النتائج 1 إلى 14 من 14



الموضوع: هل رياض الأطفال تعتبر الملجأ الذي يغذي قلب الطفل

  1. #1

    افتراضي هل رياض الأطفال تعتبر الملجأ الذي يغذي قلب الطفل

    المصدر كتاب
    الطفل بين الوراثة والتربية
    مع بعض الإضافة مني




    هل رياض الأطفال تعتبر الملجأ الذي يغذي قلب الطفل (دعوة للمناقشة )



    الأمهات الموظفات وكذلك النساء اللاهيات اللاتي لا يردن أن يجدن مزاحمة من أطفالهن
    يستغللن هذه الفرصة ، ويودعن أطفالهن في ( رياض الأطفال ).
    الأطفال الرضع مكانهم الآمن حضن الأم وليس رياض الأطفال

    إن حياة الطفل في روضة الأطفال جميلة جداً بحسب الظاهر ، فهو يلبس الملابس النظيفة والأنيقة ، ويمشط شعره ، وقوامه رشيق ، إن روضة الأطفال تجهز بالوسائل الصحية اللازمة فالغرف مبنية على الأساليب الفنية والأسرة مغطاة بالشراشف ، والطعام يحضر حسب المناهج الصحيحة ، والطفل يلعب بالمقدار الكافي ، وينام في الوقت المقرر ، وبصورة موجزة فان جانباً مهماً من ميول الطفل ورغباته الروحية والجسدية يكون مضموناً.

    لكنه توجد في أعماق الطفل عواطف ومشاعر لا تشبع في المحيط الاجتماعي لروضة الأطفال ، فهناك فرق كبير بين علاقة إمرأة واحدة تشرف على مائة طفل ـ لغرض الانتفاع المادي فقط ـ بالطفل ، ولهيب الحب السماوي المودع في قلب الأم . فلا توجد المناغاة الحارة التي تبعث الطفل على الرضا والانشراح إلا في حجر الأم ، أما في روضة الأطفال فلا.



    إن الطفل الذي يعيش بين مائة طفل حياة غير مستقلة ، لا يدرك معنى للشخصية والاستقلال الفردي


    وهما من أبرز الخصائص الانسانية
    إن حركات الطفل وسكناته يمكن أن تراعى بدقة في الأسرة بينما تضيع أفعاله
    وسط أفعال مائة طفل كموجة بين مئات الأمواج في البحر حيث تصطدم بعضها ببعض ، وتزول كلها.

    تترك الأمهات أطفالهم لدور الحضانة حتى يستطعن الانصراف إلى أعمالهن ، أو مطامعهن الاجتماعية ، أو مباذلهن ، أو هوايتهن الأدبية أو الفنية ، أو ارتياد دور السينما ، وهكذا يضيعن أوقاتهن في الكسل ...
    إنهن مسؤولات عن اختفاء وحدة الأسرة واجتماعاتها التي يتصل فيها الطفل بالكبار فيتعلم منهم أموراً كثيرة ...


    إضاءة

    أيتها الأم الكريمة
    إليكِ هذه النصيحة
    ما أجمل أن تسكبي حنانك في قلب أبنك وتضميه إلى صدرك ..
    لاتتركِ طفلك الصغير في هذا السن فهو في أمس الحاجة لحنانك ..
    كوني قريبة منه ..
    كوني كالنهر المعطاء..
    أطفالكم أمانه في أعناقكم ستسألون عنها يوم القيامة

    وقفة

    أستوقفتني هذه الصورة كثيراً
    ما أجمل هذه الأم وهي ترعى صغارها
    شديدة الحرص عليهم
    بالفعل هي صاحبة قلب رؤوم
    قلب الأم الذي لايشبه قلباً آخر



    أسال الله لكم السعادة في ظل أسركم الكريمة




    التعديل الأخير تم بواسطة الملاك الوردي ; 12-01-2006 الساعة 11:34 AM

  2. #2

    افتراضي

    [IMG]//up.7oob.net/show.php/uploads/100640_31-10-2006_80048[/IMG]

    [img]//gallery.7oob.net/data/media/5/sharqawy92.jpg[/img]

    هناك غلط يقع فيه كثير من الامهات
    هو اعتقادهم ان الطفل الرضيع تحت سنتين لايوثر بيه غياب الام
    ولايحس بحنانها
    بالعكس اخواتي الطفل الرضيع في هذا السن لايفهم الا لغة الحنان والمس فقط
    قبله ومسح على جسده وحضن تجعله يشعر بالامان وينمون عاطفيا يتوازن

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    1,195
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي

    موضوع رائع

    و منسق بطريقة مبدعة و جميلة

    فعلا ، الطفل الذي يوضع في الروضة ، يفتقد حنان أمه و لمستها و صوتها و دفأها

    لذلك ، لا ينصح بإدخال الأطفال إلى الروضة قبل سن الثالثة

    لكن الروضة في المقابل مهمة جدا لتكوين شخصية الطفل ، و تعلمه كيفية مواجهة الحياة

    الروضة هي بداية الحياة الحقيقية العملية في حياة الطفل و مرحلة حاسمة قبل التحاقه بالمدرسة

    فشخصية الطفل تتكون بشكل نهائي عند بلوغه الخامسة من عمره

    و طفل الروضة ، يتعلم النظام و كيفية التعامل مع الآخرين و الاعتماد على نفسه و الأدب و الاحترام ، كما أنه يتخرج من الروضة وهو جاهز لمواجهة عالم الاطفال الأكبر سنا ، بكل ثقة و جدية " فطفل الروضة يتقن القراءة و الكتابة "

    هذا في الوقت الذي يعاني فيه الأطفال الذين لم يلتحقوا بالروضة - عند التحاقهم بالمدرسة - من ابتعادهم عن المنزل و الأم و الأسرة و صعوبة التعلم .

    الروضة مرحلة أساسية في حياة الطفل خاصة في عصرنا الحالي عصر السرعة

    لم تعد الأم تستطيع البقاء في المنزل طوال النهار ، فعليها ان تعمل و تكد كي تؤمن لقمة العيش لأطفالها إلى جانب زوجها

    العالم تغير و هو يسير بسرعة

    لاتوجد أم في العالم لا تحب أطفالها و لا تحب البقاء معهم كل اليوم ، إلا أن للظروف أحكامها

    طرح رائع جدا يا ملاك يا وردي

    و قد سردت رأيي في الموضوع ببساطة ههههههههههههههه

    جزاك الله كل خير أختي العزيزة
    التعديل الأخير تم بواسطة جودي ; 12-01-2006 الساعة 04:19 AM

  4. #4

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ملك الكلمه مشاهدة المشاركة
    [IMG]//up.7oob.net/show.php/uploads/100640_31-10-2006_80048[/IMG]

    [IMG]//gallery.7oob.net/data/media/5/sharqawy92.jpg[/IMG]

    هناك غلط يقع فيه كثير من الامهات
    هو اعتقادهم ان الطفل الرضيع تحت سنتين لايوثر بيه غياب الام
    ولايحس بحنانها
    بالعكس اخواتي الطفل الرضيع في هذا السن لايفهم الا لغة الحنان والمس فقط
    قبله ومسح على جسده وحضن تجعله يشعر بالامان وينمون عاطفيا يتوازن
    ممتنة لك حضورك الطيب ومداخلتك الندية
    جزاك الله خيراً
    وأسعدك الله

  5. #5

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جودي مشاهدة المشاركة
    موضوع رائع

    و منسق بطريقة مبدعة و جميلة

    فعلا ، الطفل الذي يوضع في الروضة ، يفتقد حنان أمه و لمستها و صوتها و دفأها

    لذلك ، لا ينصح بإدخال الأطفال إلى الروضة قبل سن الثالثة

    لكن الروضة في المقابل مهمة جدا لتكوين شخصية الطفل ، و تعلمه كيفية مواجهة الحياة

    الروضة هي بداية الحياة الحقيقية العملية في حياة الطفل و مرحلة حاسمة قبل التحاقه بالمدرسة

    فشخصية الطفل تتكون بشكل نهائي عند بلوغه الخامسة من عمره

    و طفل الروضة ، يتعلم النظام و كيفية التعامل مع الآخرين و الاعتماد على نفسه و الأدب و الاحترام ، كما أنه يتخرج من الروضة وهو جاهز لمواجهة عالم الاطفال الأكبر سنا ، بكل ثقة و جدية " فطفل الروضة يتقن القراءة و الكتابة "

    هذا في الوقت الذي يعاني فيه الأطفال الذين لم يلتحقوا بالروضة - عند التحاقهم بالمدرسة - من ابتعادهم عن المنزل و الأم و الأسرة و صعوبة التعلم .

    الروضة مرحلة أساسية في حياة الطفل خاصة في عصرنا الحالي عصر السرعة

    لم تعد الأم تستطيع البقاء في المنزل طوال النهار ، فعليها ان تعمل و تكد كي تؤمن لقمة العيش لأطفالها إلى جانب زوجها

    العالم تغير و هو يسير بسرعة

    لاتوجد أم في العالم لا تحب أطفالها و لا تحب البقاء معهم كل اليوم ، إلا أن للظروف أحكامها

    طرح رائع جدا يا ملاك يا وردي

    و قد سردت رأيي في الموضوع ببساطة ههههههههههههههه

    جزاك الله كل خير أختي العزيزة

    حياك الله اختي الغالية
    وأنا أوافقك الرأي
    لا ينصح بإدخال الأطفال إلى الروضة قبل سن الثالثة

    الروضة مهمة للأطفال لكن ليست مكان مناسب للرضع هذا ماقصدته
    أثريتنا بمداخلتك الرائعة ورأيك النير
    أحييك على روحك الجميلة
    أسعدكِ الله

    التعديل الأخير تم بواسطة الملاك الوردي ; 12-01-2006 الساعة 11:39 AM

  6. #6

    افتراضي

    موضوع هام ومميز
    اطفالنا هم امانة عندنا
    ولا يجب ان نفرط فيها
    ولا ارى ان الروضة مناسبة للأطفال قبل سن الخامسة
    لها اي فائدة وقد يضيع الطفل بسبب تعلمه لسلوكيات
    اخرى لا تناسب تربيتنا له فقد يصبح عدائيا او منطوي
    على نفسه لبعده عن البيت والأسرة والأهم حضن امه
    وهو ما يكون في عمره هذا بأمس الحاجة له
    واذا كان ولا بد من عمل الأم وحاجة الطفل لمن يرعاه
    فليكن عند احد ممن تثق بهم من والديها او والدي زوجها
    او احدى اخواتها وان لم يكن ذلك ممكنا فيكون العمل والروضة
    قريبين حتى يتسنى للأم ان تتواجد في اي وقت احتاج لها
    طفلها شكرا لك يا احلى ملاك وردي على مواضيعك الهادفة
    وجعلها الله في ميزان حسناتك




  7. #7

    افتراضي

    كلمة ام لها معاني كثيرة لايمكن عدها لكن بعضها الحنان والعطف فلايوجد احن من قلب الام على ولدها والطفل عندما يكون صغير ولايتكلم فلا يستطيع احد ان يتحمله مثل قلب امه لانه لايتكلم ليعبر عما يشعر به او مايريده فعندما يلقى قلب حنون يلبي طلبه بقلب رحب بأي وقت وينشأ على ذلك يشعر براحة في كل شيء في حياته حتى بنومه
    اما من يحرم الحنان بصغره نرى دمعته حتى في ضحكته لانه يقارن نفسه دائما بأي طفل يلقى حنان امه


    شاكرة جهودك اختي الغالية على هذا الموضوع المميز...



    جميل ان نرى طفل بريء ينام براحة واطمئنان

  8. #8

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة cutee مشاهدة المشاركة
    موضوع هام ومميز
    اطفالنا هم امانة عندنا
    ولا يجب ان نفرط فيها
    ولا ارى ان الروضة مناسبة للأطفال قبل سن الخامسة
    لها اي فائدة وقد يضيع الطفل بسبب تعلمه لسلوكيات
    اخرى لا تناسب تربيتنا له فقد يصبح عدائيا او منطوي
    على نفسه لبعده عن البيت والأسرة والأهم حضن امه
    وهو ما يكون في عمره هذا بأمس الحاجة له
    واذا كان ولا بد من عمل الأم وحاجة الطفل لمن يرعاه
    فليكن عند احد ممن تثق بهم من والديها او والدي زوجها
    او احدى اخواتها وان لم يكن ذلك ممكنا فيكون العمل والروضة
    قريبين حتى يتسنى للأم ان تتواجد في اي وقت احتاج لها
    طفلها شكرا لك يا احلى ملاك وردي على مواضيعك الهادفة
    وجعلها الله في ميزان حسناتك




    امتنان شديد لحضورك باذخ الجمال
    رأي صائب اختي العزيزة
    أشكر مداخلتك وحسن الكلام
    طابت أنفاسك العطرة


  9. #9

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة loloo مشاهدة المشاركة
    كلمة ام لها معاني كثيرة لايمكن عدها لكن بعضها الحنان والعطف فلايوجد احن من قلب الام على ولدها والطفل عندما يكون صغير ولايتكلم فلا يستطيع احد ان يتحمله مثل قلب امه لانه لايتكلم ليعبر عما يشعر به او مايريده فعندما يلقى قلب حنون يلبي طلبه بقلب رحب بأي وقت وينشأ على ذلك يشعر براحة في كل شيء في حياته حتى بنومه
    اما من يحرم الحنان بصغره نرى دمعته حتى في ضحكته لانه يقارن نفسه دائما بأي طفل يلقى حنان امه


    شاكرة جهودك اختي الغالية على هذا الموضوع المميز...



