النتائج 1 إلى 8 من 8



الموضوع: صحة المسنّين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    سوريا -الأردن
    المشاركات
    1,695

    افتراضي صحة المسنّين

    ( فقدان الذاكرة )



    - سواء كانت حالة فقدان الذاكرة بشكل مؤقت أو دائم، أو جاءت بشكل مفاجئ أو ببطء فذلك يعتمد علي أسباب حدوث فقدان الذاكرة.
    إن عملية تقدم العمر قد ينتج عنها صعوبة في تعلم أو إدراك الأشياء الحديثة علي الشخص أو يمكن أن تتسبب في استغراق وقت أطول من قبل الشخص المسن في تذكر أو استدعاء الأشياء الحديثة عليه (ولكن التقدم في العمر لا يكون سبب في فقدان الذاكرة إلا إذا كان هذا التقدم مصحوباً بمرض معين ساعد في حدوث هذه الحالة).

    * الأسباب العامة:

    - تقدم العمر.
    - مرض الزهايمر.
    - إصابات الرأس.
    - الهستريا المصحوبة بحالة من الارتباك والقلق.
    - النوبات المرضية.
    - المخدرات أو العقاقير المخدرة.
    - الكحوليات.
    - الصدمة الدماغية.
    - بعض العقاقير.
    - العلاج بالصدمات الكهربائية (خاصة لفترات طويلة).


    * العناية المنزلية:

    - يجب أن يكون هناك عناية جيدة من قبل أفراد الأسرة تجاه المريض بفقدان الذاكرة. العلاج عن طريق توجيه المريض لذكرياته القديمة مثل الموسيقى، الصور، الأشياء الخاصة به، وأيضاً يمكن المساعدة عن طريق تعليم وتوجيه المريض من جديد.
    - العناية بتناول العقاقير في المواعيد المحددة للمريض.
    - يمكن زيادة مستوى الرعاية الأسرية للمريض وذلك عن طريق إيجاد شخص متابع للمريض (ممرض/ممرضة) وذلك لبعض الحالات الخاصة والتي تحتاج لعناية أكبر.
    - يجب استشارة الطبيب في حالة عدم وجود أي سبب بحدوث حالة فقدان الذاكرة. - عند حدوث حالة فقدان الذاكرة، سيقوم الطبيب بفحص المريض جسمانياً ودراسة التاريخ المرضى للشخص.
    - التاريخ المرضى للشخص يتم دراسته عن طريق طرح بعض الأسئلة عن الأسرة والأصدقاء.

    - بعض هذه الأسئلة يمكن أن تتضمن:

    - نوع الحالة:

    - هل يستطيع الشخص تذكر الأحداث القريبة (الحديثة) بمعنى آخر هل يوجد لديه ذاكرة قصيرة؟
    - هل يستطيع الشخص تذكر الأحداث القديمة (هل لديه ذاكرة المدى الطويل)؟
    - هل هناك فقدان للذاكرة بالنسبة لأحداث أو مواقف حدثت مباشرة قبل مشكلة واجهت المريض؟
    - هل هناك فقدان للذاكرة بالنسبة لمواقف حدثت مباشرة بعد مشكلة واجهت المريض؟
    - هل هو فقط فقدان طفيف للذاكرة (ضعف ذاكرة)؟
    - هل يقوم المريض بخلق قصص لمحاولة إخفاء الفجوة التي حدثت في ذاكرته؟

    -عامل الوقت:

    - هل تسوء حالة فقدان الذاكرة مع الوقت؟
    - هل تتقدم الحالة بمرور أسابيع أو شهور؟
    - هل حالة فقدان الذاكرة مستمرة في كل الأوقات أم تحدث في فترات مختلفة؟
    - هل يوجد فترات محددة لفقدان الذاكرة، كم من الوقت تستغرقها هذه الحالة كل فترة؟

    -عوامل تفاقم أو ازدياد الحالة:

    - هل حدث إصابة بالرأس في الماضي القريب؟
    - هل حدث للمريض أي أحداث مؤلمة عاطفياً بالنسبة له؟
    - هل قام المريض بإجراء أي عمليات جراحية تطلبت تخديره تخدير كامل؟
    - هل يتناول المريض المشروبات الكحولية؟
    - هل يتعاطى المريض أي نوع من المخدرات، ما هي هذه الأنواع؟ الكمية التي يتناولها؟

    - أعراض أخرى:

    - هل توجد أعراض أخرى يشعر بها المريض؟ ما هي؟
    - هل يشعر المريض أنه مشوش مضطرب أو غير واعٍ لبعض الأشياء؟
    - هل يستطيع المريض الأكل، ارتداء الملابس والقيام بالأعمال الخاصة به بمفرده دون مساعدة؟
    - هل يحدث للمريض أية نوبات مرضية؟
    - بالنسبة للفحص الجسماني فهو يتضمن: اختبار عصبي وفحص لذاكرة المدى القصير، المتوسط والطويل.

    - اختبارات التشخيص تتضمن:

    - تصوير الأوعية الدماغية.
    - إجراء أشعة مقطعية علي المخ.
    - أشعة كهربائية علي الدماغ.
    - اختبار للدم (لاحتمال وجود أمراض معينة).
    - اختبار القوة النفسية والعقلية.

  2. #2

    افتراضي

    شكراً ليلي
    موضوع قيم

    أثابك الله

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    سوريا -الأردن
    المشاركات
    1,695

    افتراضي

    ( عندما يصبح النسيان شيئا خطيرا)



    ينسي الكثير من الناس أشياء صغيرة، مثل مكان مفاتيح السيارة أو ما حدث بالضبط الأسبوع الماضي. ولكن إذا تكررت حالة النسيان بشكل دائم أو إذا تضمنت أشياء بسيطة تحدث بشكل يومي مثل عنوان المنزل أو أشياء من هذا القبيل، فيمكن أن تكون هذه الحالة من أعراض مرض الزهايمر (النسيان).
    السبب الرئيسي لحدوث مرض الزهايمر غير معروف حتى الآن ولكن يعتقد الباحثون أنه مرض يتصل بالجينات الوراثية وعملية تقدم العمر والبيئة المحيطة عدة عوامل هي:

    هناك نوعان من الزهايمر:

    النوع الأول هو نوع وراثي (FAD) (الزهايمر العائلي). وهذا النوع ينتقل عن طريق الجينات الوراثية من أحد الوالدين أو كليهما. هذا النوع غير منتشر ويحدث بنسبة 10% لمن هم قبل سن 65 سنة.

    أما النوع الثاني فهو الزهايمر الفردي (AD) وهو لا يحدث عن طريق الوراثة. ويحدث للأشخاص بعد سن 65 سنة.

    ما هو مرض الزهايمر:

    مرض الزهايمر هو حالة مرضية تصيب الخلايا العصبية في المخ وتؤدى إلى إفسادها وإلى انكماش حجم المخ.
    كما يصيب الجزء المسئول عن التفكير والذاكرة واللغة. وغالبا ما يحدث للأشخاص فوق سن الستين، ولكنه يمكن أن يصيب أشخاص في سن الأربعين. ويتسبب في أمراض أخرى (اختلال العقل) وانخفاض القدرات العقلية لكبار السن

    الأعراض:

    تتضمن الأعراض المبدئية: حالات النسيان، وعدم القدرة على التركيز. وعندما تتقدم حالة المرض يشعر المريض بأنه غير قادر على تذكر الأحداث وغير مدرك للزمان ولا المكان، ويجد صعوبة في إيجاد الكلمات السليمة للتعبير في الكلام وصعوبة في القيام بالأعمال اليومية البسيطة

    العلاج:

    حتى الآن لا يوجد علاج لمرض الزهايمر أو الحد من الإصابة به. وهناك بعض الأدوية التي تساعد على تحسين الذاكرة وعلى التحكم في بعض أعراض المرض وسلوك المريض أو تساعد في علاج بعض حالات الإحباط أو الاكتئاب المصاحبة له

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    حيث القلب يعشق
    المشاركات
    180

    افتراضي

    تميز يليه إبداع

    خطوتي خطوه بخطوه فعانقتي القمه

    بورك بك وبمواضيعك

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    سوريا -الأردن
    المشاركات
    1,695

    افتراضي

    شكراً ملاك لمرورك الغالي
    والشكر للقلم المبدع الذي يستحق ذلك القلم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    870

    افتراضي

    بارك الله فيك وبمواضيعك .

  7. #7

    افتراضي

    شكراً ليلي
    موضوع قيم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    سوريا -الأردن
    المشاركات
    1,695

    افتراضي

    الشكر لمروركم اخ عاشق وطن والأخت ملك
    احترامي للجميع وربي يعطيكم الصحة


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •