أكدت دراسة علمية حديثة أن الرياضة لها تأثيرات ايجابية في علاج الإكتئاب‏ وتحسين الحالة المزاجية لمن يعانيها خاصة المرأة...
وأنها تقوم بنفس الدور الذي تقوم به الأدوية والعقاقير الطبية المضادة للاكتئاب‏.‏
كما أظهرت الدراسة التأثير الفعال للرياضة على اعادة التوازن‏ خاصة توازن المتغيرات الفسيولوجية والكيميائية‏‏ التي تصاحب المرأة نتيجة لتغير مستوي الهرمونات في جسمها من وقت لآخر‏ حيث يزيد مستوى الإشارات العصبية في أثناء التدريب البدني‏ وهو ما يرمي إليه العلاج بالعقاقير المضادة للإكتئاب‏‏ كما يزيد افراز هرمون النمو لدى صغيرات السن‏ والهرمون المنبه للغدة الدرقية في أثناء التدريب‏‏ وبالتالي يعود التوازن للهرمونات مما يحسن الحالة المزاجية للمرأة المتعبة نفسياً‏.
منقـول..