    جميل ان نرى طفل بريء ينام براحة واطمئنان
    باذخة الجمال
    كلماتك أنسابت من عمق الوجدان
    أسعدتني مداخلتك الحنونة في صفحتي
    دمتي شامخة بعطاءك المميز


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    الدولة
    مـــكــــــة المـــكـــرمـــة
    المشاركات
    1,359

    افتراضي

    الله يعطيكي الف عافية على الطرح الممتاز اختي الملاك
    ماعندي اضافة بعد اللي كتبيته
    رائعة جدا اختي
    يعطيكي الف عافية يارب
    تحياتي

  11. #11

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Dr.Osaid مشاهدة المشاركة
    الله يعطيكي الف عافية على الطرح الممتاز اختي الملاك
    ماعندي اضافة بعد اللي كتبيته
    رائعة جدا اختي
    يعطيكي الف عافية يارب
    تحياتي

    ممتنة لحضورك الطيب
    جزاك الله خيراً

  12. #12

    افتراضي

    ملاكنا الوردي
    تحياتي العطرة لك
    موضوع مميز ورائع تستفيد منه كل ام تدخل وتقرأه
    اما عن رأيي انا فأقول:
    الاطفال دائما يحتاجون امهاتهم اكثر من اي شي ، وعلي الام مراعاة اطفالها مهما كانت ظروفها فالحق الاول لهم ، وخصوصا في الاربع سنوات الاولى
    ان رياض الاطفال فيه شيء جميل حيث يتعلم الطفل اشياء كثيرة
    وينمي فيه روح التعاون خصوصا ان لم يكن لديه اخوة في البيت
    ورياض الاطفال يساعد الامهات اللواتي لديهن اعمال خارج المنزل او ظروف ما
    ولكن لرياض الاطفال سلبيات ايضا

  13. #13

    افتراضي

    أختي الغالية الملاك تعقيبا على ماورد من الأخوان والأخوات هم لم يقصرو في وجهة نظرهم ...
    اما انا لوجهة نظري ربما تكون قاسية بمعن يا أبيض يا أسود.. أنصاف الحلول لاتعجبني..
    الأم هي التي تربي واليست التي تحمل التربية أمر مطلوب منذ الولاته إلي ان يصبح شابا... وهي أمانة من رب العالمين .. الطفل يريد الحنان .. الحب ... التوجيه...المنزل هو المدرسة الأولى مو الروضة علماء النفس تحدثوا كثيرا عن الفرق مابين طفل تربا في حضن أمه وما بين طفل تربا في حضن المربية داخل المنزل فكيفه بالله بطفل لم يتجاوز الثالثة يتربا مع مربية في روضة الأطفال .. ناهيك عن الأسلوب والإختلاف الذى مابين الأم عندما تعود إلي منزلها وتسمع منه أشياء غربية عن محيط بيتها هذا ان رجعة تعبانه وتنام ثم تصحا .. ربما عندها خلوق للتوجهي ربما نعم ويصبح الطفل مابين المنزل وما بين الروضة ... بالله عليك أي حياة يعشها هذا لطفل واى إستقرار نفسي والأم في ناحية والأسرة في ناحية .. أختي الملاك قرار الزواج صعب والاولاد أصعب
    هذه مسؤلية وامانة المفروض اما التفرغ للبيت والأطفال أو العمل والإهمال . واالنتائج هي المسؤله عنها أمام الله وامام المجتمع الذى يكون الطفل بينهما اما صالح أوطالح كما يقولون
    ( يقول الرسول الكريم .. كلكم راعا وكلكم مسؤل عن راعيته )
    أسفة أختي على الإطاله

  14. #14

    افتراضي

    كلامك عسل ونافع ومفيد ويدل على الوعي والانسانيه ولكن ايهما ارحم الخادمه الملوثه ملابسها بالكيماويات واثار تنظيف الحمامات والمنفرده بالطفل دون رقيب ام الحضانه اللتي كتبتي وصفها كالفندق بخمس نجوم خاصه في هذا العصر الذي اصبحت المراه لاغنى لها عن الوظيفه فقد تكون مطلقه وبلانفقه او ارمله اوزوج اناني يرفض الانفاق اوزوج راتبه الفان او ثلاثه ماذا تفعل في هذه الحاله وانتن تروا غلاء الاسعار


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •