النتائج 1 إلى 5 من 5



الموضوع: إكتشاف.. البيض من أفضل المصادر الغذائية !!

  1. #1

    افتراضي إكتشاف.. البيض من أفضل المصادر الغذائية !!

    إكتشاف.. البيض من أفضل المصادر الغذائية !!




    [img]//www.aljeeran.net//images/general/eggs.jpg[/img]



    اكتشف الباحثون فى جامعة آلبيرتا الكندية، أن مزيج الأجسام المضادة الموجود فى صفار بيض الدجاج، قد يساعد فى الوقاية من انتشار بكتيريا التسمم الغذائى التى تقتل الآلاف سنويا. ولاحظ الباحثون حسب صحيفة العرب اونلاين، بعد حقن عدة دجاجات بعوامل جرثومية مسببة للأمراض مثل بكتيريا "إى كولاي"، أنها قامت بتطوير أجسام مضادة لمحاربة تلك البكتيريا، وتراكمت هذه المضادات فى صفار البيض.
    وقام الباحثون باستخلاص الأجسام المضادة من صفار البيض ومزجوها مع مواد طبيعية للحصول على عقار مضاد يستطيع القضاء على معظم الميكروبات الغذائية.
    وقد أثبت صفار البيض فعاليته عندما أكدت التجارب الأولية عجز الميكروبات الموجودة فى الأغذية عن التضاعف والتكاثر عند تعرضها لمزيج الأجسام المضادة النشطة.
    هذا ومن جانب اخر ، فقد أكد خبراء التغذية أن البيض من أفضل الأطعمة المفيدة لصحة الإنسان، ففي الوقت الذي يتخلى فيه بعض الأشخاص الذين يتبعون برامج التخسيس عن تناول البيض على وجه السرعة بسبب قلقهم حول محتوياته من الدهون والكولسترول يرى البعض الآخر بأن الفوائد الصحية للبيض تفوق الجوانب السلبية الأخرى.
    أن تناول بيضة يوميا قد يساعد في الوقاية من أمراض العيون المصاحبة للشيخوخة والتقدم في السن. ووجد الباحثون أن البيض غني بمركبات طبيعية تفيد العيون وتحمي من مرض تحلل طبقة الماكيولا العينية, وهو مرض مزمن ينتج عن تلف نسيج الماكيولا الشبكية المسؤولة عن الرؤية المركزية, فيؤدي إلى تشوش هذا النوع من الرؤية أو ظهور بقعة داكنة في مركز الرؤية البصرية.
    أظهرت الدراسات أن مادة "لوتين" الموجودة في البيض أكثر امتصاصا في الجسم من تلك الموجودة في مصادر غذائية أخرى, بسبب احتواء مح البيض على مكونات حيوية مثل مادة "ليسيثين".
    وأوضح العلماء أن اللوتين ومركبات الكاروتينويد الأخرى مثل "زيكسانثين" تتراكم في الماكيولا وتفرز صبغات صفراء تحمي العين, مشيرين إلى أن بيضة واحدة يوميا تزود بالكمية المناسبة من اللوتين دون الخوف من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم. حيث ان تناول البيض كل يوم لا يؤذي القلب بالرغم من أنه يرفع نسبة الكوليسترول في الدم. فقد وجد الباحثون أن الكوليسترول الغذائي في البيض يزيد مستويات كوليسترول البروتين الشحمي قليل الكثافة السيء من النوعين الأول والثاني، ولكنه لا يؤثر على جزيئات النوعين الثالث والسابع التي تشكل تهديدا خطيرا على جهاز القلب الوعائي، وهو ما يفسّر، سبب عدم وجود علاقة ثابتة بين الزيادات في مستويات الكوليسترول السيء كتلك الناتجة عن تناول البيض، وزيادة خطر الأمراض القلبية.
    ولا يوجد ما يثبت وجود ارتباط بين استهلاك البيض وخطر الإصابة بأمراض الشرايين التاجية أو السكتات الدماغية سواء عند الرجال أو النساء الذين يتناولوا بيضة واحدة يومياً.
    وأظهرت دراسات متعددة أجريت على الأشخاص الذين يستهلكون كميات كبيرة من البيض بشكل اعتيادي وجود مستويات طبيعية من الكوليسترول في دمائهم لذلك فإن تناول معظم الأشخاص الطعام الذي يحتوي على الكوليسترول لا يزيد كمية الكوليسترول في الدم ما عدا عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات كوليسترول معينة تصيب واحدا من كل 500 شخص.
    وقال الباحثون إن البيض من الأطعمة المغذية الغنية بالبروتينات والدهون غير المشبعة والمواد المضادة للأكسدة وهو يحتوي على نسب عالية من الأحماض الدهنية أوميغا –3 المفيدة للقلب والتي ثبت أنها تقلل مستويات الدهنيات الثلاثية وضغط الدم وبالتالي تخفف الجهد الواقع على القلب.
    ويعتبر البيض من أفضل المصادر الغذائية للبروتينات، كما يحتوي على 13 نوعا من الفيتامينات،كذلك أن قشر البيض يعالج مرض هشاشة العظام وأنه من الممكن استخدامه في تدعيم الأغذية وهو غني بعنصر الكالسيوم اللازم لتقوية العظام. والمعادن الضرورية وخصوصاً من فيتامين بـ 12 والفوليت. _(البوابة)

  2. #2

    افتراضي

    شكرا لك خصوصا ان البيض وجبة اساسية في الفطور عند غالبية الناس

  3. #3

    افتراضي

    كل الشكر لك أختي ولمرورك الكريم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    870

    افتراضي

    بارك الله فيك .

  5. #5

    افتراضي

    شكراً للمرور الطيب


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •