النتائج 1 إلى 12 من 12



الموضوع: عالم الطفل

  1. #1

    افتراضي لا تندهشي من شكل مولودك الجديد !!

    لا تندهشي من شكل مولودك الجديد !!

    تنتظرين مولودك وأنت تتخيلين شكله الجميل وخدوده الممتلئة ولكن حقيقة الأمر أنك تعودين إلى البيت ومعك مخلوق صغير، منتفخ الوجه، لون بشرته غريب، وأحيانا مغطى بشعر أسود! إليك الشكل الحقيقى لمولودك الجديد.

    * شعر الجسم:

    لا يعتبر وجود شعر غامق ناعم على جسم المولود الجديد شئ غير عادى خاصة إذا كان طفلاً مبتسراً، فسوف يختفى هذا الشعر كما ستختفى الأشياء الغريبة الأخرى، ولكن بعد فترة.

    * الرأس:


    تشكل رأس المولود عند الولادة ربع طول جسمه، وبما أن الرأس تكون كبيرة على مرورها فى قناة الولادة، تتراكب عظام معينة فى الجمجمة أثناء عملية الولادة لتقليل حجم الرأس بشكل مؤقت. هذا هو ما يعطى رأس المولود الشكل المخروطى الذى قد يلاحظه بعض الآباء عند الولادة. هناك بعض الأماكن اللينة فى الرأس تسمى "اليافوخ"؛ وهى ما تسمح بالتغير الذى يحدث فى عظام الرأس. بالرغم من ضرورة الحذر مع رأس الطفل عند التعامل معه، إلا أن العناية العادية لن تضره، فيمكنك غسل شعر المولود الصغير برفق وتصفيفه أيضاً برفق باستخدام فرشاة ناعمة. بمرور الوقت سوف تلتئم العظام وسوف يختفى "اليافوخ" تماماً بمرور الشهر الثامن عشر تقريباً.

    * العينان:


    قد لا يستطيع الطفل المولود حديثاً أن يفتح عينيه مباشرة بسبب الانتفاخ الذى قد يحدث فيهما نتيجة الضغط الذى يحدث على رأسه أثناء الولادة. لا تحاولى أبداً أن ترغميه على فتح عينيه فسيقوم هو بفتحمها عندما يكون مستعداً لذلك.

    كثير من الأطفال يكون لون عيونهم عند الولادة رمادياً يميل إلى الأزرق، لكن يجب ألا تنخدعى بهذا اللون لأنه قد يتغير. لن تتمكنى من معرفة اللون الحقيقى لعينى طفلك قبل مرور عدة أشهر، عندئذٍ فقط يكتسب الطفل الميلانين، وهو الصبغة الملونة الطبيعية للجسم.

    * الأنف:


    تعد الأنف المفلطحة أيضاً من السمات الشائعة فى الأطفال المولودين حديثاً. بمرور الوقت سوف يظهر عامل الوراثة، وببلوغ الطفل الشهر الثامن إلى الشهر الثانى عشر يمكنك معرفة كيف ستبدو أنف طفلك.

    * الثديان:


    قد تتسبب هرمونات الأم التى تمر عبر المشيمة أثناء وجود الجنين فى الرحم فى جعل ثدى المولود منتفخاً سواء كان المولود ذكراً أو أنثى وهو شئ لا يدعو للقلق. كما يجب ألا ينزعج أيضاً الأبوان إذا وجدا سائلاً لبنياً يخرج من ثدى المولود، ولكن لا يجب أن تحاولى عصر حلمة الثدى، فسوف يختفى اللبن مع الوقت كما أن العصر قد يتسبب فى حدوث التهابات.

    * السرة:


    سوف تظل بقايا الحبل السرى – وهو خط الحياة بين الأم والطفل أثناء الحمل – على سرة المولود لمدة أسبوع أو أسبوعين بعد الولادة. تكون السرة مصدر قلق كبير لمعظم الآباء والأمهات خاصة الذين لم يسبق لهم الإنجاب. أفضل طريقة للتعامل مع السرة هى إبقاؤها نظيفة وجافة قدر الإمكان. قومى بثنى الحفاضة لأسفل كى لا تبتل منطقة السرة، كما يجب أيضاً تنظيف الأجزاء المتبقية على السرة بالكحول مرتين أو ثلاثة مرات يومياً لإبقائها نظيفة حتى تسقط فى النهاية من تلقاء نفسها. إذا تحول الجلد إلى اللون الأحمر أو إذا خرج منه سائل أبيض رمادى اللون فيجب الاتصال بالطبيب فى الحال.

    * الأعضاء التناسلية:
    قد يصدم بعض الآباء من انتفاخ الأعضاء التناسلية لمواليدهم، هذا الانتفاخ يحدث لكل من البنات أو الأولاد بسبب هرمونات الأم أثناء الحمل. قد تسبب هذه الهرمونات أيضاً خروج بعض الدم البسيط من مهبل المولودة الأنثى وهو ما لا يستدعى القلق.

    * الجلد:
    ·قد تغطى جلد المولود الجديد مادة شمعية بيضاء. هذه المادة التى يطلق عليها "vernix" تحمى الجلد من السائل الأمينونى الموجود برحم الأم. تختفى أغلب هذه المادة بعد الحمام الأول للطفل. · قد يوجد بقع حمراء خصوصاً على وجه المولود أو بقع غامقة منتشرة فى جسمه، فهما من الحالات المؤقتة.

    · إذا بدأ جلد طفلك يبدو أصفر اللون قد يكون ذلك مؤشراً لإصابة طفلك بصفراء حديثى الولادة، فى هذه الحالة يجب استشارة الطبيب الذى سيصف لك العلاج إذا كان مولودك فى حاجة إليه.

    · بسبب ضعف الدورة الدموية لدى الأطفال المولودين حديثاً قد يتحول إلى اللون الأزرق فجأة جانب من جسم المولود أو يده أو قدمه. قد يسبب لك ذلك بعض الانزعاج إلا أن هذا الأمر لا يستدعى القلق، فما عليك إلا أن تقلبى المولود على جانبه الآخر أو أن تدلكى جسمه برفق لتحريك الدورة الدموية.

  2. #2

    افتراضي

    مشكوره يا الغاليه

    بارك الله فيك

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    الشام
    المشاركات
    10

    افتراضي

    بارك الله بكم


    نعم نحذر من عدم عصر الثديين لدى الطفل

    هنالك زيادة بسيطة


    الماء في الخصيتين عند الطفل الذكر حديث الولادة شيء طبيعي


    لا داعي للقلق يزول من نفسه

  4. #4

    افتراضي

    شكرا لكي غاليتي موضوع مهم جدا جدا

  5. #5

    افتراضي

    مشكوره يا الغاليه

    بارك الله فيك

  6. #6

    افتراضي عالم الطفل

    [IMG]//www.mamarocks.com/tristarsb.gif[/IMG]

    لا تندهشي من شكل مولودك الجديد !!



    تنتظرين مولودك وأنت تتخيلين شكله الجميل

    وخدوده الممتلئة ولكن حقيقة الأمر

    أنك تعودين إلى البيت ومعك مخلوق صغير،

    منتفخ الوجه، لون بشرته غريب،

    وأحيانا مغطى بشعر أسود!

    إليك الشكل الحقيقى لمولودك الجديد.

    * شعر الجسم:



    لا يعتبر وجود شعر غامق ناعم على جسم المولود الجديد

    شئ غير عادى ، فسوف يختفى هذا الشعر

    كما ستختفى الأشياء الغريبة الأخرى، ولكن بعد فترة.


    * الرأس:



    تشكل رأس المولود عند الولادة ربع طول جسمه، وبما أن الرأس تكون كبيرة على مرورها فى قناة الولادة، تتراكب عظام معينة فى الجمجمة أثناء عملية الولادة لتقليل حجم الرأس بشكل مؤقت. هذا هو ما يعطى رأس المولود الشكل المخروطى الذى قد يلاحظه بعض الآباء عند الولادة. هناك بعض الأماكن اللينة فى الرأس تسمى "اليافوخ"؛ وهى ما تسمح بالتغير الذى يحدث فى عظام الرأس. بالرغم من ضرورة الحذر مع رأس الطفل عند التعامل معه، إلا أن العناية العادية لن تضره، فيمكنك غسل شعر المولود الصغير برفق وتصفيفه أيضاً برفق باستخدام فرشاة ناعمة. بمرور الوقت سوف تلتئم العظام وسوف يختفى "اليافوخ" تماماً بمرور الشهر الثامن عشر تقريباً.

