Bottom of Form




هناك العديد من النقاشات حول الاجهاض . موضوع الاجهاض بعد الانجاب هو موضوع لم يتم التطرق اليه بعمق وبكافة الأبعاد. وسنتطرق هنا الى الابعاد النفسية والجسدية الناجمة عن الاجهاض على الأمر التي تعرضت لتلك التجربة
وقد أظهرت دراسة حديثة طبقت على أكثر من 400 امرأة

بعد مرور عامين على الاجهاض ، لتجد أن سبعة من أصل عشرة منهن كن راضيات بما حدث ، في حين 12% لم يكن متأكدات، بينما 19% شعرن بالسوء اتجاه التجربة. اثار نفسيةلقد تم اكتشاف العديد من الاثار العاطفية النفسية التي من شأنها التاثير على الأم المجهضة وصحتها بشكل عام .
وتتضمن تلك المشاعر أحاسيس الذنب والقلق والاكتئاب والفقدان والغضب وحتى الرغبة بالانتحار. وتشير الدراسات الطبية أن الأمهات وحين توفر علاقة مايئة بالثقة والتواصل فمن شأنهم التعبير عن مشاعر الاحباط السلبية الناجمة عن التجربة. وتخبر امرأة " لم أكن مستعدة لتلك المشاعر التي اعترتني بعد خضوعي للاجهاض . فبدلا من شعوري بالارتياح اعترتني مشاعر القلق والتوتر.
أعراض متلازمة اضطراب ما بعد الولادة
هناك عدد كبير من الأعراض المرتبطة بتلك المتلازمة. ولتشخيص الأم المصابة بتلك المتلازمة فيجب أن تكون صادقة مع نفسها بشكل كبير ومع المشاعر التي تعتريها. وتؤكد كثيرات أن مشاعر قوية من الذنب تعتريهن ابلاضافة الى التخبط ن اضافة لمشاعر الفقدان ومشاعر سلبية أخرى. وتوضح دراسة كندية قام بتحضيرها الطبيب ايان كنت ان العديد من النساء يشعرن بخسارة كبيرة والم على الطفل الذي كان من الواجب ان يكون. وتوضح احدى السيدات أن ما تشعر به من مشاعر سلبية تتسم بالتخبط تكون قوية في بعض اأحيان ، وهو أمر سهل التشخيص .
وتضمنت تلك الحالات أمهات في عمر صغير تصل أعمارهن الى 17 عاما ممن لم يستطعن الحصول على استشارة متخصصة ليشعرن عند تكرر تاريخ وفاة أطفالهن بمشاعر حزن وتخبط متكررة وأظهرت الفحوص الفكرية حالات هلوسة لديهن . وتعتبر مشاعر الذنب من اكثر المشاعر المعروفة عند الأمهات ممن تعرضن للاجهاض، والتي قد تؤدي لمشاعر الاكتئاب وعدم الوضوح أو الخوف من عدم الاخصاب والحمل مرة أخرى أو حتى الخوف من التواصل الجنسي.

السبب الذي أظهر تلك المتلازمة على الملأ هي أنها لا تظهر الى العيان الا بعد سنوات من الاجهاض. ومن المتعارف والطبيعي أن تخبر السيدات أنهن في صحة جيدة وحالة سليمة بما يخص ما حدث، الا أنها لاحقا تتخبط بمشاعر الذنب والقلق والتخبط والاستغلال. واسباب ما يعتريها من مشاعر القلق تندرج تحت سبب غير معروف ، الا أنها مرتبطة بولادة طفل غير مرغةب به، أو خلال استشارة غير سليمة. أنا الظاهرة المرتبطة بهذا الاضطراب فتتبين على أنها ظواهر قابلة للمعالجة على الاقل لبعض الوقت

منقول عن: A6fal Dot Com
اطفال دوت كوم