بسم الله الرحمن الرحيم

إن اجتماع الأسرة علي مائدة الطعام ،فرصة لكي يتلقي كل فرد التدريب اللأئق الذي يكتسبه منذ الطفوله ويرافقه كل العمر لكي يتصرف بلياقة وحصوصا خارج نطاق الأسرة.
وأحيانا تغض الأم النظر عن بعض الممارسات غير الائقة للطفل عند تناوله الطعام ، وذلك لجعله يقبل على الطعام ويتمتع بحرية معينة تشجعه علي الأكل ولكن هذا ما يحرج الأم أيضا عند وجود أحد الغرباء ومشاهدة هذا الطفل يأكل بطريقة معينة.
وإليك الطريقة المثلى لتعليم الطفل إتيكيت المائدة:_
__ ابدئى مبكرا في تعليم الطفل ولا تتهاوني في هذاالأمر بحجة أن الطفل صغير ولا يستوعب هذه التعليمات بل بالعكس يتطيع الطفل التعلم السريع وتطبيق السلوك الصحيح بكشل مذهل وخصوصا إذا صاحب هذا التعليم نوع من الترغيب والمكافات والإطراء.
__ علميه بعض العبارات الجميلة مثل : شكرا ، ومن فضلك أريد المزيد، وإبداء ‘إعجابه بالطعام اللذيذ، والاستئذان عندما يريد ترك المائدة ،وعلميه ألا ينتقد الطبق الذي يقدم له.
__ حاولي أن تشرحي له الأسباب وراء كل تصرف ، مثلا إذا قلت له أن يضع الشوكة المستعملة داخل الصحن عليك أن تشرحي له أن هذا يحافظ على نظافة غطاء المائدة ، وعندما تعلمينه أن يغلق فمه عند المضغ اشرحي له أن هذا يدل على أنه مهذب.
__ علمي طفلك بأسلوب مسل ومثير حتي تحصلي على اهتمامه بالموضوع ، كاستخدام دمية معينة لتعليمه من خلالها وذكريه دائما بالتعليمات قبل الخروج لدعوة خارج المنزل وحاولي أن تكافئيه على كل تصرف لائق بعد عودته إلى البيت ، فهذا يشجعه على تبني هذه التصرفات طوال حياته.

_ من الأمور التي يستطيع الطفل تعلمها كبداية في مراحل عمره الأولى:_

_ غسل اليدين قبل تناول الطعام وبعده.
_ بعض الألفاظ المهذبة مثل شكرا ومن فضلك .
_ الجلوس بهدوء لمدة 15 دقيقة أثناء الوجبة
_ ابدئي بالملعقة ثم بعد فترة علميه استخدام الشوكة ، ولكن لاتسرعي فياستعمال السكين.
_ استخدام المحرمة لمسح الفم.
_ مضغ الطعام بدون صوت .

هذه القواعد الأساسية تفتح لك الطرق لإضافة مهارات سلوكية رائعة خلال فترة نموه بالتدريج ولكن عليك ألا تؤجلي الامور الأساسية لوقت متأخر والا فلن يستطيع الطفل أن يغير من عاداته السيئة لاحقا