النتائج 1 إلى 2 من 2



الموضوع: امراض الحساسية

  1. #1

    افتراضي امراض الحساسية

    امراض الحساسية

    ما هو مرض الحساسية ؟

    مرض الحساسية هو عبارة عن حساسية شديدة لمادة معينة والتي إذا توفرت بكمية مماثلة يستطيع الأشخـاص غير المصابين بالحساسية أن يتحملوها. والأجسام الضدية الإستهدافية هي المادة البروتينية المعينة التي يتمتع أي شخـص بحساسية تجاهها. وإن وجود مادة الأجسام الضدية الإستهدافية هذه في الجسم يُسبب سلسلة من التفاعلات الكيماوية في نظام المناعة مما يؤدي إلى ظهور علامات وأعراض معينة . إن الميل للإصابة بالحساسية هو حالة وراثية ولكن مرض الحساسية الفعلي غير وراثي.


    أسباب أمراض الحساسية

    يمكن أن تحدث ردود فعل الحساسية في نظام المناعة نتيجة للأسباب التالية : عن طريق المـواد التي يتم تناولها بالفم ومنها مادتان أساسيتان وهما الطعام والأدوية . والمواد التي يتم إستنشاقها مثل المواد البروتينية التي يتم إستنشاقها من الأنف أو من الفم . وهناك أنواع مختلفة من الأجسام الضدية الإستهدافية المستنشقة – اللقاح – العفن – إفرازات الحيوانات – العثة الغبارية المنزلية والحساسية بالتلامس – حيث تدخل هذه الأجسام الضدية الإستهدافية إلى الجسم عن طريق الجلد. وتشمل المساحيق والغسول وبعض المعادن مثل المجوهرات الرخيصة وطبّاقة الملابس المعدنية في الجينز والمشابك المثبتة على صدرية الثدي- المطاط. وهناك عوامل أخرى مثل العوامل غير المحددة التي قد تؤدي إلى تفاقم شدة الحساسية وتشمل تغيرات الطقس والحرارة والبرودة والرطوبة وتغيرات الضغط الجوي والتلوثات وإستنشاق دخان التبغ المنبعث من المدخنين الآخرين .


    علامات وأعراض أمراض الحساسية

    هناك مجموعة كبيرة من العلامات والأعراض لأمراض الحساسية وتعتمد على عدة عوامل - نوع الحساسية ومستوى التعرض ورد فعل الشخص. ونظراً لأن هذه العلامات والأعراض قد تدل على وجود مرض آخر وليس الحساسية. لذلك يجب على طبيبك أن يتحرى الأمر . ومن الأعراض الرئيسية للحساسية الرغبـة في حك العينين التي تفرز الدموع – الرغبة في حك الأنف المصحوب بإفرازات . ومن العلامات والأعراض الأخرى هي العطس الناتج عن الحساسية مع الضغط على فتحتي الأنف والتسبب في ظهور تجعيدة بيضاء على قنطرة الأنف - الرغبة في الحك - الإكزيما - الطفح الجلدي في صورة بثور - ظهور دوائر سوداء أسفل العينين وحولهما - صداع متكرر - ضيق التنفس - صفير بالصدر عند التنفس - سعال - إسهال - تقلصات بالمعدة .


    الحساسية المهددة للحياة

    الصدمة الإستهدافية: هي تفاعل حساسي شديد ، عند التعرض لها يكون الوقت هاماً جداً ، إذ أن الموت قد يحدث خلال دقائق . أول أعراض الصدمة الإستهدافية هي الحكة . إن المواد الكيمياوية التي تتحرر أثناء الصدمة الإستهدافية تستحوذ على الجسم بكامله مسببة بعض أو كل الأعراض التالية: الحكة ، تورم الحنجرة و/أو مختلف أجزاء خلايا الجسم الأخرى ، ضيق التنفس ، الحشرجة ، ضيق الصدر ، الإعياء ، الشعور بالخوف ، الإنهيار ثم الموت في حالة عدم علاج الحالة . المعالجة الطارئة: هي في الحصول على مساعدة طبية فورية . إن أفضل علاج ممكن هو تجنب المسبب المعروف للحساسية . لسوء الحظ ، هذا ليس بممكن دائماً . ينبغي على كافة الأشخاص المعروف تعرضهم للحساسيات المهددة للحياة أو لديهم تأريخ أعراض شديدة جداً أن يمتلكوا ويحملوا معهم عدة أدرينالين (وأن يعرفوا كيف ومتى يستعملونه) . إن أخذ جرعة الأدرينالين ، السابق قياسها ، سترفع ضغط الدم وتعود به الى طبيعته وتقلل من التورم ، وخصوصاً في المجاري التنفسية . بعد أخذه للأدرينالين ، على الشخص أن يُرافَق الى أقرب قسم للأسعافات لتقييم حالته . إن الأدرينالين يتلف في ضوء الشمس ، فإذا كان متلبداً أو متغير اللون فهذا يعني أنه فقد فاعليته . تأكد من أنك قد ناقشت مع طبيبك كيفية وموعد إستعمالك لعدة الطوارئ قبل حاجتك لإستعمالها . الأسباب: هناك أشياء واسعة ومختلفة بإمكانها أن تسبب التفاعل الإستهدافي ، منها: - الأغذية ، وأكثرها شيوعاً هي الفستق و السمك الصدفي ، بالرغم من هذا فإن أي من الأغذية بإمكانها أن تكون المسبب - الأدوية ، كالبنسلين واللقاحات هي مسببات شائعة - لسعات الحشرات ، كالزنابير الصغيرة والكبيرة والنحل - ونادراً الرياضة الشاقة إذا كانت مصحوبةً مع عامل آخر (على سبيل المثال، الرياضة مع أكل الكرفس ؛ الرياضة مع أكل السمك الصدفي) . تذكّر: كل شئ له الإمكانية على أن يكون المسبب للحساسية المهددة للحياة .


    علاج الحساسية

    هناك ثلاثة خطوات رئيسية لعلاج أمراض الحساسية : 1- تجنب الأجسام الضدية الإستهدافية المعينة . 2- الأدوية - يمكن تناول الأدوية للعضو المستهدف المتأثر . 3- حقن لعلاج الحساسية أو العلاج التحصيني وهي ملائمة في بعض حالات الحساسية ولكن ليس كلها.

  2. #2

    افتراضي

    السلام عليم ورحمة الله وبركاته
    اني يادكتور اعاني من الحساسية لمدة اربعة اشهر ولا اعرف ما سببها وما علاجها
    ذهبت للطبيب المعالج وعمل لي تحليل للدم وكانت نتيجة التحليل لهيمكلوبين الدم 10 وقال لي لديك
    فقر دم وهو المسبب للحساسية فهل صحيح يادكتور ان فقر الدم يسبب الحساسية مع العلم ان الحساسية في كل جسمي بين فترة واخرى من دون ضهور اي علامات لطفح جلدي او بقع حمراء فقط حكة في جميع الجسم .


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •