X

الولادة القيصرية ودواعي إجرائها

الولادة القيصرية معناها توليد الحامل عن طريق البطن بإجراء فتح جراحي أسفل السرّة، وذلك في حالة وجود صعوبة ما تحول دون الولادة بشكل طبيعي – أي عن طريق فتحة المهبل – وذلك كما في الحالات التالية:

– حدوث نزيف قبل الولادة، مما يحتم التدخل الجراحي لإنقاذ الأم والجنين.

– نزول الحبل السري قبل الجنين الذي قد يموت نتيجة ذلك.

– الوضع غير الطبيعي للجنين: مثل الوضع المستعرض.

– ضعف الانقباضات الرحمية وعدم توافقها.

– عدم التوافق بين حجم رأس الجنين وسعة الحوض –سواء لكبر حجم الرأس أو للضيق الزائد للحوض.

وهناك اعتقاد خاطئ شائع بين مجتمع النسوة بأنه ما دامت أول ولادة قيصرية فإن ما يعقبها من ولادات لا بد أن تكون قيصرية.

وهذا غير صحيح لأن بعض الدواعي التي تجري على أساسها القيصرية لا يشترط تكرارها مع الحمل التالي، مثل حدوث النزيف أو نزول الحبل السري قبل الجنين، أي أن حالة كل حمل على حدة هي التي تقرر إجراء القيصرية أو عدمه.

لكنه يجب على كل حامل أجريت لها من قبل ولادة قيصرية أن تكون بالمستشفى قرب موعد الولادة تحت إشراف الطبيب بحيث تكون على استعداد لأن يُتدخّل جراحياً إذا تطلب الأمر.

الفريق الطبي لموقع طبيب: نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نهدف إلى تقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الصحية الموثوقة منذ عام 2005

شارك الموضوع
مواضيع طبية من القسم

إخلاء مسؤولية

جميع الاستشارات الطبية المجانية والمعلومات الصحية الواردة في موقع طبيب دوت كوم هي لأغراض التوعية الصحية ولا تغني عن استشارة الطبيب. لا تستخدم أي علاج وارد في موقع طبيب دون استشارة الطبيب، كما لا يجب أن تعتبر الاستشارات الطبية عن بعد كبديل للتشخيص أو المعالجة من الطبيب المؤهل لتقديم الرعاية الصحية. من فضلك، تأكد من الحصول على تشخيص دقيق عن طريق استشارة طبيبك الخاص وذلك فيما يتعلق بأية مشكلات صحية أو أعراض مقلقة تشعر بها
استشارات طبية مجانية اسأل طبيب