طبيب دوت كوم

القائمة

قدرات ومهارات الطفل في الشهر الخامس

قدرات ومهارات الطفل في الشهر الخامس

في الوقت الذي كنت تظنين فيه أن الأمور لا يمكن أن تتحسن بأي حال (وأن طفلك لا يمكن أن يزداد جاذبية وبراعة وتحببا إلى الآخرين)، فإن ذلك يحدث بالفعل. فخلال الشهر الخامس يواصل طفلك تحوله إلى رفيق مسل بلا توقف حيث يكتسب حيلا جديدة كل يوم تقريبا، ولا يمل تماما من التفاعل الاجتماعي مع أحب رفاقه إلى قلبه (أنت!).

ومع ازدياد فترة انتباهه (نسبياً)، يصبح التفاعل أكثر ديناميكية ونشاطا عما كان عليه منذ أسبوعين. ومشاهدة تلك الشخصية الصغيرة وهي تتفتح وتكشف عن نفسها شيء ساحر وطريف، مثلما هو طريف أن ترى طفلك يزداد افتتانا بالعالم من حوله. إن الطفل الآن يتجاوز مجرد النظر إلى هذا العالم. فهو يلمسه أيضا، ويستكشف كل شيء في متناول تلك اليدين الصغيرتين وكل شيء يصلح لاستكشافه بذلك الفم الصغيرة والعديد من الأشياء التي لا تصلح لذلك).

ما قد يقوم به الطفل في الشهر الخامس

إن جميع الأطفال يصلون إلى مراحل أساسية على خط النمو الزمني الخاص بهم، فإذا بدالك أن طفلك لم يصل إلى واحدة أو أكثر من تلك المراحل، فاطمئني فسوف يصل إليها في القريب العاجل.

إن معدل نمو طفلك طبيعي بالنسبة له. ضعي في اعتبارك أيضا أن المهارات التي يؤديها الأطفال من وضع الاستلقاء على البطن لا يمكن إتقانها إلا إذا كانت هناك فرصة لممارستها. لذا تأكدي من أن طفلك يقضي وقتا في اللعب على بطنه تحت إشرافك. أما إذا كانت لديك مخاوف بشأن نمو طفلك (لأنك قد لاحظت إغفاله إحدى مراحل النمو أو ما قد تظنين أنه تأخر في النمو) فلا تترددي في مراجعة الأمر مع الطبيب في الفحص الدوري القادم حتى إذا لم يذكره الطبيب، فالآباء والأمهات عادة ما يلاحظون فروقا بسيطة في نمو الطفل لا يلاحظها الأطباء.

وبشكل عام يصل الأطفال المبتسرون إلى تلك المراحل الأساسية في سن متأخرة عن الآخرين ممن هم في نفس السن، وعادة ما يدركونها في سن قريبة من سنهم المعدلة (أي السن التي يفترض أن يكونوا عليها لو كانوا قد ولدوا في موعدهم الطبيعي) وأحيانا بعدها.

مع بلوغ الشهر الخامس، لابد أن يكون طفلك قادراً على:

● تثبيت رأسه عندما يكون في وضع عمودي.

● رفع صدره مستندا على ذراعيه عندما يكون مستلقياً على معدته.

● الانتباه لشيء في حجم الزبيب (ولكن احرصي على وضع مثل هذه الأشياء بعيدا عن متناول الطفل).

● إطلاق صرخة طويلة حادة في ابتهاج وسرور.

● الوصول إلى شيء.

● الابتسام بشكل تلقائي.

● الابتسام لك حين تبتسمين.

● الإمساك بخشخيشة توضع على مقربة من ظهر أو أطراف الأصابع.

● الحفاظ على الرأس في مستوى واحد مع الجسم عند جذبه للجلوس.

قد يكون الطفل قادراً على:

● التقلب (في اتجاه واحد).

● تحمل بعض الثقل على ساقيه.

● التلفظ بتركيبات لفظية مكونة من أصوات متحركة وساكنة مثل: ” آه. جوو”

● إصدار أصوات رذاذ.

● الالتفات في اتجاه أحد الأصوات

● الجلوس بدون دعم.

● محاولة الوقوف من وضع جلوس.

● الوقوف متكئا على شيء أو شخص ما.

● الاعتراض إذا حاولت أخذ لعبة منه.

● بذل جهد للوصول إلى لعبة بعيدا عن متناوله.

● إمرار مكعب أو أي شيء آخر من إحدى يديه إلى الأخرى.

● البحث عن شيء سقط.

● النبش في شيء صغير بأصابعه، والتقاطه في قبضة يده (ضعي جميع الأشياء الخطيرة بعيدا عن متناول الطفل).

● المناغاة بالجمع بين أصوات متحركة وساكنة مثل جا به جا به جا با با با ما ما ما دا دا دا.

مع نهاية هذا الشهر، سوف يستطيع بعض الأطفال الجلوس بدون مساعدة عند الاستناد على أيديهم، ولكن معظمهم سوف يستمر في هذا الوضع.