النتائج 1 إلى 4 من 4



الموضوع: أمراض الأسنان -العلاج-الوقاية

  1. #1

    أمراض الأسنان -العلاج-الوقاية

    أمراض الأسنان
    تشوهات الأسنان
    تصيب الأسنان اللبنية والدائمة عدة تشوهات وهذه التشوهات قد تكون في عدد الأسنان أو في شكلها أو لونها أو تركيبها
    تشوهات العدد
    قد يحدث نقص في عدد الأسنان وعدم اكتمال العدد اللازم ، وكذلك بان نشاهد فراغاً بين الأسنان يخص سن واحدة أو أكثر وذلك يكون غالباً في

    الناس كذلك تحدث زيادة في عدد الأسنان ويصبح عددها يفوق العددالأسنان الدائمة مثل القاطع المركزي وضرس العقل الذي بدأ يختفي عند كثير من اللازم وذلك بأن نشاهد وجود سن أو أكثر خارج نطاق الأسنان بحيث يكون جزء من تاج السن أو كله متغيراً وذلك بأن تشبه بعض الأسنان أسنان الحيوانات فتكون على شكل مخروطي ، أو وجود نتوءات بالأسنان الأمامية ، أو زيادة في عدد الحديبات بالأسنان الخلفية
    تشوهات اللون
    يلاحظ أن بعض الأسنان تكون ملونة جزئياً أو كلياً ولا يمكن إزالة التلوين بواسطة التنظيف
    اللويحة السنية الجرثومية
    عبارة عن طبقة رقيقة ناعمة ومتجانسة ، تتكون من العديد من الجراثيم محاطة بمادة عضوية من اللعاب ملتصقة بالسطح الخارجي ، وتعد هي العامل الأساسي في حدوث تسوس الأسنان ، فإذا تركت لفترة طويلة دون إزالتها فإنها تتصلب على هيئة رواسب جيرية ذات لون بني فاتح وبدورها تؤثر على الأنسجة الرابطة للسن ، ومن ثم تساعد على خلخلة السن ثم سقوطها
    تسوس الأسنان
    كثرت الأمراض التي تصيب الفم فبمجرد وصول الطفل إلى الخامسة من العمر نشاهد ما يقرب من 4 أسنان مصابة بالتسوس وأكثر من 10 أسنان مصابة بالتسوس عند البلوغ . من المعلوم أن تسوس الأسنان يحدث نتيجة للإهمال وعدم العناية بنظافة الفم والأسنان ، عموماً يحدث التسوس إذا اجتمعت المواد الكربوهيدراتية ( مواد سكرية + نشوية ) وبكتريا والزمن . يحدث التسوس في أي مكان من السن ويكثر في الأماكن التي يصعب تنظيفها ، ومن مضاعفات التسوس تآكل الأسنان وخلعها وخرَاج تحت الجذور
    تصبغات الأسنان
    بعض الأسنان تكون ملونة جزئياً أو كلياً وهذا التلوين يمكن أن يكون خارجياً ( على سطح التاج ) ، أو داخلياً ( داخل اللب ) وعادة ما تتلون الأسنان بلون أصفر أو أخضر قاتم أو رمادي
    التلوين الخارجي : التدخين أو التقصير في تنظيف الأسنان يلون الأسنان بلون رمادي وذلك بكثرة في الأسنان الأمامية ، كذلك عدم إزالة المواد الجيرية يلونها بلون أصفر
    التلوين الداخلي : قد تكون الأسنان ملونة ويصعب إزالة ذلك اللون بالطرق المعتادة وذلك يأتي عن طريق عدة عوامل
    عن طريق الدم : أثناء مراحل تكوين الأسنان قد يكون الطفل الرضيع مصاباً ببعض الأمراض قد تحدث تلوينات عن طريق الدورة الدموية المتجهة إلى أوعية اللب : وذلك مثل الحمى التيفويد ، الكوليرا ، التهابات الكبد وأمراض القلب والدم
    عن طريق فقدان حيوية السن : كالإصابة بلكمة ، أو كسر جزء من السن
    نتيجة لتناول الأدوية : كالمضادات الحيوية تتراسيكلين

    الأسنان المنتطمرة
    وهي الأسنان التي منعت من البزوغ بأسباب مختلفة وبقيت مغطاة بعظم الفك بعد مضي زمن بزوغها وذلك إما لتأخر سقوط السن المؤقتة أو سقوطها مبكراً أو نقص نمو الفك أو وجود التهابات أو للوضع الشاذ للأسنان المجاورة ، وربما للوراثة ،أو فقر الدم ، الكساح ، اضطرابات الغدد الصماء
    مضاعفاتها
    الالتهابات ، الكسور ، الألم
    وأحيانا تعيق عملية تقويم الأسنان ، وتسبب تسوس في الأسنان المجاورة ، وتدفع الأسنان المجاورة وإبعادها عن مستوى الإطباق


    تقويم الأسنان
    وذلك بعلاج الأسنان الغير منتظمة من ناحية المظهر وإكمال عملية المضغ وإنجازالتناسق الوظيفي التجميلي
    أسباب التقويم : هنالك عيوب وتشوهات تحدث للأسنان وهذه العيوب إذا لم تصح لعملية التقويم تؤدي إلى فقدان وظائف الأسنان مثل صغر الفكين – كبر الفكين – انشقاق الفك – وأوضاع أخرى شاذة
    تسوس الأسنان
    تجرى جراحة الأسنان ، وذلك عند وج

    ود تسوس بالأسنان سواء كان هذا التسوس بسيطاً أم متقدم بغرض إيقاف تقدم المرض ومنعه من الانتشار

    الطرق العلاجية لتقويم الأسنان
    تؤخذ صورة أشعة لمعرفة وضع الأسنان وأحياناً تجرى بعض العمليات الصغرى كجزء من عملية التقويم كإزالة بعض الأسنان المدفونة ، كذلك يمكن تقويمها بأسلاك معدنية غير قابلة للصدأ على هيئة أقواس لتعطي أشكال تتلاءم مع الأسنان المراد تقويمها وتنزع الأسلاك بعد قضاء المدة الزمنية المقررة من قبل الطبيب المعالج
    يجرى العلاج التحفظي لإعادة التشكيل التشريحي والوظيفي للسن . وذلك في الحالات الآتية
    [IMG]//www.alnilin.com/health/images/09.gif[/IMG]
    تشوهات الأسنان
    في حالة تشوه بتاج السن مثل وجود ثقوب بالميناء أو وجود حدبات أو نتوءات إضافية تجرى جراحة الأسنان لهذا الغرض وذلك للمحافظة على صحة أنسجة الأسنان وإعادة الناحية الجمالية
    كسر الأسنان
    أحياناً يفقد جزء من تاج السن ، أو يحدث به تشوهات نتيجة كسر ناتج عن صدمة معينة الأمر الذي يجب إصلاحه عن طريق الجراحة حتى تقوم الأسنان بوظائفها كاملة وخطوات العلاج التحفظي أولاً نزيل التسوس ، ثم نحفر حفرة سنية ،ونحشو الأسنان حسب نوع التلف فإذا كانت الفجوة عميقة يفضل أن تحشى السن مؤقتاً ، ثم بعد ذلك تحشى حشوة مستديمة
    علاج الأسنان اللبنية
    وذلك بعلاج لب الأسنان والالتهابات حول السن عن طريق استئصال لب السن الفاسد ، وتعويضه بحشو دائم
    قلع الأسنان
    هي العملية التي يتم فيها استئصال السن . أو بقايا من السن من داخل التجويف الفمي ، وذلك كوسيلة للتخلص من الألم والتهابات الأسنان غير الصالحة ، والقضاء على أمراض الفم الناتجة عن مضاعفات الأسنان التالفة
    أسباب قلع الأسنان
    الأسنان اللبنية
    عندما يولد الطفل وبه بعض الأسنان فإنها تعد أسنان غير حقيقية ، عادة هذه الأسنان تعوق الرضاعة ولا فائدة منها . وكذلك عندما يتأخر موعد سقوط الأسنان اللبنية ، وعندما تتآكل السن ولا يتبقى منها سوى الجذر الملتهب
    الأسنان الدائمة
    عند حالات التسوس ، عندما يتقلص عظم الفك تكون الأسنان في وضعها الطبيعي


