النتائج 1 إلى 3 من 3



الموضوع: المتلازمة الثلاثية

  1. #1

    افتراضي المتلازمة الثلاثية

    المتلازمة الثلاثية


    المتلازمة الثلاثية تجمع ثلاث أمراض : أرتفاع ضغط الدم – مرض السكر – أرتفاع دهون الدم

    فى الحقيقة أن ارتفاع ضغط الدم مشكلة واسعة الانتشار حتى أنه يمكن القول أن 1-2% من الناس معرضون لها بالذات فوق سن 35. وتزداد أعداد المصابين بها فى الدول الأكثر نموا كما تزداد نسبة الإصابة بها بين سكان المدن عن سكان الريف. وحتى الآن لم يتمكن العلماء من الوصول الى سبب واضح لهذه المشكلة لكن تمكننا فى السنوات الأخيرة من فهم معظم أسباب المرض و طرق تطور المرض و مضاعفاته و طرق علاجه و الوقاية منه

    . هناك نوعان من ارتفاع ضغط الدم النوع الأول نطلق علية ارتفاع ضغط الدم الثانوى و هو يحدث نتيجة لأمراض أخرى مثل أمراض الكلى كضيق الشريان الكلوى و الالتهابات المزمنة بالكلى و أمراض الغدد الصماء مثل بعض أورام الغدد الجار كلوية كذلك هناك أمراض الشرايين و القلب التى تسبب ارتفاع ضغط الدم مثل تصلب الشرايين و عيوب الشريان الأورطى كذلك تناول الكحوليات
    والخمور و هذا يفسر سبب انتشاره فى البلاد الغربية كذلك تناول العديد من الأدوية دون استشارة الطبيب قد تؤدى الى ارتفاع ضغط الدم.و النوع الأول يحدث بين 10 إلى 15 % فقط من الحالات.

    و أما النوع الثانى و يحدث فى اكثر من 80% من الحالات وهو ارتفاع ضغط الدم التلقائي وهو الأكثر انتشارا فحتى الآن اسبابة غير واضحة تماما لكن تلعب الوراثة دور هام فيه كذلك النظام الغذائى و التدخين و عدم ممارسة الرياضة من أهم عناصر الإصابة بهذا المرض.

    والوراثة لها دور هام جدا فى الإصابة لكن غير واضح تماما حتى الآن . لكن الامتناع عن التدخين و ممارسة الرياضة و اتباع نظام غذائى يمكن أن يقلل فرص الإصابة بهذا المرض.

    الصداع و الدوخة يحدثان فى 15-20% من الحالات المتوسطة والتى يكون فيها ضغط الدم الانبساطى بين 95 إلى 115 . كما يحدث الصداع و الدوخة فى 55% من الحالات إذا ارتفع ضغط الدم الانبساطى عن 120 مم زئبق.

    وهذا يوضح ضرورة تناول الدواء بانتظام و بدون ارتباط بحدوث إي أعراض .و يجب أن نعرف آن ارتفاع ضغط الدم غالبا لا يصاحبه أي أعراض لذلك نطلق علية القاتل الصامت و هذا يفسر ضرورة الفحص الدورى بالذات فوق سن 35 للمعرضين بالإصابة كالمدخنين و الذين يعانون من السمنة أو الذين يوجد فى عائلاتهم هذا المرض.

    يوجد نوعان من ضغط الدم الأول هو ضغط الدم الانقباضى و يمثل ضغط الدم فى الشرايين لحظة انقباض البطين الأيسر فى القلب وهو بين 115-125 مم زئبق. و الثانى هو ضغط الدم فى الشرايين لحظة انبساط البطين الأيسر فى القلب و هو بين 75-90 مم زئبق . لذا عند قراءة ضغط الدم نجد دائما رقميين الأول علوى و يمثل ضغط الدم الانقباضى و الثانى سفلى و يمثل ضغط الدم الانبساطى أما كلمة مم زئبق فهى وحدة قياس ضغط الدم .

    مضاعفات :
    أهم نقطة فى الموضوع كله فارتفاع ضغط الدم فى حد ذاته لا يشكل مشكلة كبيرة لكن المشكلة الحقيقية فى هذا المرض هى المضاعفات التى تحدث فى معظم أعضاء الجسم نتيجة إهمال العلاج و عدم الانتظام فيه و أهم هذه المضاعفات هى ما يحدث فى شرايين الدم التى تصاب بتصلب الشرايين مما ينتج عنه قصور فى الدورة الدموية فى الشرايين التاجية مما يؤدى الى الإصابة بالذبحة الصدرية و حدوث جلطات بالقلب أو المخ مما قد يؤدى الى حدوث أنواع عديدة من الشلل كذلك حدوث نزيف فى المخ أو فى شبكية العين أو فى الكلى كما يؤدى ارتفاع ضغط الدم الى تضخم عضلة البطين الأيسر بالقلب مما يؤدى الى هبوط فى وظائف القلب.

    الطبيب المعالج هو وحده الذى يقرر نوع الدواء اللازم للعلاج من ارتفاع ضغط الدم لأن هناك العديد من أنواع الأدوية المخفضة لضغط الدم و كل نوع له وظيفة محددة كما أن له أثار جانبية لا يستطيع أحد غير الطبيب المعالج تحديد نوع الدواء . وأحذر بشدة من تعاطى أي دواء مخفض لضغط الدم من الصيادلة أو أحد الأقارب أو الأصدقاء دون مراجعة الطبيب لأن هذا كان سببا فى حدوث العديد من المشاكل الصحية الخطيرة.

    والأهم من ذلك هو الوقاية من هذا المرض و تتمثل فى تجنب السمنة و اتباع نظام غذائى يعتمد على تناول الخضراوات والفاكهة والامتناع عن تناول الدهون و اللحوم الحمراء و استبدالها باللحوم البيضاء كالسمك والدجاج كذلك استخدام الزيوت كزيت الزيتون بدلا من الدهون الأخرى . كذلك ممارسة اى نوع من الرياضة يوميا و الامتناع عن التدخين و الخمور تماما.و بالطبع الفحص الدورى عند الطبيب يشكل عنصرا هاما لاكتشاف المرض وعلاجه فى مرحلة مبكرة.

  2. #2

    افتراضي

    موضوع قيم سلمت يداكي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    870

    افتراضي

    اشكرك اخت فاتن على هذا الموضوع .

    يوجد لدي تعليق بسيط يخص كلمة ( متلازمة ).

    متلازمة = ظاهرة= syndrom ..وتطلق كلمة متلازمة لحالة أسبابها الأساسية مجهولة ولم تكشف تماماً.
    .
    لو لاحظنا وراجعنا بعض الحالات التي نطلق عليها متلازمة ..لوجدنا انها حالات لم يكتشف لها علاج .

    مثل متلازمة داون ..متلازمة كلاينفلتر ..متلازمة تيرز ...

    واحب التوضيح هنا ان متلازمة داون ( الطفل المنغولي ) يطلق عليها المتلازمة الثلاثية.وذلك نظرا لوجود كروموسوم اضافي (الكروموسوم 21).


    وشكرا لك مجددا ً


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •