طبيب دوت كوم

القائمة

كرسي الطعام للطفل في الشهر الخامس

كرسي الطعام للطفل في الشهر الخامس

استشارة طبية: “لقد كنت أطعم طفلتي على حجري، ولكن ذلك كان يسبب كثيرة من الفوضى، فمتى يمكنني أن أضعها في کرسي عال؟”

لا توجد وسيلة مثلى لإطعام طفل رضيع (فلابد أن تواجه أسرتك سيلا من الطعام المسكوب وتستهلك كما ضخما من المناديل الورقية على مدى أشهر عديدة مقبلة). ولكن إطعام طفل على الحجر يعد أكثر وسائل الإطعام فوضوية وتحديا، ومن ثم فإن مقعدا للطعام من نوع ما سوف يجعل المهمة أكثر فاعلية وكفاءة بكثير. وبينما لا تزال طفلتك بحاجة لبعض الدعم لتتمكن من الجلوس، يمكن لمقعد الرضع (عند تقييد الطفلة داخله وخضوعها لإشرافك ” المستمر”) أن يعمل بمثابة مقعد للطعام أيضاً، وبمجرد أن تتمكن طفلتك من الجلوس بمفردها بشكل جيد إلى حد ما، يحين الوقت للانتقال إلى الكرسي العالي.

نصائح لسلامة الطفل في مقعد الطعام

إن إطعام الطفل بأمان لا يعني فقط إدخال الأطعمة الجديدة تدريجيا، فالواقع أن إطعام الطفل بأمان يبدأ حتى قبل ملء أول ملعقة. عند وضع الطفل في مقعد للطعام. ولمساعدتك على التأكد من مرور وقت الوجبة بسلام، اتبعي هذه القواعد:

جميع مقاعد الطعام

● لا تتركي طفلا صغيرا في مقعد الطعام بدون مراقبة، جهزي الطعام والصدرية والمناشف الورقية والأواني وأي شيء آخر ضروري للوجبة حتى لا تضطري لترك طفلك وحده بينما تحضرين هذه الأشياء.

● احرصي دائما على تثبيت أحزمة الأمان أو التقييد بإحكام حتى إذا كان طفلك صفيرا جدا بشكل يجعله عاجزا عن القفز من المقعد. أحرصي أيضا على تثبيت الحزام الخاص بمنطقة الأربية لمنعه من الانزلاق من عند المؤخرة. (جدير بالذكر أن العديد من المقاعد الأحدث بها حواجز أمان خاصة بمنطقة التقاء الساقين للوقاية من الانزلاق – ولكن احرصي على استخدام الحزام أيضا لمنع الطفل من القفز خارج المقعد).

● حافظي على نظافة جميع المقاعد وأسطح الأكل (اغسليها بمنظف أو بماء وصابون ثم اشطفيها جيدا)؛ فالأطفال لا يجدون غضاضة في التقاط كسرة خبز متحللة متبقية من وجبة سابقة والتهامها.

الكراسي العالية ومقاعد التعزيز وطاولات الطعام المنخفضة

● تأكدي دائما من أن القواعد المنزلقة مثبتة في موضعها بإحكام؛ إذ يمكن أن يؤدي عدم تثبيتها إلى سقوط الطفل خارج المقعد على رأسه إذا كان مندفعا إلى الأمام وغير مطوق بحزام أمان.

● تأكدي من أن الكرسي القابل للطي مثبت بإحكام على وضع الفتح ولن يطوى فجأة والطفل بداخله.

● ضعي الكرسي بعيدا عن أي طاولات أو مناضد طويلة أو جدران أو أي أسطح أخرى قد يستطيع الطفل الرفس باتجاهها. مما يؤدي إلى سقوط الكرسي.

● لحماية أصابع طفلك، تفحصي موضعها قبل تثبيت أو فصل قاعدة الكرسي.

المقاعد التي تثبت بالطاولات

● لا تستخدمي المقعد إلا على طاولة ثابتة من الخشب أو المعدن؛ فلا تستخدميها على طاولة ذات قمة زجاجية أو غير ثابتة، أو طاولات مزودة بدعامة في المنتصف (إذ قد يؤدى وزن الطفل إلى انقلابها)، أو طاولات لعب الورق، او الطاولات القابلة للطى المصنوعة من الألومنيوم، أو على جناح طاولة (أي ذلك الامتداد الملحق بالطاولة لإطالة سطحها عند الحاجة).

● إذا كان الطفل يستطيع هز الطاولة عند جلوسه في مثل هذا المقعد، فإن الطاولة إذن غير ثابتة بالشكل الكافي؛ ومن ثم لا يجب إلحاق المقعد بها.

● تجنبي استخدام أي مفارش أو أغطية موائد على الطاولة؛ إذ يمكن أن تتداخل مع قدرة المقعد على التشبث بها.

● تأكدي من أن أي مستلزمات أو أقفال أو أي أجزاء يجب أن تثبت معا، مثبتة بإحكام قبل وضع طفلك في المقعد، واحرصي دائما على إخراج طفلك من المقعد قبل فكه. وتأكدي دائما من أن المستلزمات نظيفة وتعمل بشكل ملائم.

● لا تضعي كرسيا أو أي شيء أسفل المقعد كحاجز في حالة سقوط الطفل، أو تضعي المقعد بحيث يكون مقابلا لدعامة أو ساق طاولة؛ فمن الممكن أن يدفع الطفل بقدمه في اتجاه مثل هذه الأسطح مما يؤدي إلى إزاحة المقعد، ولا تسمح لكلب كبير الحجم أو طفل أكبر سناً بالجلوس أسفل المقعد حين يكون الطفل بداخله؛ لأنهما قد يعملان أيضا على إزاحة المقعد من أسفل.