    الوقاية من أمراض الأسنان
    : أولاً أهمية العناية بالأسنان
    هنالك عدة إجرارات وقائية من أمراض الأسنان والمضاعفات المترتبة من هذه الأمراض ، تبدأ من المرحلة الجينية وتستمر مدى الحياة

    تبدأ الوقاية من أمراض الأسنان بالعناية بالأمهات الحوامل ، والرضع وإعطائهن الأغذية المناسبة التي تحوي الأملاح التي يحتاجها الطفل في نموه وتكوين اسنانه ، فإذا لم يكن لبن الأم المرضع حاوياً جميع المواد التي يحتاجها الطفل ، يمكن الإستعانة بمركبات صناعية تعوض النقص في الغذاء اللازم مثل الكالسيوم والفسفور
    وللأسنان اللبنية أهمية كبيرة ويجب المحافظة عليها لأنها تحفظ للطفل حيويته وتكسبه شخصيته وإن خلعها تسبب له مضاعفات سيئة . أما العناية بالأسنان الدائمة فهو أمر ضروري له أثره في المظهر والكلام والمضغ وغير ذلك

    وسائل العناية بالأسنان

    [IMG]//www.alnilin.com/health/images/dent1.jpg[/IMG]
    : أولاَ العناية الشخصية
    غسل الأسنان جيداً عقب كل وجبة غذائية -

    إزالة بقايا المواد الغذائية الواقعة بين الأسنان -
    الإستعمال الصحيح لفرشاة الأسنان -
    الإقلال من أكل المواد السكرية -
    إستعمال المضمضة أو معاجين الأسنان -

    : طريقة استعمال فرشاة الأسنان

    تفضل دائماً أن تكون فرشاة الأسنان ذات رأس صغير وخصلات قليلة من الشعر منتظمة في صفين أو ثلاثة ، يحوي كل صف خمسة أو سبعة خصلات
    والطريقة المفضلة هي على النحو التالي : عند تنظيف الأسنان يقبض على الفرشاة بحيث يكون الشعر إلى أسفل ملامساً اللثة السفلية وعنق الأسنان السفلي ثم تدير الفرشاة بحيث تمر على اللثة ثم الأسنان السفلى حتى حافة السطح الماضغ بعدها تبعد الفرشاة وتعاد الكرة حوالي عشرة مرات، ولتنظيف الأسنان العليا أقلب شعر الفرشاة إلى أعلى وأدرها على اللثة العليا ثم الأسنان بنفس الطريقة التي أستعملت في الأسنان السفلى
    عادة ما يبدأ التنظيف بالأسنان الخلفية ، ثم الأمامية ، بحيث ينظف السطح الخارجي ثم السطح الداخلي ثم السطح الماضغ

    ثانياً العناية الطبية
    تشمل الزيارات المتكررة للطبيب وذلك لعلاج الأسنان غير السليمة مثل علاج التسوس وتقويم الأسنان ، وعلاج الجذور ، وتركيب الأسنان الصناعية ، بالإضافة إلى الوقاية من تسوس الأسنان

    الزيارة يجب أن تكون متكررة ودورية، على الأقل مرة كل 6 أشهر

    مع تمنياتي للجميع بالصحة والعافية
    د/ عبدالرقيب الدعيس
    مؤسسة التنمية الصبية لصحة الفم والاسنان
    الجمهورية اليمنية-صنعاء
    967734302115+
    aldaus@yemen.net.ye

  2. #2

    افتراضي

    مشكوووووووووور اخي الدكتور عبد الرقيب موضوع قيم
    ولكن هل لي باستفسار........
    مالفرق بين تشوهات اللون.....وتصبغات الاسنان..........!!!!

    مع تحياااااااااااااااااااتي وفي انتظار المزيد من المواضيع المميزه

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    66

    افتراضي

    جميل جزاك الله خيرا

  4. #4

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركات اعتذر عن الانقطاع ولفترة طويلة ولكن كان السبب في ذلك هو سرقة بريدي الاكتروني والتلاعب في مدخلاتة مما منعني من التواصل معكم يا احبة ولكن اتمنا ان نعود ونكمل المشوار من جديد


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •