صوراً على النافذة الخلفية بجوار مقعدها لكي يكون هناك شيء مثير للاهتمام لكي تنظر إليه. هناك صور خاصة يمكنك شراؤها لا تعوق رؤية قائد السيارة. وقد كنت أقوم بتغيير الصور كل بضعة أيام لكي تتسلى. كما كانت تلك الصور تعمل أيضاً على حجب أشعة الشمس عنها.

الخروج للتنزه

كان رضيعي يحب الخروج من المنزل. فكان يبدو وكأنه يشعر بالملل مثلي تماماً إذا جلست في المنزل لفترات طويلة أكثر من اللازم. فجعلت من عاداتي الخروج معه مرة واحدة يومياً، وليس لقضاء الحاجات فقط، بل لمجرد الخروج معاً. كنا نتنزه في الحديقة العامة، ونذهب لزيارة صديق ونزور حديقة الحيوانات، ونقرأ الحكايات في المكتبة، ونمارس الرياضة في صالة الألعاب الرياضية للرضع، وهكذا كان الأمر رائعاً لكلينا.

السفر جواً

تعين على اصطحاب رضيعي في رحلة إلى مدينة أخري وكنت أشعر بالقلق من مقدرته على تحمل الرحلة بالطائرة والتي تستغرق خمس
ساعات. ولكنني وجدت أن التمشية به عبر الممر بين المقاعد عملت على تسليته بالفعل ، حيث كان يغير المناظر والمواقع، وكان يستمتع بالنظر إلى الركاب الودودين.

حقيبة المفاجآت

كنت أحمل دائماً حقيبة المفاجآت معي كلما خرجت مع رضيعتي، فإذا شعرت بالملل في السيارة، أو بدأت في الصراخ في المطعم، كنت أخرج من الحقيبة مفاجأة لتسليتها. وقد كنت أملأ حقيبة المفاجآت باللعب والدمي المحشوة، والكتب، والملصقات، وهكذا. وكانت صغيرتي تلهو بتلك اللعب المميزة إذا كنا بالخارج فقط لكي لا تفقد قيمتها في تسليتها.

هنا وهناك

أقترح أن تصطحبي رضيعك معك في كل مكان تذهبين إليه من البداية. بينما ينمو الرضيع سيعتاد على الخروج أمام الناس ويتكيف بسهولة مع البيئة المحيطة به. لقد فعلت هذا مع رضيعي وقد استمتع حقاً بالخروج هنا وهناك. ولم نضطر أبداً للقلق بشأن الذهاب معه إلى أي مكان.

الاستعداد للخروج

كان الأمر يستغرق مني ساعة  على الأقل  للاستعداد للخروج لأداء المهام. فكنت أرضع الرضيع، وأجهز حاجياته، وأغير له الحفاضة، ثم أجهز نفسى. وعندما أكون مستعدة حقاً للذهاب كان رضيعي يجوع مرة أخري ! في النهاية تعلمت أن أملأ حقيبة الرضيع مرة أخري بمجرد عودتي إلى المنزل لكي تكون جاهزة للرحلة القادمة. وقد تعلمت أيضاً أن أجهز نفسي أولاً قبل إطعام الرضيع وتغيير الحفاضة. إن تنظيم الوقت وملء حقيبة الرضيع دائماً ساعدني على اختصار نصف ساعة من وقت الاستعداد.

متعة التسوق

معظم المتاجر الكبرى تعطي عينات مجانية من الجبن والبسكويت والأشياء الممتعة الأخرى. وكلما دخلت تلك المتاجر مع ابنتي آخذ تلك العينات المجانية للترفيه عن ابنتي بينما أتسوق.