مرض السكري وعوامل خطر الاصابة

هل تعلم أن 25% من المصابين بمرض السكري النوع الثاني لا يعلمون أصلاً بإصابتهم.

هناك عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري، ولا يمكنك السيطرة على جميع هذه العوامل، لكن التشخيص المبكر والتغيير إلى نمط الحياة الصحي يمكن أن يؤخر مضاعفات مرض السكري. أما عن عوامل خطر الإصابة، فتشمل:

• زيادة الوزن أو السمنة: فكلاهما يعرقل عمل الانسولين بشكل صحيح، ويؤديان إلى ارتفاع ضغط الدم.

• الوراثة: فوجود أحد الوالدين أو الأخوة المصابين بداء السكري يزيد من خطر الإصابة بهذا المرض.

• إذا اصبتي بداء سكري الحمل.

• إذا أنجبتي طفلاً وزنه كان يزيد عن 4.1 كلغ.

• إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم وكانت قراءاتك 140/90 (ملم زئبق) أو أعلى.

• مستويات كوليسترول غير طبيعية: إذا كان الكوليسترول الجيد أقل من 35 ملليغرام لكل ديسيلتر، أو كانت مستويات الدهون الثلاثية أكثر من 250 ملغ / ديسيلتر.

• اذا كنت شخصاً غير نشط ولا تمارس الرياضة أو كانت بمعدل اقل من 3 مرات في الاسبوع.

تقليل عوامل الخطر

• الوصول إلى الوزن المثالي والمحافظة عليه: فخسارة   5% – 10 % من وزنك ستخفض من مستويات السكر في الدم.

• تقليل الدهون والسعرات الحرارية في غذائك:  يجب ألا تزيد الدهون عن 30% من مجموع السعرات الحرارية.  أدخل الفواكه والخضراوات في كل وجبة، واستبدل العصير المحلى والمشروبات الغازية بالماء.

• ممارسة الرياضة بانتظام

مواضيع قد تعجبك

نُشرت بواسطة

الطاقم الطبي

مجموعة من الأفراد المتخصصين في القطاع الصحي والطبي