النتائج 1 إلى 7 من 7



الموضوع: الأسس العلمية لتحقيق الدليل المادي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    الاردن
    المشاركات
    28

    الأسس العلمية لتحقيق الدليل المادي

    الأسس العلمية لتحقيق الدليل المادي


    الاثر المادي والدليل المادي :-


    الاثر المادي :- كل ما يحتمل ان يكون قد استخدم في ارتكاب الجريمه او ما نتج عن ارتكابها او ما وقعت عليه الجريمه ويساعد في كشف الحقيقه ويربط الجاني بجريمته .

    او هو :كل جسم ملموس او محسوس يعثر عليه في مسرح الجريمة ويعتقد بأن له صلة في اثبات وقوعها او نسبتها لفاعلها .

    الدليل المادي :- هو كل اثر بعد معالجته يرقى لان يصبح دليلا ماديا ويمكن من خلاله ربط الجاني بجريمته .

    او هو : كل جسم ملموس او محسوس خلفه شخص او تركه من خلال اتصالة بجريمة معينة. يساعد في اثبات وقوع الجريمة او كيفية وقوعها او نسبتها لفاعلها .
    الدليل : كل ما يفيد في اثبات او نفي واقعة او ادعاء قيد التحقيق.

    * مصادر الاثار المادية :-
    1- الجاني .
    2- ادوات الجاني .
    3- اثار من المجني عليه او ادواته على الجاني .
    4- اثار من الجاني يتركها على المجني عليه .

    الغاية من الدليل المادي
    1 . إثبات وقوع الجريمة
    2 . كيفية ارتكاب الجريمة
    3 . ربط الأشخاص المتشبه بهم بالجريمة او إسعادهم
    4 . المساعدة في تضييق نطاق البحث والتحري



    ان الدليل المادي يشمل كل ما يمكن ان يعثر عليه في مسرح الجريمة من اشياء يمكن ان تفيد التحقيق ،فقد نجد بعض إفرازات الجسم البيولوجية كالدم والعرق والبول واللعاب وبعض الآثار البيولوجية الأخرى كالشعر والأنسجة عالقة بهذا المستند من مخلفات الجاني أو المجني عليه أو غيرهم 12) .كما قد نجد بعض الآثار المادية الكيماوية كالأحبار والسموم والزيوت وغيرها مما يمكن أن يعلق بها من مخلفات المجرم أو الضحية أو أداة الجريمة كالبصمات أو أملاح البارود الناتج عن إطلاق النار مثلا.

    ولما كان الأمر كذلك فإن معاينة الاثر الذي الذي يكون محلاً لجريمة معينة أو أثراً مادياً في جريمة أخرى ضمن الآثار التي يعثر عليها في مسرح الجريمة(The scene of crime) يجب أن يكون محل عناية ورعاية من قبل شخص متخصص في معاينتها ليتمكن من تحديد هذه الآثار ويحافظ عليها من التلف المادي نتيجة إمساكها بشكل خاطئ أو رفعها بشكل غير صحيح، ومن ثم تحريزها وفقاً للأصول الفنية والقانونية لحماية الدليل المادي من التلف المادي أو البطلان القانوني نتيجة عدم مراعاة الأصول القانونية.
    ويرى البعض أن الأثر المادي يشمل كل جسم ملموس أو محسوس يعثر عليه في مسرح الجريمة، أما الدليل المادي فهو الحالة القانونية التي تنشأ عن ضبط الأثر المادي ومضاهاته وربط الجاني بجريمته وقد تكون هذه الصلة إيجابية في إثبات الإدانة أو سلبية ذات أثر في إثبات الـبراءة (2).

    ويرى البعض الآخر (3) خلاف ذلك إذ أن الأثر المادي يظل أثرا في الحالة التي يدل فيها على وجود غير الجاني كالمجني عليه أو الشهود وكل من ترك أثراً في مسرح الجريمة ولم يشارك في ارتكابها ، أما إذا كان الأثر يدل مباشرة على الجاني من خلال ما تركه في مسرح الجريمة أو ما علق به من آثار الجريمة فتسمى أدلة مادية(4)


    ومن الناحية العلمية البحتة فإن الدليل المادي يرتبط بالخصائص الفيزيائية للمادة من حيث هي أجسام ملموسة أو محسوسة مما يمكن من إدراكها والتحقق من وجودها وصلتها بالجريمة وأهميتها في الإثبات وهي قد تكون أدلة مادية مباشرة يدركها القاضي أو المحقق بمجرد العثور عليها(5) ومثالها العثور على الجثة في مسرح الجريمة إذ يشكل هذا إثباتاً لوقوع الجريمة ومثالها أيضاً ضبط الوثيقة الزائفة أو المزورة في حوزة المشتكى عليه أما الأدلة المادية غير المباشرة فهي التي لا يستطيع المحقق أو القاضي إدراك قيمتها في الإثبات إلاّ بعد التأكد منها بوسائل أخرى، فالعثور على سلاح في مكان الجريمة لا يعني حتماً أنه سلاح الجريمة إلاّ إذا ثبت ذلك من خلال شهادة الشهود أو الخبرة الفنية أو غير ذلك وكذلك فإن العثور على بصمة في مسرح الجريمة لا يفيد أنها تعود للقاتل أو مرتكب الجريمة طالما لم يتم تحديد الشخص الذي تعود له وعلاقته بالمكان الذي وقعت فيه الجريمة.
    وتقوم الأدلة المادية على ثلاثة عناصر أساسية 61) تنتقل بالأثر المادي إلى الحالة القانونية لتصبح دليلا ماديا وهذه العناصر هي:-
    1- وجود واقعة مادية معلومة: وتتحقق هذه الواقعة في وجود الأثر المادي في مكان الحادث أو على جسم الجاني أو أدواته نتيجة الاحتكاك أو الملامسة الناشئة عن ارتكاب الجريمة لذلك فالمجرم لا بد أن يترك أثره في مسرح الجريمة مهما حاول تفادي ذلك وبذات الوقت فإنه لا بد أن يحمل معه أو يعلق به شيء من مسرح الجريمة ومع ذلك فإن وجود هذه الآثار قد لا يكون له أثر في الإثبات إلاّ بالفحص الفني لهذه الآثار والوصول إلى نتائج إيجابية في تحديد هويتها وخواصها ومكوناتها وكل ما يمكن الوصول إليه نتيجة فحصها، إذ لا قيمة لأثر البصمة المثبتة على السند طالما هي لا تحمل المزايا الصالحة لنسبتها لصاحبها.
    2- ارتباط نتيجة فحص الأثر المعلوم بواقعة مجهولة. وهذا العنصر من عناصر الدليل المادي يتمثل في ضرورة أن يكون هناك رابطة بين الدليل المادي والواقعة التي يراد إثباتها أما إذا انعدمت هذه الصلة أو الرابطة بين الدليل المادي والواقعة التي يراد إثباتها فلا تعود له قيمة في الإثبات ،ومثال ذلك أن لا تكون هناك واقعة مجهولة أصلاً.
    3- الاستنباط المنطقي: وهذا العنصر من عناصر الدليل المادي يتطلب إعمال التفكير الذي تؤدي فيه المـقدمات إلى النتائج الحتمية والتي تتطلب المـوضوعية، والتجرد من العواطف والأهواء والنزاهة وسعة المعرفة (7).


    (1) Richard saferstein: criminalistics, op.cit P 418.

    (2) د. عبدالعزيز حمدي: البحث الفني في مجال الجريمة، مرجع سابق ص 73.

    (3) د.محمد محمد محمد عنب: معاينة مسرح الجريمة، مرجع سابق، ص181.

    (4) (1) د.زكريا الدوري: الدليل المادي، مجلة الأمن العام المصرية، ع 45، س 1969، ص97.

    (5) د.أبو بكر عبداللطيف عزمي، تحقيق ذاتية الأثر المادي والدليل المستمد منه، مجلة الأمن العام المصرية، ع69، س 75، ص 95.

    (6) د .عطية علي عطية : الإثبات بالقرائن في المواد الجنائية، رسالة دكتوراه، جامعة القاهرة، 1988، ص 101.

    (7) Jones. L: Scientific investigation and physical evidences, U.S.A, 1950, p4.
    التعديل الأخير تم بواسطة سوسو844 ; 01-11-2008 الساعة 05:17 PM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الدولة
    فيلا 4 مجمع بن ناصر - قطر azmyborhamy@gmail.com
    المشاركات
    30

    افتراضي لا تنسى ثبت المراجع يا سوسو

    يا سوسو قواعد البحث العلمى تقتضى الإشارة إلى المرجع يا سوسو وهو مؤلف للواء .د خبير / عبد العزيز حمدى ( رحمه الله ) ،ثم أنظرى إلى المرجع رقم 5 أنه أبو بكر عبد اللطيف عزمى وهو ليس بدكتور كما هو مثبت بل هو لواء خبير / ابو بكر عبد اللطيف عزمى

    يعنى أنه والدى رحمة الله عليه


    مدير المعمل الجنائى الأسبق بالقاهرة وخبير الأدلة الجنائية

    أدعو له بالرحمة فقد كان خير والد وخير معلم
    وشكرا
    عميد .د. خبير برهامى أبو بكر عزمى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    الاردن
    المشاركات
    28

    افتراضي

    شكرا لهذا التنويه سيد برهامي ولكنني اشرت الى الباحث في المرجع رقم 2 ولكن البحث هذا مستمد من عدة دراسات كما وضح في المراجع
    ورحم الله الوالد ولكنني اضفت المرجع كما ورد د.ابو بكر عبداللطيف عزمي ولم اكن ادرك بانه لواء خبير فعذرا مره اخرى وشكرا لك للتوضيح بارك الله فيك وشكرا لتوقفك الدائم وقراءتك المستفيضة للمواضيع وتعليقاتك البناءة تسعدني مشاركتك دائما ولا تحرمنا من المزيد من خبراتك ومعلوماتك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    في قلب كل من يحبني
    المشاركات
    767

    افتراضي

    يديكي العافية عزيزتي

    تحياتي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    مكــــ Syria ــــة
    المشاركات
    429

    افتراضي

    ألف شكر لك أختي سوسو

    بانتظار المزيد من هذه المواضيع المفيدة

    تحياتي..

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    مكــــ Syria ــــة
    المشاركات
    429

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة برهامى مشاهدة المشاركة
    يعنى أنه والدى رحمة الله عليه

    مدير المعمل الجنائى الأسبق بالقاهرة وخبير الأدلة الجنائية

    أدعو له بالرحمة فقد كان خير والد وخير معلم
    وشكرا


    رحم الله والدك وأسكنه واسع الجنان

    وغر له ما تقدم من ذنبه

    وجعلك خير خلف لخير سلف

  7. #7

    افتراضي

    الله يعطيكم العافية مشكورين


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •