صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 23



الموضوع: جزاء من الاطار النظري لبحث علمي عن التوحد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807

    جزاء من الاطار النظري لبحث علمي عن التوحد

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    هذا الموضوع هو عبارة عن الإطار النظري لبحث لي عن مرض التوحد انشاء الله انه يكون فية الفائدة للجميع.

    التوحـــد

    يعرف التوحد على أنة " نـوع من الاضطراب الارتقائي المنتشر، يعرف بوجود ارتقاء غير طبيعي ، يتضح وجودة قبل سن الثلاث سنوات ، يتميز بالأداء غير الطبيعي في التفاعل الاجتماعي والتواصل ، والسلوك النمطي ، إضـافة إلى وجود مشكلات متعددة وغير محددة مثل الـرهاب واضطراب النوم والأكل ونوبات الهيـاج والعدوان الموجة نحوالذات.
    أعراض التوحـدAutism:
    هناك عدد من الأعراض يمكن من خلالها التعرف على التوحد وهي كتالي:-
    1) عدم التأشير بالأصبع مع بلوغ العام الأول
    2) عــدم البدء بالكلام عند بلوغ العام الأول، عدم نطق كلمة واحدة مع بلوغ الشهر السادس عشر وكذلك عدم نطق عبارة من كلمتين مع بلوغ الشهر الرابع والعشرين.
    3) فقدان أي من المهارات اللغوية في أي وقت.
    4) عدم التظاهر باللعب.
    5) اهتمام ضعيف في تشكيل الصدقات.
    6) دورة تركيز قصيرة جداً
    7) عدم الاستجابة لدى مناداته باسمة وعدم المبالاة بالآخرين.
    8) القيام بحركات جسدية رتيبة.
    9) نوبات غضب حادة.
    10) الولـع بشي واحد
    11) مقاومة التغيرات في الروتين
    12)حساسية مفرطة نحو بعض الأصوات والروائح.
    (الشر بيني، 2004م) .

    أسباب التوحـد:

    كان الاعتقاد السائد فيما مضى أن أسباب التوحد تعود لعوامل أسرية . إلى أن اتفق العلماء على أن التوحد هو اضطراب نمائي .حيث بدأت الآراء تتجه نحو عوامل أخرى مثل العوامل الجينية ،البيئية، الجسمية وغيرها ولعل أبرز أسباب التوحد تكمن في التالي:-

    1)العوامل البيئية

    لقد أشارت الدراسات الحديثة إلى وجود ارتباط بين حالات توحد وإصابات بمرض الحصبة الألمانية وذلك في أبحاث أجريت في بريطانيا ووجد أن الآباء لم يقوموا بتطعيم أبنائهم . ولكن حتى الآن لايمكن الجزم بأن أي عامل بيئي يكون مسبب رئسي للتوحد.

    2)العوامل الجينية:-

    لقد أجريت دراسات على عائلات وتوائم وأظهرت هذه الدراسات أن نسبة الانسجام في التوائم أحادية اللقاح أكبر منها في التوائم ثنائية اللقاح وهي قابلة للتوريث بنسبة90% . وتشير بعض الدراسات أن بعض المناطق في الكروموسومات تحتوى على جين أواكثر مسبب للتوحد . ومن الممكن أن يرتبط التوحد ببعض الاضطرابات الجينية المختلفة مثل التشوه الجيني المورث(TuberousSclerosis)أو خلل كروموسومي مورث (Fragile X)
    (الحساني،2005م .ص5)

    3)العوامل البيوكيميائية:-
    تشير بعض الدراسات إلى أن هناك ارتباط بين بعض حالات التوحد والتغير في كيمياء الدم . وذلك بعد أن تم عمل فحوصات وصور للدم وأيضا الناقلات العصبية للأطفال التوحديين واتضح أن لديهم نسب عالية من السيرتون والدوبامين(Serotonin&Dopamine)،والتي يمكن الاستفادة منها في تخفيف حالات التوحد.
    وأين كان العامل المسبب للتوحد سوء مما ذكر أو غيره فإنها تودي إلى إصابات في الدماغ وهذه الإصابات هي المسئولة عن التوحد.

    4)العوامل العائدة للتنشئة الاجتماعية:-

    وهـي ترجع أسباب التوحد لظروف العائلة وتصورها كالتالي:-
    أ*) ضعف علاقة التواصل بالأم.
    ب*) إثـارة غير كافية لعـواطف الطفل.
    ت*) رفض لهذه العلاقة.
    إلا أنة لا يوجد مـا يؤيد هذا الكلام . فعند القيام بنقل الأطفـال التوحديين للعيش مع عـائلات بديلة كعلاج لم يكن هنـاك تحسن لحالتهم ، كمـا وأننا نجـد أطفـال أصحاء لدى نفس العائلة كما نرى بعض الحالات تبدأ من الولادة حيث لايكون لتعاملهم مع الطفل أي دور . وهذه النظرية ألقت باللوم علـى أهالي الأطفـال المتوحدين وفشلهـا أراح الكثير من العـائلات ممن تحملوا هذا اللوم. ( الحساني،2005م).
    نسبة انتشار التوحـد:
    تختلف نسب انتشار اضطراب التوحد وذلك لتباين المحكات المستخدمة في التشخيص ولعدم وجود أدوات تشخيص تعتمد على التقدير الموضوعي.وفيما يلي سوف نعرض نتائج بعض الدراسات التي تختص بهذا الموضوع:-
    في الدراسة التي قام بها كانر في الولايات المتحدة الامركية واعتمد فيها على محكاتة التشخيصية لاضطراب التوحد. تم التوصل إلى أن انتشار التوحد يصل إلى 5:4 حالات في كل عشرة آلاف حالة ولادة طبيعية في الأعمار الأقل من خمسة عشر عاماً.
    وفي الدراسة التي قام كل من لوتر وشبلر والتي اعتمدا فيها على معايير الدليل الإحصائي التشخيصي الثالث للاضطرابات العقلية لجمعية الطب النفسي الامركية (APA-DSM-III,1980) لتشخيص التوحد تم التوصل إلى أن هناك 5:2 حالات لكل} 10,0000{ ولادة حية طبيعية .

    أما في السويد فقد توصل جيلبرج إلى أن نسبة انتشار الإصابة بالتوحد تقدر بحوالي السبع حالات لكل عشرة الآلف حالة ولادة . وأما عن انجلترا فتظهر نتائج دراسات (Dianne&Berkell) إلى أن نسبة انتشار اضطراب التوحد هي بين العشرين والثلاثين حالة لكل عشرة الآلف حالة ولادة .

    أما عن البلاد العربية فلم نستطع الحصول علـى نسب انتشار دقيقة لاضطراب التوحد تستند عـلى نتائج دراسات علمية موضوعية وإنما تقديرات تخمينية ، فمثلاً يقدر عدد أطفال التوحد في جمهورية مصر العربية بأنة يتراوح مـابين مائة إلى مأتي ألف طفل وهذا بالتالي يفوق بكثير الدول المتقدمة .
    ( الغامدي،2003م).

    أما عن المملكة العربية السعودية فيقدر المغلوث(2000م) عدد أطفال التوحد بي حوالي ستة الآلف طفل .أما فيما يتعلق بانتشار التوحد تبعا لمتغير النوع أظهرت نتائج الدراسات أن اضطراب التوحد يظهر بنسبة أكبر لدى الذكور عن الإناث حيث بلغت النسبة 4:1كما أن الإناث أشد اضطراب من الذكور.


    تشخيص التوحد الفارق:
    أن هناك تداخل وتشابه كبير بين التـوحد وبين حالات الإعاقة الأخرى مما يودي إلى الحيرة والارتباك في تشخيص الحالة تشخيص دقيق. وبناً عـلى ذلك أشـار العديد من العـاملين في هذا المجـال إلى اعتماد الفـروق بين أعراض الإعاقات والاضطرابات المختلفة للوقوف على تشخيص سليـم وهو ما يسمى بالتشخيص الفارق.حيث أنة عند مقارنة اضطراب التوحد بأي اضطراب آخر تكون النتيجة ذات معـنى . فإذا ظهر اختلاف في الأعراض والمظاهر السلوكية المختلفة للطفل التوحدي مع أعراض أي اضطراب آخر ، فأنة يمكن الحكم بالتالي على وجود التوحد من عدمه.ويمكن الإشارة إلى عدد من النقاط التى يتميز بها التوحد وينفرد بها التوحد عن غيرة من الإعاقات العقلية.

    1- الأطفـال المعاقون عقلياً يكونون متعلقين بآخرين ولديهم إلى حد ما بعض الوعي الاجتماعي . في حين يختفي سلوك التعلق تماماً لدى الأطفال التوحديين بالرغم من تمتعهم بمستوى ذكاء متوسط.
    2- الأطفـال المعاقون عقلياً يستجيبون من خـلال التحديق أو أن هنـاك اتصـال وتفـاعـل مـن خـلال العيـن أمـا المتوحدين فليـس لديهم شئ من ذلك.
    3- يفضـل الأطفـال التوحديين الأصوات المرتفعة عـن الأطفـال المعـاقين عقلـياً سـواء في الموسيقى أو الكـلام.
    4- الأطفـال التـوحديون لديهـم القدرة علـى أداء المهـام غير اللفظية، وخـاصة مـايتعلق منها بالإدراك الحركي والبصري.كمـا أنهم يتمتعون بهـارات التعـامل مع الآخرين ، في حين لايتمتع الأطفـال المعـاقون عقلياً بمثل هذه المهارات.
    5- يتباين الأطفـال المعـاقين والتوحديين من حيث النمو اللغوي والقدرة على التواصل ، وذلك من حيث مقدار ومدى استخدام اللغة في التواصل . فالمعاقين عقلياً لديهم قـدرة لغوية واستخداماتهم للغة يتناسب مع مستوى ذكائهم ، في حين أن الأطـفـال الـتوحديين قـد ينعدم وجود اللغة لديهم وأن وجـدة فإنـها تكون غيـر طبيعية.
    6- الأطـفال التوحدين يعانون من عيوب جسمية بنـسب اقل بكثـير من تلك التـي يعـاني منهـا الأطفـال المعـاقون عقلياً. وهذا يؤيد قول كانر من أن الأطفـال التوحديين أكثر جاذبية من النـاحية الجسمية.
    7- الأطفـال التوحديين قد يبدون بعض المهارات الخاصة ، مثـل التذكر ، وعزف الموسيقى ،ممارسة بعض الفنون. وهذا لا يوجد في حالة الأطفـال المعاقين عقلياً.
    8- يتضمن سلوك الأطفال التوحديين بعض السلوكيات النمطية الشائعة مثل حركات الذراع واليد أمـام العينين، وكذلك الحركات الكبيـرة كالتأرجح والاهتزاز في حين يختلف السلوك النمطي الذي يظهره الأطفـال المعاقون عقلياً عن نظيرهم لدى التوحديين.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807

    تكمــلــة....

    علاج التــوحد:

    أن التوحد من الاضطرابات التي لم يتوصل العلم الحديث إلى أسبابه . لذلك ليس له دواء واحد أو برنامج علاجي واحد يصلح لجميع الحالات التوحدية. وذلك لان أعراض التوحد مختلفة ومتنوعة من طفل لطفل آخر وهناك عدة طرق لعلاج التوحد وهي:

    أولاً العلاج الطبي:

    لاتوجد أدوية أو علاج يشفى تمماً ويفيد في أزاله حالة التوحد وذلك لعدم فهم الأسباب البثولجية للتوحد . إلا أن هناك بعض الأدوية التي تعطى للمريض بقصد التخفيف من الأعراض المصاحبة للتوحد وشدتها . وهذه الأدوية لابد وأن تسير جنبا إلى جنب مع برامج تعديل السلوك. وسوف نتطرق لذكر بعض الأدوية المستخدمة .

    أ*) المهدئات والمسكنات(Antidepressants & Tranquilizzers)

    هي عبارة عن مجموعة من المهدئات والمسكنات للأعصاب وتتضمن أدوية مثل : هاليبريدول – ترايفلوبرايزين – إمبرامين وغيرها .

    وتستخدم هذه الأدوية في العادة مع بعض الأمراض العصا بيه مثل مرض انفصام الشخصية والاكتئاب وقد أثبتت فاعليتها مع بعض حالات التوحد. وهذا في وجه نظري يطرح تساءل مهم جداً هل يوجد علاقة بين التوحد والإمراض العصابية الأخرى.

    ب)فينفلو رامين Fenfluramin

    اثبت هذا الدواء فاعليته فى تحسين وتخفيف أعراض التوحد خاصة ممن يزيد معدل ذكائهم عن 40% والمصحوب بأعراض معينة كالقلق الزائد وتقلب المزاج والحركة المفرطة . حيث نجح الدواء في تخفيض مادة السيروتونينSerotonin. الموجدة عند التوحديين بكميات عالية وقد ثبت أن ثلث من المصابين بالتوحد تحسنوا بشكل ملحوظ من ناحية الأداء الذهني والاجتماعي والسلوكي.(الغامدي،2003،ص108)

    ج)كربونات الليثيومLithium Carbonate

    هذا الدواء قد يساعد على تنظيم النوم وتقليل الأعراض الانفعالية خاصة عند الأطفال ذوي الاضطرابات الدورية في المزاج.

    د) مضادات الاوبويد Opoid Antagonist

    ويستخدم هذا العقار على أساس أن الأشخاص التوحديين لدية نسبة عالية من الأندروفين في الدم .

    هـ) مضادات بيتا Batia Antipiotics

    يستخدم مع الأطفال الذين يعانون من إعاقة عقلية ومن بينهم المصابين باضطراب التوحد خاصة من يتسم بالسلوك العدواني. ومن أمثلته عقار الانديرال(Inderal).


    ز) بيسبرونBuspirone

    وهـو مضاد لحالات القلق وهـو مضاد لحالات القلق إلا أنة يتحاج إلى وقت لتجربته وإثبات نجاحه .

    أ*) فيتامينات ب6 مع امغنيسيومB6 & Maganesium

    أشارت بعض الدراسات إلى أن إعطاء كميات عالية من فيتامينات ب6 مع المغنيسوم قد يساعد على تخفيف نوبات الغضب وزيادة الحركة في حوالي 15-35% من الأطفال الذين عولجوا . وحوالي 30% آخرين حصل عندهم تحسن بسيط فالسلوك وزاد اهتمامهم بالبيئة المحيطة لهم وبالآخرين وكذلك بداء عليهم تحسن في التواصل اللغوي والعاطفي.

    ح)حامض الفوليك Folic Acid

    حيث يفيد في بعض حالات التوحد المصاحبة لتكسر كروموسات الإكس Fragile X Syndrome ، إلا أن هذه العلاجات تعتبر مكملة ومساعدة وغير شافية للاضطراب تماماً . وما زال العلماء والباحثين يجرون مزيدا من الدراسات لمعرفة أسباب حدوث اضطراب التوحد. لأنة عند معرفة السبب سيكون هناك العلاج المناسب للاضطراب أو المرض والذي بدورة يساعد على الوقاية وعلى تخفيف أعراض التوحد.


    ب*) الأدوية المضادة للصرع Anti Epilepsy

    أن الأطفال المصابين باضطراب التوحد هم أكثر عرضة من غيرهم للأصلبة بنوبات الصرع ، أوتغير تخطيط كهرباء الدماغ (E.E G ) وخاصة في السنة الأولى من العمر وهذا يجعل طفل التوحد بحاجة لتناول أدوية الصرع لفترات طويلة . وهذه الأدوية لها أثار جانبية وسلبية حيث تؤثر على القدرة الذهنية وعلى السلوك عند الأطفال.( الراوي وحماد،1999م).

    ع) المنشطات Stimulants

    مثل عقـار ميثا ليفيند( Ritaline ) Methyl-Phenediate وكذلك عقـار ديكسترو امفيتامين Dextro Amphetamine ، ويساعدان هذان العقاران عـلى تحسين حالات الأطفـال المتـوحدين الذين يعـانون من فـرط الحـركة وأيضاً الأطفال الذين يعانون من صعوبات في التركيز على عمل أي مهارة لفترة كافية بهدف التعليم. الأدوية مفيدة حيث وجد أن استعمالها أثناء الدراسـة يساعد الأطفال على التركيز والتعلم.

    غ) نظـام الحمية Dit System
    أثبت نظـام الحمية فعـاليته عندما لـوحظ أطفـال التوحد. أن إتباع نظـام غذائي ذو نسبة عالية من الفيتامينات يؤدي لـزيادة نسبة الانتباه لـدى

    ص) عـلاج الفينيل كيتونوريا Phenyl Ketonuria

    ويهدف هذا العلاج إلى خفض مستوي الفينيل الانين Phenyl – Alanine فـي الجسـم وذلك من خلال الإقلال من الكمية التي يتناولها الطفل منة ويتم ذلك بإعطاء الطفل وجبات غـذائية تحتـوي على نسبة ضعيفة من البروتين لأن نسبة تركيـز الفينيل الانين فـي بروتين الطعـام يتراوح بين 2,5 -5% ويجب أن ينفذ هـذا البرنامج الغذائي العلاجي تحت إشراف طبيب مختص وأخصائي تغذية.
    ثانياً العلاج السلوكي Behavioral Therapy:

    يعتبر العلاج السلوكي من الطرق العلمية الحديثة المستخدمة في نطاق واسع وأثبتت هذه الطريقة نجاحها في تعديل السلوك المضطرب لدى الأطفال العاديين وغير العاديين على حد سوا . كما أن البرامج التدريبية والإرشادية والعلاجية المستخدمة مع الأطفال التوحديين تعتمد أعتمد كبير على العلاج السلوكي وذلك بقصد التقليل أو التخفيف من أعراض التوحد. وتتمثل أهم الأساليب العلاجية التي يتضمنها العلاج السلوكي في التالي:-
    1) الأساليب السلوكية التي قامت بتأثير من تطور نظريات التعلم عند كل من بافلوف وهـل(Pavlov & Hull).
    2) الإسهامات التي قامت بها مدرسة التحليل السلوكي على يد سكنر(Skinner).
    3) أساليب العلاج المعرفي والتي ترتكز على تعديل أساليب التفكير الخاطئ والتدريب على إيجاد الحلول للمشكلات التي يتعرض الشخص.
    4) الأساليب الاجتماعية بما فيها من تدريب على المهارات الاجتماعية والتفاعل الاجتماعي الجيد والبناء مع الوسط المحيط من خلال النماذج السلوكية والقدوة والتدريب على الثقة بالنفس (إبراهيم،1994م).

    ثالثاً العلاج البيئي Environment Therapy:

    يقوم هذا العـلاج على أساس تعديل ظروف حياة المريض أو بمعنى آخر تعديل بيئته المباشرة . ويهدف العلاج إلـى محاولة تنظيم الوسط الاجتماعي الذي يعيش فيه المريض أو الذي يتعامل فيه على نحو يساعده في الوصل إلـى الشفاء. (آل الشيخ،2002م)

    رابعاً العـلاج التـربوي:

    وهـو عبـارة عن مجموعة البرامج والنشـاطات التدريبية والخطط التربوية الفردية المختلفة والتي يتم وضعهـا وتعديلها لكل طفـل علـى حسـب حاجاته الخـاصة فليس من السهل وضع برنامج واحـد لكـل الحـالات وذلك للاختلاف الكبير بين الحـالات .ومن أهـم تلك البرامج:

    1) البرامج القائمة علـى التدريب المنظم:

    ويهدف هذا البرنامج إلـى تعليم الطفل وتدريبه عـلى المهارات فـي بيئة تربوية منظمة، وغالباً ما يتم إعـادة تنظيم البيئة المدرسية والمنزلية كي تصبح مكاناً مناسباً للطفل التوحدي مما يساعده على التعليم وتلبية احتياجاته الخاصة. ويستخدم هذا البرنامج المعيانات البصرية والرموز التي تساعـد الطفل عـلى فهـم الجداول وفترات التحول من مهمة إلى أخرى والتوقعات المطلوبة منه .

    2) بــرنــامــــج الــدمــج:

    ويهدف هذا البرنامج إلـى وضـع الطفـل التوحـدي فـي مدارس عـادية جنباً إلـى جنب مع الطـفل العـادي، وقد يكون الدمج جزئياً أي يلتحق الطالب التوحدي فـي بعض المواضيع الدراسية بالصف العـادي وقد يكون الدمج كـاملاً بحيث يوضع الطفل التوحدي في الصف العـادي شريطة أن تراعى حـاجـات الطفـل التوحدي وايضاً بقية الأطفـال العاديين.


    3) البرامـج القائمة علـى الدمـج الحسـي:

    من أهـم ما يعـانية الطفل التوحدي مشكلة استقبال وتحليل المثيرات سواء كانت بصرية أو سمعية .لذا تحتاج هذه المثيرات الحسية إلى التنظيم والترتيب لكـي يفهمها الطفل التوحدي. ويتدخل فـي هذه البرامج العديد من الأخصائيين كمثـل أخصائي العلاج الوظيفي والطبيعي وغيرهم لمحاولة الاستفادة من الحواس التييمتلكها الطفـل التـوحـدي.

    4) برامج قائمة عـلى الانفتاح علـى الجميع:

    ويستلزم هذا البرنامج تدريس الطلاب التوحديين البالغيـن خارج الفصـل لتعـليـم المهـارات المطـلوبة للوظيفة المنـاسبة مثـل تعليـم مهـارات التـسوق فـي السـوبر ماركت أو تعليـم مهـارات الانتقال عن طريق الحـافـلة أو كيفيـة انتظار سيارته الخـاصة للتنقل من المنزل إلـى المدرسـة أو المنـتزه . والهـدف من هـذا البرنامـج هـو إعــداد طفـل التوحد للدخول إلـى المجتمع وكيفيـة التصرف فيه.

  3. #3

    افتراضي

    موضوع رائع جدا وقيم اخ MALHOTHALI
    يستحق التثبيت

    جزاك الله كل الخير

  4. #4

    افتراضي

    اشكرك اشكرك من الاعماااااااااااق
    ولا حرمنا الله نبع ننهل فيه من علمك

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807

    افتراضي

    تجاوبكم شرف لنا والله يعطيكم العافية على المرور...

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    أرض الله واسعة
    المشاركات
    989
    سلام .

    موضوع شامل و قيم .
    شكرا لك و جزاك الله خيرا أخي الكريم malhothali .
    تقبل مروري .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807

    شكر وتقدير

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تعلم و علم مشاهدة المشاركة
    سلام .

    موضوع شامل و قيم .
    شكرا لك و جزاك الله خيرا أخي الكريم malhothali .
    تقبل مروري .
    أخي الكريم اذا كان الموضوع جيد وقيم فمرورك يزيد قيمته كل الشكر والتقدير لك على المرور الكريم .

  8. #8

    افتراضي

    يعطيك ألف عافية ع هالموضوع القيم والشامل بصراحه اطلعت ع مواضيع كثيرة بس مالقيت موضوع شاامل مثل موضوعك...
    جزاك الله كل خير,,
    الصور المرفقة الصور المرفقة

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لهووم مشاهدة المشاركة
    يعطيك ألف عافية ع هالموضوع القيم والشامل بصراحه اطلعت ع مواضيع كثيرة بس مالقيت موضوع شاامل مثل موضوعك...
    جزاك الله كل خير,,

    الف شكر على المرور الاشاده ...

  10. #10

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة malhothali مشاهدة المشاركة
    العوامل الجينية:-

    لقد أجريت دراسات على عائلات وتوائم وأظهرت هذه الدراسات أن نسبة الانسجام في التوائم أحادية اللقاح أكبر منها في التوائم ثنائية اللقاح وهي قابلة للتوريث بنسبة90% . وتشير بعض الدراسات أن بعض المناطق في الكروموسومات تحتوى على جين أواكثر مسبب للتوحد . ومن الممكن أن يرتبط التوحد ببعض الاضطرابات الجينية المختلفة مثل التشوه الجيني المورث(TuberousSclerosis)أو خلل كروموسومي مورث (Fragile X)
    (الحساني،2005م .ص5)
    سبحان الله
    ماشاء الله اخي بحث قيم ومجهود رائع
    جزاك الله كل خير
    التعديل الأخير تم بواسطة راقية بأخلاقي ; 11-16-2007 الساعة 09:04 PM

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راقية بأخلاقي مشاهدة المشاركة
    سبحان الله
    ماشاء الله اخي بحث قيم ومجهود رائع
    جزاك الله كل خير
    مرورك اسعدني الله يعطيك العافية...

  12. #12

    افتراضي

    موضوعك رائع جعله الله في ميزان حسناتك

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جنان الحر مشاهدة المشاركة
    موضوعك رائع جعله الله في ميزان حسناتك

    الف شكر مرورك الاروع .. تحياتي...

  14. افتراضي

    موضوع شامل وقيم
    جزاك الله خيرا

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nimostiwart مشاهدة المشاركة
    موضوع شامل وقيم
    جزاك الله خيرا

    الله يجزاك كل خير على مرورك العطـــر

  16. #16

    افتراضي

    ممكن لوسمحتم حد يقولي هل يوجد شيئ اسمه ان مريض الفصام يصبح شاذ جنسيا في بعض الحالات المتأخره

  17. #17

    افتراضي

    ممكن بس اعرف .. هل التوحد مرض ينتشر بالوراثة أو من الله ؟

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    makkah-jeddah
    المشاركات
    1

    افتراضي

    ثانكس على الموضوع النايس
    بصراحه مريض التوحد صعب التعامل معه وعلاجات المرض اثاراها الجانبيه خطره
    فحبيت استفسر هل ممكن العلاج النفسي يساعد مريض التوحد في تقويم سلوكه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    بليز help me

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    807
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لهووم مشاهدة المشاركة
    يعطيك ألف عافية ع هالموضوع القيم والشامل بصراحه اطلعت ع مواضيع كثيرة بس مالقيت موضوع شاامل مثل موضوعك...
    جزاك الله كل خير,,

    الف شكر على المرور والاطراء....

  20. #20

    افتراضي

    جزاكم الله كل خير
    وكل سنة وانتم طيبين


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •