طبيب دوت كوم

القائمة

تغيرات البراز للطفل في الشهر السادس

تغيرات البراز للطفل في الشهر السادس

استشارة طبية: “منذ أن بدأت في تقديم الأطعمة الصلبة لطفلي الذي يرضع طبيعيا في الأسبوع الماضي، أصبح برازه أكثر صلابة. وهو ما كنت أتوقعه. ولكن لونه أيضا أصبح أكثر دكنة ورائحته أكثر بغضا فهل هذا طبيعي؟”.

للأسف لقد مضى الوقت الذي كان فيه كل شيء يمر داخل الطفل يخرج جميلاً وبريئاً. إن تغير براز الطفل الذي يرضع طبيعيا من براز ناعم يأخذ لون المسطردة وذي رائحة غير كريهة إلى براز سميك داكن اللون وذي رائحة كريهة يمكن أن يكون بمثابة صدمة لوالدته. ولكن على الرغم من أن التغير قد لا يكون سارا من الناحية الجمالية، فإنه طبيعي.

وتوقعي أن يصبح براز طفلك أشبه ببراز الكبار بشكل متزايد مع تغير نمط غذائه، وإن كان براز الطفل الذي يرضع طبيعيا قد يظل أكثر نعومة إلى حد ما عن براز الطفل الذي يرضع صناعيا حتى مرحلة الفطام.

استشارة طبية: “لقد قدمت لطفلي الجزر لأول مرة، وجاء برازه التالي ذو لون برتقالي فاتح”.

إن ما يدخل إلى المعدة يجب أن يخرج منها، وأحيانا لا يتغير البراز كثيراً لدى الأطفال.

لا تمضغ الأطعمة جيداً خاصة تلك التي تكون أصعب في هضمها، فقد تخرج كاملة أو أقرب إلى ذلك مع عدم اكتمال نمو جهازهم الهضمي.

بمجرد البدء في تناول الأطعمة الصلبة، يتغير البراز من مرة إلى مرة وعادة ما يعكس أحدث وجبة تناولها الطفل في اللون والقوام.

المخاط والبراز غير المفكك على غير المعتاد قد يشير إلى تهيج في المعدة والأمعاء والحاجة إلى الامتناع عن الطعام المسبب لذلك لبضعة أسابيع، ويمكنك مواصلة غذائه حديث التنوع بدون قلق.