الرئيسية / طب وصحة / الجلد | الشعر | الأظافر / مسامير القدم والجلد الميت: بدائل علاجية لطيفة لتخفيف الألم

مسامير القدم والجلد الميت: بدائل علاجية لطيفة لتخفيف الألم

يتكون مسمار القدم بسهولة. فما عليك سوى ابتياع زوج من الأحذية الضيقة وارتدائه طيلة النهار، يوما بعد يوم.

فكثرة تعرض جلد القدم الرقيق للضغط أو الاحتكاك أو الشد من شأنه أن يسبب تكون مسمار أو جلد ميت – وهو عبارة عن طبقة سميكة وقاسية من الجلد. وتظهر المسامير عادة على الأصابع، بينما يتكون الجلد الميت على أخمص القدم.

وستجد على رفوف الصيدليات كثيرا من المستحضرات التي تزعم بأنها تلين المسامير والجلد الميت. ولكن يجدر بها أن تبقى في مكانها: على الرف. إذ يؤكد أطباء الأقدام وغيرهم من المختصين في العناية بالأقدام بأن هذه القطرات قوية جدا ومن شأنها أن تؤذي البشرة.

كما يحذرون دوما من عدم وجوب قص هذه المناطق القاسية بالشفرة أو غيرها من الأدوات الحادة. وتتضاعف خطورة عمل كهذا في حال الإصابة بالسكري، لأن ضعف جريان الدم في الأقدام قد يحول الشق إلى كارثة. اطلب عوضا عن ذلك من شخص مختص أن يقص الجلد الميت، وتنصح المؤسسة الأميركية للداء السكري باستعمال حجر الخفاف يوميا لتخفيف الطبقة الميتة من الجلد. استعمله على بشرة رطبة.

ولكن عليك مع ذلك أن تستعمل أحذية أوسع، كما ينصح غريغوري سبينسر، دكتور في طب الأقدام، طبيب أقدام في رينتون، واشنطن. كما تتوفر أنواع كثيرة من اللصاقات المحشوة، الموصوفة وغير الموصوفة، التي تؤمن كثيرا من الراحة إن كنت تعاني من مسامير أو من جلد ميت.

وعوضا عن استعمال المستحضرات القوية غير الموصوفة لإزالة المسامير والجلد الميت، يمكنك اللجوء إلى وسائل علاج بيتية بديلة تلين الجلد وتجدده بصورة طبيعية، وتساعد على علاج المشكلة ومنعها من العودة ثانية.

دليل العناية الطبية

إن كنت تعاني من مسمار أو جلد ميت مؤلمين لم يستجيبا للعلاج الطبيعي، اعرض نفسك على طبيب أقدام. ومن شأن الطبيب أن يصنع ضبانا على مقاسك يوضع في الحذاء لحماية القدم من الضغط أو يوصيك بارتداء أحذية خاصة. وقد يعمد أيضا إلى قص المسمار أو الجلد الميت، وهي عملية لا يجدر بك القيام بها في المنزل.

ويمكن للوكعة أن تحشر جلد الأصابع داخل الحذاء مسببة ظهور مسامير أو جلد ميت مؤلم. ويقوم علاج الوكعة على جراحة بسيطة يدخل خلالها الطبيب بحذر مثقابا دقيقا في شق صغير في الجلد. فيعمل المثقاب اللفاف على إذابة النتوء العظمي، ويعصر العظم الذائب ليخرج من الشق.

“وتعتبر هذه الجراحة ناجحة جدا في إزالة بعض الوكعات، والمسامير والجلد الميت الناتجة عن الوكعة”، كما يقول غريغوري سبينسر، دكتور في طب الأقدام، طبيب أقدام في رينتون، واشنطن. وبالنسبة إلى الوكعات الحادة، تعتبر جراحة الوكعة التقليدية الخيار الأفضل، بما أن الجراحة التي تشتمل على شق بسيط ليست فعالة، كما يضيف.

الأقحوان CALENDULA: مرطب طبيعي

تقول أندريا موراي، خبيرة منعكسات مجازة وخبيرة أعشاب في بورتلاند، ماين أن “المسمار أو الجلد الميت هو عبارة عن جلد جاف وقاس، وترطيب هذا الجلد بانتظام هو مفتاح الشفاء”.

وأفضل مستحضر لتليين الجلد وعلاجه، برأيها، هو عشبة الأقحوان. لذا فهي تنصح بوضع زيت أو مرهم الأقحوان على المنطقة القاسية مرتين في اليوم وتغطيتها بضمادة. وقد تحتاج إلى إعادة دهنها بالزيت أو المرهم مرة ثالثة بعد ممارسة الرياضة مثلا. أبق المنطقة مرطبة باستمرار إلى أن يزول المسمار أو الجلد الميت. والواقع أن مراهم الأعشاب تعمل بشكل أفضل إن استعملت بعد نقع الأقدام بالماء الدافئ.

زيت الخروع: ضعه على الحشوة

من شأن الأحماض القوية الموجودة في لصاقات المسامير الطبية أن تهيج الجلد أو تحرقه حتى، برأي د. سبينسر. لهذا السبب فهو يقترح استعمال حشوات مستديرة غير محتوية على دواء، تحيط بالمسمار وتعلوه قليلا، فتحميه بذلك من ضغط الحذاء.

حين تضع الحشوة، وهو أمر عليك القيام به يوميا، غلف المسمار بطبقة من زيت الخروع الذي يعتبر مرطبا ممتازا للبشرة الشديدة الجفاف. (ولزيت الأقحوان والفيتامين هـ مفعول جيد أيضا، كما يشير د. سبينسر). وقد تحتاج إلى استعمال عيدان القطن لإدخال الزيت في ثقب الحشوة.

بعد ترطيب المسمار، ضع قطعة صغيرة من الشريط اللاصق عليه لإبقاء الزيت في مكانه.

وبرأي د. سبينسر، “بهذه الطريقة يظل المسمار رطبا طيلة اليوم”. استمر باستعمال الحشوات والزيت المرطب إلى أن يزول المسمار.

العلاج المثلي: اختيار العلاج المناسب

من شأن وسائل العلاج المثلية أن تساعد على شفاء المسمار أو الجلد الميت، برأي ستيفن سوبوتنيك، دكتور في طب الأقدام، طبيب أقدام ودكتور في العلاج الطبيعي في بركلي وسان لياندرو، كاليفورنيا. ويكمن سر نجاح العلاج المثلي في اختيار العلاج المناسب. وفيما يلي إرشادات د. سوبوتنيك لعلاج الجلد الميت.

•    إن كنت تعاني من جلد ميت قاس وخشن، من ألم في عقبيك، ومن أظافر هشة؛ إن كنت تهتاج بسرعة وتشتهي المخللات غالبا؛ وإن كان ضوء الشمس المباشر يجعلك تشعر بأنك بحال أسوأ، جرب Antimonium crudum.

•    إن كان الجلد الميت شديد السماكة وبدت بشرتك وكأنها متسخة ومشققة، وتعاني أيضا من المسامير، جرب Graphites.

•    إن كان الجلد الميت قاسيا وصلبا وقدماك باردتان، جرب Silicea.

•    إن كان جلدك جافا، خشنا ومتقشرا، وتعاني من ألم محرق في المنطقة المصابة، وإن كنت شخصا سريع الخوف عادة، وبدا الجلد الميت أسوأ عند حكه، جرب Arsenicum album.

•    إن كان الجلد الميت سميكا جدا ومحرقا، جرب الكبريت (Sulphur).

•    إن آلمك الجلد الميت أكثر حين تكون قدماك متدليتين إلى الأسفل، جرب Ranunculus bulbosus.

ومن شأن العلاجات المثلية أن تساعد أيضا على علاج المسامير اللينة التي تزداد طراوة تحت تأثير العرق وتتكون عادة بين أصابع القدم، كما يشير د. سوبوتنيك. وإليك توصياته.

•    إن كانت قدماك تتعرقان وتصدران رائحة، وشعرت بأنهما خشنتان أو متهيجتان، جرب استعمال Silicea.

•    إن كنت تشعر بحكة شديدة، جرب Natrum muriaticum أو الزنك.

•    إن كنت مصابا بتشققات شبيهة بسعفة القدم، من دون احمرار أو حكة، وتعاني من مسامير طرية بين أصابعك، جرب Baryta carbonicum.

تناول علاجا بقوة 6C من أحد العلاجات المذكورة آنفا، واتبع التعليمات الخاصة بالجرعة في الوصفة. ولا تستعمل أكثر من علاج مثلي واحد في كل مرة، وأوقف تناوله فور تحسنك. وفي حال لم تتحسن حالتك في وقت قصير، استشر طبيبا مثليا.

طريقة فرك خاصة لتليين الجلد الميت

اضطرت ستيفاني تورلس للتعامل مع الجلد الميت القاسي والسميك معظم حياتها. وتقول خبيرة التجميل المجازة وخبيرة المنعكسات (reflexologist) وخبيرة الأعشاب في وست هيانيسبورت، ماساشوستس: “قدماي سريعتا الإصابة بالجلد الميت”.

ولكنها تمكنت اليوم من السيطرة على الحالة. فصارت قدماها ناعمتين وخاليتين من الجلد الميت تقريبا. والسر في شفائهما هو طريقة حف خاصة لتنعيم الجلد الميت وإزالته. وإليك خطواتها الخمس.

•    ابدأ بتحضير تركيبة الفرك. أنت بحاجة إلى ملعقة طعام من ملح البحر، ملعقة طعام من زيت الأقحوان، وثلاث نقاط من الزيت العطري للبرتقال أو الخزامى أو الجيرانيوم أو فلفل النعناع أو النعناع الأخضر.

•    امزج الملح وزيت الأقحوان وأي زيت عطري تختاره في وعاء صغير إلى أن تغلف الملح تماما بالزيوت.

•    فزيت الأقحوان يرطب البشرة ويساعد على شفائها بسرعة، كما تقول تورلس. وزيوت فلفل النعناع والنعناع الأخضر والبرتقال منشطة جدا، وتعد ممتازة لاستعمالها في بداية النهار إن كنت ستفرك قدميك صباحا. أما للاستعمال الليلي فجرب زيت الخزامى أو الجيرانيوم العطري، فكلاهما يساعد كثيرا على الاسترخاء.

•    قم ثلاث مرات في الأسبوع بملء حوض بماء يكفي من الماء الدافئ لغمس كاحليك، وأضف إليه فنجانا من خل التفاح ثم انقع قدميك فيه من 10 إلى 15 دقيقة. فأحماض الفاكهة الطبيعية في الخل ستلين فورا أي نوع من الجلد القاسي، كما تشير تورلس.

•    بعد نقع قدميك، دلك الجلد الميت بتركيبة الزيوت بضغط قوي ومنتظم، وذلك لمدة دقيقتين إلى ثلاث دقائق لكل قدم. ولكن لك الحرية في متابعة التدليك طالما أردت.

•    اغسل قدميك بالماء الدافئ وجففهما بمنشفة خشنة

•    دلك كل الجلد الميت بزيت الخروع. “فهو يساعد فعلا على شفاء الجلد الجاف لأنه كثيف جدا ويدوم لفترة طويلة”، كما ترى تورلس.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا