النتائج 1 إلى 2 من 2



الموضوع: قرحات البرد ( العقبولة ، تقبيلة السخونة )

  1. #1

    افتراضي قرحات البرد ( العقبولة ، تقبيلة السخونة )

    قرحات البرد ( العقبولة ، تقبيلة السخونة )

    العيادة الشاملة


    نظرة عامة Overview

    تنتج قرحات البرد عن أحد أشكال فيروسات الحلأ و هو النمط 1. حيث تتشكل بثرات صغيرة على الشفاه و خاصة حواف الفم . تعتبر هذه القرحات شائعة بشكل ملحوظ حيث يصاب معظم الناس بها أثناء طفولتهم .
    - تنتقل قرحات البرد بالتماس المباشر أو التشارك بأوعية الطعام و الشراب و شفرات الحلاقة .
    - قد تنكس هذه القرحات - أي تعاود الظهور - بسبب التوتر النفسي و الحمى و نزلات البرد و التعرض للشمس و الحيض (الطمث) .
    - إن استخدام المبكر لكريم حاوي على مضاد فيروسي يمكن أن يمنع تشكل البثرات .
    - يجب تجنب التماس مع المصاب أثناء فترات الإصابة.
    - ينقل الجماع الفموي (ممارسة الجنس الفموي) الإصابة من فم المصاب إلى المناطق التناسلية للشريك.


    ما هي قرحات البرد What is it ؟

    تعرف قرحات البرد بأسماء أخرى كالحلأ ، العقبول الشفوي ، تقبيلة السخونة. و يعتبر فيروس الحلأ من النمط الأول المسؤول عن الإصابة بالعقبولات الفموية ، في حين يعتبر النمط الثاني المسؤول عن العقبولات التناسلية ، وهذا الكلام للتفريق عن الآفات التناسلية التي تنتج عن الإصابة بالنمط الأول عن طريق الجماع الفموي ، حيث تنقسم نسبة الآفات التناسلية العقبولية إلى 20% بسبب النمط الأول و 80% بسبب النمط الثاني.
    - ينتج عن الإصابة بهذا الفيروس حويصلات بثرية صغيرة على الشفاه و الفم و الجلد المحيط به (أي على حواف الفم على وجه الخصوص).
    - تعتبر الإصابة شائعة لدرجة أن معظم الناس سيتعرضون للتماس مع هذا الفيروس ببلوغهم سن العشرين (التماس وليس بالضرورة الإصابة العرضية).
    - يسبب الفيروس ما يسمى التهاب الفم الحلئي (العقبولي) ، و تشمل هنا الإصابة مخاطية الفم مما يؤدي إلى صعوبة في تناول الطعام أو الشراب بسبب الألم الشديد .
    - إن العقبولة الفموية - قرحات البرد- معدية . وتشمل طرق العدوى التماس المباشر مع الآفات أو لمس و استخدام أدوات المصاب كشفرات الحلاقة و المناشف و الصحون و الأواني و فراشي الأسنان.


    ما هي أعراض قرحات البرد What are the symptoms ؟

    تبدأ الأعراض بحس وخز في منطقة الإصابة تتحول لشعور حكة وقرحة ثم تنتهي بظهور الحويصل ، و تعتبر المنطقة المحيطة بالشفاه هي المنطقة الأكثر إصابة ، وتتشارك معها المنطقة المحيطة بفوهتي الأنف.
    - تظهر قرحات البرد بعد التعرض للفيروس بأسبوع أو أسبوعين بينما تمتد فترة الحضانة لأكثر من عشرين يوماً ، و سيبقى الحويصل أسبوعاً على الأقل قبل أن يبدأ بالتماثل للشفاء .
    - قد تنكس العقبولات في المكان ذاته ، و يتحرض النكس بعوامل منها : الطمث و التوتر و الحمى و شرب الكحول و التعرض للشمس و الرياح .
    - قد يتشابه الإنتان الجلدي المعروف بالقوباء مع للعقبول ، و يفرقان عن بعضهما بالتوضع المميز للعقبول كما أن المسحة كفيلة بإثبات الإصابة .


    ما هي العوامل المخففة و المساعدة What can be done to help ؟

    1- تجنب حرق الشمس و استعمال الواقيات الشمسية.
    2- استعمال كريم يحتوي على مضاد فيروسي وهذا له فائدتين:
    الأولى : منع تطور الآفات عند استعماله في مرحلة الوخز . و الثانية : تسريع الشفاء.
    3- من المفيد استعمال مسكن للآلام كالباراسيتامول Paracytamol.
    4- لا تستعمل مضادات الفيروسية الجهازية ، كالزوفيراكس Zovirax ، بشكل روتيني لأنها تستطب بظروف محددة (على يد الطبيب المختص).


    كيف نمنع الإصابة How can they be prevented ؟

    1. تجنب التماس مع المصاب (يتضمن ذلك تقبيل الأطفال المصابين).
    2. تجنب التعرض للشمس و الرياح .
    3. استعمال الواقيات الشمسية حول الشفاه عند الخروج (في فترات الهجوع).


    متى نطلب الاستشارة Getting help

    معظم المصابين يعالجون أنفسهم بأنفسهم ، و لكن يجب استشارة الطبيب و خصوصاً عند الشك بظهور آفات أخرى -غير اعتيادية - . كما يجب استشارة طبيب الأسرة أو طبيب الأمراض الجلدية و خصوصاً عند نكس الإصابة أو ازدياد شدتها .

    المصدر العيادة الشاملة
    التعديل الأخير تم بواسطة الملاك الوردي ; 06-04-2006 الساعة 04:39 PM

  2. #2

    افتراضي

    شكراً أختي فطوومة للمرور الطيب


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •