طبيب دوت كوم

القائمة

تلوث هواء المدينة أثناء الحمل، هل يضر الجنين؟

تلوث هواء المدينة أثناء الحمل

هل يمكن لتلوث هواء المدينة أن يضر بطفلي؟

خذي نفسًا عميقًا. التنفس الطبيعي في المدينة الكبيرة أكثر أماناً مما تظنين. في النهاية، تعيش ملايين من النساء وتتنفس في المدن الرئيسية في مختلف أنحاء البلاد، ويلدن ملايين الأطفال الأصحاء. ورغم ذلك، من المهم دائمًا أن تتجنبي الجرعات العالية من معظم ملوثات الهواء؛ لأن الدراسات أظهرت أن التعرض المستمر لتلوث الهواء قد يعرض طفلك لخطر انخفاض وزنه عند الولادة، وتتزايد خطورة إصابته بالتوحد، أو الإصابة بالربو في مرحلة لاحقة من حياته.

كيف تتنفسين بسهولة أنت والجنين؟

• انتبهي لجودة الهواء خارج المنزل، وحاولي أن تقلصي الوقت الذي تقضينه بالخارج حينما تكون جودة الهواء سيئة، وأغلقي النوافذ.

• زودي سيارتك بالوقود في المساء؛ حيث إن ملء خزان الوقود بعد الغسق، خصوصًا خلال الأشهر الحارة، يطلق تلوثا أقل عن تزويد الوقود نهارا.

• افحصي نظام خروج العادم في سيارتك لتتأكدي من عدم وجود صدأ أو تسرب لأدخنة سامة. ولا تشغلي سيارتك أبدًا في المرآب مع إغلاق بابه، وأبقي باب السيارة الرياضية متعددة الأغراض، أو السيارة العائلية الكبيرة مغلقًا حينما يكون المحرك يعمل.

• شغلي محرك سيارتك باعتدال. أبقي نوافذ سيارتك وفتحات التهوية الخارجية مغلقة في الزحام الشديد، وتجنبي الوقوف بالقرب من السيارات الباقية في أماكنها مع دوران محركاتها.

• لا تركضي أو تتمشي أو تركبي الدراجة في الطرق المكتظة؛ لأنك تتنفسين هواءً أكثر – ونسبة أعلى من الملوثات – حينما تكونين في حالة نشاط. بدلًا من ذلك، اختاري طريقًا به حركة محدودة وكثير من الأشجار. الأشجار، مثل النباتات الخضراء بداخل المنزل، تساعد على إبقاء الهواء نظيفًا.

• حافظي على نظافة الهواء بداخل منزلك؛ حيث توصي وكالة حماية البيئة الأمريكية بتغيير فلاتر تنقية الهواء في وحدات التدفئة والتهوية وتكييف الهواء بانتظام. ونصيحة أخرى: ضعي أصص النباتات حول منزلك، لأن الأبحاث تظهر أنها يمكن فعليًّا أن تمتص كل المواد الكيميائية المؤذية مثل الفورمالديهايد، وتجعل هواءك أكثر نقاءً. مع ذلك، عند قيامك بالاختيار، تأكدي من تجنبك للنباتات التي تكون سامة حينما تُهضم، مثل نبات شجرة الحب أو اللبلاب السام. من المستبعد أنك ستتغذين على الشجيرات، لكن وجب قول ذلك حينما يبدأ ابنك أو ابنتك في الحبو حول المنزل.

• تأكدي من أن المدافئ، وأفران الغاز، ومواقد إشعال الأخشاب في منزلك تتم تهويتها جيدًا. كذلك، تأكدي من أن أنبوب المدفأة مفتوح قبل أن تشعلي النار.