    * العينان:





    قد لا يستطيع الطفل المولود حديثاً أن يفتح عينيه مباشرة بسبب الانتفاخ الذى قد يحدث فيهما نتيجة الضغط الذى يحدث على رأسه أثناء الولادة. لا تحاولى أبداً أن ترغميه على فتح عينيه فسيقوم هو بفتحمها عندما يكون مستعداً لذلك.

    كثير من الأطفال يكون لون عيونهم عند الولادة رمادياً يميل إلى الأزرق، لكن يجب ألا تنخدعى بهذا اللون لأنه قد يتغير. لن تتمكنى من معرفة اللون الحقيقى لعينى طفلك قبل مرور عدة أشهر، عندئذٍ فقط يكتسب الطفل الميلانين، وهو الصبغة الملونة الطبيعية للجسم.


    * الأنف:



    تعد الأنف المفلطحة أيضاً من السمات الشائعة فى الأطفال المولودين حديثاً. بمرور الوقت سوف يظهر عامل الوراثة، وببلوغ الطفل الشهر الثامن إلى الشهر الثانى عشر يمكنك معرفة كيف ستبدو أنف طفلك.

    * الثديان:



    قد تتسبب هرمونات الأم التى تمر عبر المشيمة أثناء وجود الجنين فى الرحم فى جعل ثدى المولود منتفخاً سواء كان المولود ذكراً أو أنثى وهو شئ لا يدعو للقلق. كما يجب ألا ينزعج أيضاً الأبوان إذا وجدا سائلاً لبنياً يخرج من ثدى المولود، ولكن لا يجب أن تحاولى عصر حلمة الثدى، فسوف يختفى اللبن مع الوقت كما أن العصر قد يتسبب فى حدوث التهابات.

    * السرة:




    سوف تظل بقايا الحبل السرى – وهو خط الحياة بين الأم والطفل أثناء الحمل – على سرة المولود لمدة أسبوع أو أسبوعين بعد الولادة. تكون السرة مصدر قلق كبير لمعظم الآباء والأمهات خاصة الذين لم يسبق لهم الإنجاب. أفضل طريقة للتعامل مع السرة هى إبقاؤها نظيفة وجافة قدر الإمكان. قومى بثنى الحفاضة لأسفل كى لا تبتل منطقة السرة، كما يجب أيضاً تنظيف الأجزاء المتبقية على السرة بالكحول مرتين أو ثلاثة مرات يومياً لإبقائها نظيفة حتى تسقط فى النهاية من تلقاء نفسها. إذا تحول الجلد إلى اللون الأحمر أو إذا خرج منه سائل أبيض رمادى اللون فيجب الاتصال بالطبيب فى الحال.

    * الأعضاء التناسلية:



    قد يصدم بعض الآباء من انتفاخ الأعضاء التناسلية لمواليدهم، هذا الانتفاخ يحدث لكل من البنات أو الأولاد بسبب هرمونات الأم أثناء الحمل. قد تسبب هذه الهرمونات أيضاً خروج بعض الدم البسيط من مهبل المولودة الأنثى وهو ما لا يستدعى القلق.


    * الجلد:



    ·قد تغطى جلد المولود الجديد مادة شمعية بيضاء. هذه المادة التى يطلق عليها "vernix" تحمى الجلد من السائل الأمينونى الموجود برحم الأم. تختفى أغلب هذه المادة بعد الحمام الأول للطفل. · قد يوجد بقع حمراء خصوصاً على وجه المولود أو بقع غامقة منتشرة فى جسمه، فهما من الحالات المؤقتة.

    · إذا بدأ جلد طفلك يبدو أصفر اللون قد يكون ذلك مؤشراً لإصابة طفلك بصفراء حديثى الولادة، فى هذه الحالة يجب استشارة الطبيب الذى سيصف لك العلاج إذا كان مولودك فى حاجة إليه.

    · بسبب ضعف الدورة الدموية لدى الأطفال المولودين حديثاً قد يتحول إلى اللون الأزرق فجأة جانب من جسم المولود أو يده أو قدمه. قد يسبب لك ذلك بعض الانزعاج إلا أن هذا الأمر لا يستدعى القلق، فما عليك إلا أن تقلبى المولود على جانبه الآخر أو أن تدلكى جسمه برفق لتحريك الدورة الدموية.

  7. #7

    افتراضي

    ألعاب الأطفال قد تكون مصدراً للحوادث



    من المعروف أن على الآباء توفير اللعب للأطفال , واللعب التي تنتج على نطاق تجاري لها بالتأكيد مكان في عالم اللعب والتسلية عند الطفل . غير أن العديد من الأشياء التي يلهو بها أطفالنا قد لا تكون مصنوعة خصيصاً لهم , وإنما هي خاصة بعالم البالغين , ونقوم نحن بعد ذلك بتطويعها له . وعندما نشتري أشياء مخصصة للعب الطفل , فإننا في كثير من الأحيان نجد طلبه , وبسعر معقول , عند محل خردوات أو مكتبة لا في محل اللعب .


    وعند بلوغ طفلك سنته الأولى من العمر, يكون قد بدأ يتحرك , ويتكلم ولذلك يمكنه اللعب بأي شيء توفره له , والعديد من اللعب التي لديه , ويستمتع بها , تتخذ أبعاداً جديدة بالنسبة اليه عندما يكتشف فيها أشياء لم يعرفها من قبل فتقوي أواصر العلاقة بينهما ويصطحبها معه إلى كل مكان حتى إلى السرير .

    وعند نهاية السنة الأولى من العمر يكون الطفل قد اكتشف عدداً كبيراً من الأدوات , وأصبح يعرف كيف يستعمل جسمه للعب بها . وفحصها لذلك ينبغي أن نشتري له اللعب الحقيقية في هذه الفترة ويمكننا الاقتصاد في ذلك بشراء اللعب التي تلائم سنه واهتماماته فقط . فالخشخيشة مثلاً لعبة ممتازة للأطفال الذين لديهم أياد مفتوحة , والذين بدؤوا يستعملون عيونهم للبحث عن مصدر الأصوات .

    وفي هذه السن يجد الآباء آنفسهم يقبلون على شراء أو صنع أو اقتناء عدد كبير من اللعب الجديدة . ذلك لأن الطفل قد أصبح لديه الاستعداد والقدرة بشكل واضح للاستمتاع بالعديد من الأشياء المختلفة , ولأن الكثير من اللعب المتوفرة يستحوذ على اهتمام البالغين ويبعث الذكريات حية في نفوسهم . والاختيار من هذا المجال الهائل من اللعب يحتاج لبعض التفكير : فلا أحد يعرف الأطفال وبيئتهم مثل آبائهم الذين يجب عليهم وحدهم اختيار ما هو مناسب , ومفضل وضروري لأطفالهم . والنقاط التالية قد تكون مفيدة عندما نفكر في اللعب التي تناسب عمر الطفل , وفي تخطيط شراء اللعب التي تناسبه في السنة التالية أيضاً .

    الأمان :

    إن توفير الأمان للطفل في بيئة العائلة عملية صعبة , ولكن الاختيار غير الصحيح وغير المنظم للعب يجعل من هذه العملية شيئاً مستحيلاً . فالأصباغ السامة وعيون الدمى غير المثبتة جيداً والأحفة الحادة خطرة بالنسبة إلى أي سن وخصوصاً الأطفال .

    وينبغي على الآباء أن ينتبهوا لقلة الدراية التي ترافق المرحلة المبكرة من المشي .: فعندما يكتشف الطفل أنه يستطيع أن يقف على قدميه فإنه يستخدم أي شيء حوله ليستند إليه ولذلك لا ينبغي أن نشتري له عربة لعبة , أو أي لعبة أخرى القصد منها أن يدفعها طفل يمشي بالفعل على قدمين , لأنه أذا استند إلهيا فقد تنقلب عليه , أو يسقط بها على السلم وينبغي الاحتفاظ بهذه اللعب دائما داخل المنزل , أو في مساحة محدودة من الحديقة بعيداً عن الارصفة والدرج . وبعض الأطفال يشعرون بالغضب عندما يبدؤون بالوقوف , ولا يستطيعون التحرك في أنحاء الغرفة ويجب ألا نساعد الطفل في ذلك بشراء عربة بعجلات لمساندته على المشي لأنه قد يدخل بها في نار الموقد , أو يسقط بها من على السلم إذا أردنا أن نساعده ينبغي أن نرتب له الأثاث بحيث نسهل له الاستناد إلى ذراع الكرسي .

    وينبغي على الأم أن تتذكر أن لطفلها ذاكرة وبصيرة ضعيفتين : فهو مثلا لن يتذكر الحوادث والتوبيخ والتحذيرات كما لن يكون بإمكانه توقع المشاكل أو الأخطار , وهذا يعني أنه كلما تعرض للخطر أثناء اللعب , يجب على الأم أن تجد حلا جذريا له , ومثال على ذلك , إذا اصطدم رأسه بباب خزانة اللعب اليوم , فإنه سيفعل الشيئ نفسه بعد دقيقتين أو يومين , إلا إذا أغلقنا هذا الباب أو ازلناه , أو وضعنا بطانة له .
    ويجب على الأم مراقبة الطفل أثناء لعبه حتى لا يتعرض للخطر , ومع الوقت سيكون لديها نوع من الغريزة , وستتعرف من خلال الهدوء التام مثلاً , أنه في خطر والأم لا تستطيع وضع نصب عينيها طوال الوقت , لأنه قد يقوم بأي شيء في أثناء انشغالها بارتداء الملابس أو التحدث في الهاتف . وهنا من الأفضل فحص لعبه بانتظام حتى لا تؤذيه القطع المتهالكة منها , أو تختلط به بعض الأدوات الحادة عن غير قصد .

  8. #8

    افتراضي

    نقاط هامة لطفلك في غرفة النوم



    إن الاهتمام بالأمان هام جداً في غرفة النوم في السنة الأولى من حياة طفلك لأنها الغرفة التي يقضي فيها طفلك أغلب وقته ـ إن نائماً أو أثناء الإرضاع أو أثناء تغيير حافظه.

    ـ إشتري سريراً قوياً ذا حواف دائرية. وإذا كان للسرير سياج جانبي متحرك تأكدي من أن له مشبك قوي لا يمكن للطفل حله وإصابة أصابعه. احرصي على أن تكون الفرشة منخفضة بحيث لا يستطيع الطفل الخروج حتى لو وقف.



    ـ لا تستعملي وسادة في سرير طفلك وإذا أردت أن ترفعي رأسه ضعي وسادة تحت الفرشة. استعملي دائماً فرشة أمينة لها فتحات هوائية تطلق احتمال الاختناق بالسماح لأي قيام بالتسرب من خلالها.



    ـ لا تتركي مدفئة كهربائية أو غازية مشتعلة في غرفة طفلك أثناء نومه.

    ـ علقي الأشياء المتحركة بعيداً عن متناول طفلك.



    ـ إشتري ثياباً للنوم وفراشاً غير قابلة للاشتعال.

    ـ ضعي أدوات تغيير حفاظ طفلك قرب مفرش التغيير ولا تضعيها أبداً فوقه حتى لا تقع على الطفل. ولا تتركي طفلك وحده على مفرش التغيير حتى لا يتدحرج عنها.



    ـ استعملي أضواء معلقة على الحائط أو السقف لا أضواء قابلة للحمل والتحريك.



    ـ لا تضعي أي أثاث خفيف الوزن في غرفة نوم طفلك فقد يقلبه على نفسه.

    حاولي شراء أثاث مستدير الحواف.



  9. #9

    افتراضي

    طعام الأطفال




    أنصح العائلات بتحضير اطعمة اطفالهم منزليا وذلك لتجنب المواد الحافظة

    الموجودة في بعض اطعمة الاطفال الجاهزة.

    ويجب اخذ النقاط التالية بعين الاعتبار عند اعطاء الأطفال طعاما محضر منزليا:


    لا تضيفي المنكهات الى طعام الأطفال،

    طعام الأطفال يجب ان لا يضاف اليه سكر او ملح او زيوت او منكهات.

    فهناك احتمالات تقول بأن تغذية الاطفال باغذية مالحة جدا

    قد يكون عاملا في المعاناة من مشاكل ارتفاع ضغط الدم عند الكبر.





    لا تستخدمي بعض الاطعمة مثل البيتزا وفطائر اللحمة

    في تغذية الاطفال لانها غنية بالدهن والسكر والملح.


    لا تستخدمي الاغذية المقلية

    لا تستخدمي المخللات

    لا تستخدمي بعض الأطعمة المصنعة مثل اللانشون والمرتديلا

    لا تستخدمي العسل في تغذية الأطفال اللذين

    تقل اعمارهم عن عام،

    وذلك لوجود احياء دقيقة في العسل

    تستطيع ان تسبب الامراض للاطفال اللذين تقل اعمارهم عن عام واحد.

  10. #10

    افتراضي

    نصائح عامة لتربية ومعاملة الطفل



    إن شخصية الإنسان تتبلور و تتحدد معالمها خلال السنوات السبع الأولى من حياته كما يقول أهل التربية، و هذه السنوات القلائل التي تسبق دخول الطفل إلى المدرسة هي المرحلة التي تنغرس فيها في نفس الطفل كل المبادئ و القيم التي يحملها معه طوال حياته؛ سواء في ذلك مبادئ الخير أو مبادئ الشر، و القيم الصالحة و القيم الفاسدة...
    و لأهمية موضوع التربية لنا جميعاً...


    اليك هذه النصائح

    * تعاملي مع طفلك بالحب و الحنان و الرحمة، و اجعليها سبب طاعة طفلك لك.. و لا تجعلي سبب طاعته لك و التزامه بأوامرك هو رعبه و خوفه منك



    * التشجيع..

    إنه من طرق التربية الفعالة جداً.. "

    و هو أسلوب يكاد ينجح في كل حالة مهما تكن هذه الحالة مستعصية" ...




    *" نمي في طفلك ملكة الإعتماد على النفس

    و لا تجعليه إتكالياً عديم المقدرة على تنفيذ أي أمر"



    * " لا تجعلي طفلك ضعيفاً مستسلماً مهزوز الشخصية،

    و لا تفسديه بالدلال.

    بل دعيه يقع و يقوم، و يبكي و يسكت،

    و يجرح فيداوي نفسه،



    * "إغرزي الحياء في نفس طفلك غرزاً منذ المهد"

    إن الحياء أصل في فطرة الأطفال السليمة

    التي يولدون عليها، ثم تؤثر فيها التربية بعد ذلك..



    * "علمي أبناءك فضيلة الإقتصاد في كل شئ

    و ساعديهم على الإحساس بقيمة الأشياء"



    * " لا تجعلي طفلك أسير عادة"..
    بمعنى أن يعتاد على سلوك معين أو لعبة أو شخص معين،

    هذا سيؤدي به إلى أن يكبر ذات يوم

    و قد اعتاد على مستوى من العيش،

    ربما لا يستطيع أبواه الإستمرار عليه..



    * " اعتمدوا نظاماً عاماً للحياة،

    فإن من شأن ذلك أن يريح كل الأطراف

    و يوفر الكثير من المعاناة على الآباء و الأبناء جميعاً"



    * "كوني عادلة مقسطة بين أولادك،

    فلا تفضلي واحداً على حساب الآخر..

    و لا تميزي أحداً على حساب أخيه"



    * " ولنتذكر أن العقيدة لا تغرس في نفس الطفل

    من خلال حصة أو درس منهجي،

    و إنما من خلال التفاعل مع أمور الحياة اليومية.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    363

    افتراضي

    بارك الله فيك أختي على هدا الموضوع الجدير بالاهتمام والمناقشة ، وما أحوجنا إلى مبادئ التربية السليمة خاصة ونحن في هدا العصر عصر الحرية و المعلوميات .

  12. #12

    افتراضي

    جزاكم الله خيراً
    تم دمج الموضوعين


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •