علاج الشرخ الشرجي

علاج الشرخ الشرجي

الشرخ الشرجي Anal fissure هو شق طولي في غشاء المستقيم الخارجي ويسمى شق الشرج أو شق المقعدة. أهم أعراض الشرخ هي آلام شديدة عند التبرز، والإمساك، ودم طازج مغطي لسطح البراز.

الشرخ الشرجي مرض حميد، ويمكن علاجه بعد اكتشافه بنجاح من طبيب جراح أو متخصص في طب المستقیم.

قد يتسبب الشرخ الشرجي عن البراز الصلب أو الحزق الشديد عند التبرز. يعمل توتر عضلة عصر الشرج المزمن على صعوبة التئام شرخ الشرج.

يؤدي ألم الشرخ الشرجي الشديد عند التبرز إلى زيادة توتر عضلة الشرج العاصرة فتتكون بذلك دورة الألم المزمنة (حلقة الشرخ الشرجي المفرغة). كذلك قد تؤدي البواسير، والإسهال طويل المدى إلى الضرر بغشاء الشرج.

يعالج الشرخ الشرجي الحاد بالمواد المحافظة مثل المراهم والمسهلات أو الحقن. أما الشرخ الشرجي المزمن فيعالج جراحياً لكي يتفادى حدوث المضاعفات مثل الخراجات أو الناسورات.

يصاب الجرح في منطقة الشرج بالعدوى بجراثيم الأمعاء والالتهابات مما يؤدي إلى اضطراب إلتئام الجرح وتكون تقرحات الشرج.

يعاني ثلثي البالغين من مشاكل في المستقيم مثل البواسير، وخراجات المستقيم، وناسورات المستقيم، وناسورات العصعص وسرطانات المستقيم والشرج.

يحاول المصابون معالجة أنفسهم بالمراهم، والكريمات، والوصفات الشعبية قبل اللجوء إلى الطبيب بسبب الخجل من هذه المنطقة.

أسباب الشرخ الشرجي

  • شرخ الشرج عن البراز الصلب الجاف (الامساك)
  • الاسهال المتكرر المزمن
  • الحزق الشديد عند التبرز أو الانقباض الزائد للعضلات الشرجية القابضة
  • جرح أو أذى (فحص المستقيم بالاصبع أو إدخال جسم غريب)
  • التهابات (مرض كرون، التهاب الأمعاء)
  • الولادة
  • عامل السن: يحدث أكثر مع الأطفال في عامهم الأول لسبب غير معروف ومع كبار السن سبب بطء التروية الدموية.
  • أسباب أقل شيوعاً: سرطان الشرج، فيروس نقص المناعة البشرية، مرض السل، مرض الزهري، الهربس

أعراض الشرخ الشرجي

  • ألم عند التبرز، وأحيانا يستمر بعد التبرز لساعات عديدة
  • حكة في الشرج
  • دم أحمر زاهي على سطح البراز بدم احمر أو على ورق التواليت (المرحاض)
  • نتوء صغير أعلى الجلد بالقرب من الشق الشرجي

يتكون في حالات الناسور الشرجي تضخم ظاهر في جلد المنطقة

تشخيص الشرخ الشرجي

يحدث ألم شديد عند كل فحص في الشرج نظرا لوجود أعصاب حساسة كثيرة في هذه المنطقة.

يبدأ التشخيص بفحص الشرج والمستقيم بالاصبع مع استعمال المراهم. ثم يجرى تنظير المستقيم في تخدير کلي.

علاج الشرخ الشرجي الحاد

يمكن علاج شرخ الشرج الحاد بعدة طرق منفردة أو مشتركة.

  • تساعد المراهم والتحميلات وسدادت الشرج على تسكين الآلام، وعلاج الورم في منطقة الشرخ
  • يوصف أحيانا مواد مسكنة للألم
  • يحقن أحيانا مواد مخدرة موضعيا لتسكين الألم، والمساعدة على إلتئام الشرخ
  • تساعد حمامات الجلوس الساخنة (جلوس في حمام ماء دافئ ونظيف يغطي منطقتي الحوض والفخذين لمدة 20 دقيقة 3 مرات في اليوم) على استرخاء العضلة العاصرة للشرج وتخفيف الألم
  • تجنب الامساك عن طريق الغذاء الغني بالخضراوات الليفية (السبانخ والجرجير والخس) وشرب الماء والسوائل بكمية كافية والفواكه الطازجة، والبقوليات، والحبوب الكاملة، والخبز المصنوع من القمح
  • لا ينصح باستعمال الملينات إلا بعد استشارة الطبيب نظرا لأن الإسهال المتكرر يؤدي إلى تهيج أغشية المستقيم، وزيادة الالتهابات.
  • ممارسة الرياضة لتقوية جدران الأوعية الدموية وتحسين الدورة الدموية
  • الانتظام في دخول الحمام للتبرز
  • في حالة عدم تحسن المرضى يمكن استعمال حقن البوتوكس Botox من خلال إبرة في منطقة عضلة الشرج لإرخائها أو استعمال المراهم التي تزيد من الإرتواء بالدم وتساعد على تحسين وصول الدم للمنطقة وبالتالي شفاء الشرخ (النايتروغلسرين Nitroglycerin).

علاج الشرخ الشرجي المزمن

في حالة استمرار الشرخ لعدة أسابيع (أكثرمن 6 أسابيع) أو في حالة تكرر الشرخ فلا يتوقع شفاؤه تلقائيا بسبب دورة الألم المتوقعة، وفي هذه الحالة لابد من علاج الشرخ جراحيا لتتفادى المضاعفات الممكنة، ولتحسين نوعية الحياة.

  1. جراحة إزالة الشرخ الشرجي: يستأصل الشرخ fissurectomy دون المساس بالعضلة القابضة العاصرة كاملة.
  2. جراحة القطع الجزئي للعضلة القابضة Lateral internal sphincterotomy: تشق أجزاء من أنسجة العضلة القابضة.
  3. جراحة ترقيع الشرخ الشرجي Advancement flaps: استعمال رقعة من الجلد السليم

مضاعفات الشرخ الشرجي

الشرخ الشرجي عبارة عن جرح مفتوح تتجمع فيه الجراثيم باستمرار، مما يؤدي إلى استمرار الإلتهابات. قد يؤدي ذلك إلى حدوث باسور الشرج.

تكوّن الإلتهابات قناة تبدأ من قاع الباسور، وتتخلل العضلة الغالقة، وتنتشر في الأنسجة المجاورة. ينتج عن الشرخ أو الباسور أحيانا خراج الشرج وهو ورم إحمراري مرن يتسبب في حدوث الام شديدة، وفي ارتفاع حرارة الجسم، والرعشة. في مثل هذه الحالات لابد من إجراء العملية الجراحية فورا.

الرعاية الطبية بعد الجراحة

  • يلتئم الشرخ الشرجي في أغلب الحالات تلقائيا أو بعد الجراحة بعدة أسابيع.
  • يجب تناول الطعام الغني بالخضروات الليفية لتليين البراز، ولتسكين الآلام.
  • تساعد الحمامات الساخنة، والملينات على شفاء الجرح بعد العملية.
  • لا ينصح باستعمال الملينات بدون استشارة الطبيب.
  • استعمال الدوش (تيار الماء) لتنظيف الشرج بدلا عن مسحه بالورق.

المصادر

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/anal-fissure/symptoms-causes/syc-20351424

نُشرت بواسطة

الطاقم الطبي

مجموعة من الأفراد المتخصصين في القطاع الصحي والطبي