دراسة تفسير سلوك البشر عن طريق رصد جينات النحل
[IMG]//us.moheet.com/image/large218975.jpg[/IMG]

واشنطن: نجح الباحثون أخيراً في رصد خريطة الجينات الكاملة الخاصة بأحد أنواع نحل العسل، الأمر الذي قد يسهم في فهم السلوك الاجتماعي عند البشر من منظور جديد.

وكان فريق عالمي، ضم أكثر من مائة باحث من ست عشرة دولة حول العالم، عمل من خلال دراسة استمرت عامين، علي رصد خريطة جينات نحل العسل الأوربي والذي يعرف باسم Apis mellifera .

ويتميز هذا النوع من النحل وهو يسمي "حامل العسل" بأنه من النحل الاجتماعي، أي أنه ليس منعزلاً بل يعيش ضمن مستعمرات تحوي عشرات الآلاف من الأفراد، بحسب وكالة "قدس برس".

وأوضح الباحثون أن هذا النوع من الحشرات تعد ثاني عضو اجتماعي من مملكة الحيوان بعد الإنسان، بحسب رأيهم، يتم رصد خريطة الجينات الخاصة به.

ويأمل الباحثون من خلال دراسة جينات هذا النوع من الحشرات، تحديد المسؤول منها عن السلوك الاجتماعي لأفراد مجتمع نحل العسل، والتي يحكمها ضوابط محددة ضمن المجتمع الخاص بها، ما قد يسهم في الكشف عن نظيراتها من الجينات عند البشر، الأمر الذي قد يؤدي إلي فهم أبعادٍ جديدة في السلوك الاجتماعي عند الإنسان.

ووفقاً لقول الباحثين فإن نحل العسل قد ارتبط بالمجتمعات الإنسانية منذ القدم، فظهوره يعود للعصر الحجري قبل ثمانية الآلف عام حين تعامل الإنسان مع النحل البري، ومن ثم انتقل مع البشر في هجراتهم المختلفة، كما أسهم نحل العسل في تطور النشاط الزراعي الإنساني من خلال دوره الأساسي في تلقيح النباتات المختلفة.

من جانب آخر، وحسب ما أوضحت الدراسة التي ُنشرت بعض نتائجها في دورية "طبيعة" في عددها الاخير، فإن اكتشاف الخريطة الكاملة للجينات عند نحل العسل قد يحول دون انقراض هذا النوع من الحشرات، والذي يلعب الدور الأهم بين الحشرات المسؤولة عن تلقيح عدد كبير من أصناف النبات، التي تشكل في مجموعها معظم النباتات في علي الأرض.





المحيط