النتائج 1 إلى 4 من 4



الموضوع: حب الشباب

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الدولة
    u.s.a
    المشاركات
    22

    افتراضي حب الشباب

    يبدأ ظهور حب الشباب في الجنسين حول سن البلوغ ولا يقتصر ظهوره على فترة المراهقة بل يمتد إلى أواخر العشرينات وقد أثبتت الدراسات الإحصائية إلى أن أعلى نسبة إصابة بين الشباب تكون في سن 21 في الذكور و23 في الإناث ومناطق الوجه والظهر والصدر وأعلى الذراعين هي التي تصاب عادة بحب الشباب حيث يحتوي الجلد في هذه المناطق على غدد دهنية ضخمة نوعاً ما بالمقارنة بالغدد الدهنية الصغيرة في باقي أجزاء الجلد.

    الأسباب

    ظهور حب الشباب:
    هنالك عدة عوامل تتكامل وتؤدي إلى ظهور حب الشباب أهمها العوامل الهرمونية والميكروبية والوراثية.

    العوامل الهرمونية:

    إن وجود غدد دهنية نشيطة شرط أساسي لظهور حب الشباب الذي يصيب الغدد الدهنية النشيطة فقط.وقد ثبت علمياً أن الهرمون الذكري وهو الأندروجين هو الهرمون المنبه للغدد الدهنية في الذكور وفي الإناث أيضاً ومصادره هي الخصيتان في الذكور والمبيضان والغدة فوق الكلوية في الإناث.
    ومن الملاحظ أن حب الشباب لا يصيب المرضى الذين يعانون من نقص في إفراز هرمون الذكورة بينما يبدأ في الظهور بعد بدء العلاج التعويضي بذلك الهرمون ويلاحظ انتكاس المرض في الفتيات مع كل دورة طمثية.

    العوامل الميكروبية:

    تعيش بعض الميكروبات بصفة طبيعية على سطح الجلد وفي فوهات الجريبات الشعرية الدهنية وهي تتعايش مع الإنسان ولا تسبب له متاعب في العادة ويعيش أحد تلك الميكروبات داخل فوهة الغدة الدهنية ويتكاثر مع زيادة الإفرازات الدهنية وينتج ذلك الميكروب عند تكاثره مواد التهابية تنفذ من الجريبة فتسبب التهابات حولها.

    العوامل الوراثية:

    لوحظ في كثير من الحالات أن المصاب بحب الشباب ينحدر من أبوين كان قد أصيب أحدهما أو كلاهما بالمرض كما لوحظ وجود استعداد خاص للإصابة بالمرض لدى بعض الأسر

    العوامل الغذائية:

    لم يثبت وجود علاقة بين الإكثار من تناول المواد الدهنية والمأكولات الدسمة والشيكولا وظهور أو زيادة حدة حب الشباب ـ كما كان يعتقد في الماضي لذلك لا داعي لامتناع مرضى حب الشباب عن تناول تلك الأصناف.

    أشكال حب الشباب:

    يظهر على المناطق المصابة مثل الوجه والجذع والذراعين خليط من أشكال عديدة مثل:الرأس السوداء وهي الزيوان وتظهر على هيئة نقطة سوداء فإذا ضغط عليها برزت على شكل دويدة بيضاء يميل لونها للصفرة ذات رأس أسود وهناك أيضاً نوع أصغر يسمى الرأس البيضاء.
    ـ حبيبات حمراء صغيرة.
    ـ بثرات صديدية صفراء تظهر على رأس الحبيبات.
    ـ خراج مؤلمة.
    ـ أكياس عميقة.
    وفي أغلب الأحيان تتألف الإصابة من أكثر من شكل من الأشكال السابق ذكرها وتزول الإصابات بعد فترة تتراوح بين أيام وأسابيع ليظهر غيرها ويمر بنفس المراحل.
    ويعقب زوال الإصابة البسيطة السطحية مثل الحبوب والبثرات السطحية ظهور بقع حمراء تستمر لعدة أسابيع ثم تختفي دون أثر يذكر.
    أما في الإصابات الشديدة العميقة فيلاحظ بقاء ندبات محفورة مشوهة لا تختفي إلى الأبد.

    وبشكل عام يمكن تقسيم الإصابة بحب الشباب إلى نوعين رئيسيين :

    1ـ النوع البسيط:
    والذي يتميز بظهور رؤوس سوداء أو حبيبات وبثرات سطحية ولا يخلف ذلك النوع آثاراً مستديمة عند زواله.

    2 ـ النوع الشديد:
    ويتميز بظهور بثرات عميقة وخراريج وأكياس تترك ندبات محفورة مشوهة بعد زوالها.

    العلاج:
    نصائح عامة:

    ينصح المريض بغسل الوجه عدة مرات يوميا بالماء الدافئ والصابون للمساعدة على إبقاء مسام الجلد مفتوحة وهى فوهات الجريبات
    ولا ينصح المريض بالابتعاد على تناول أي أصناف من الطعام لعدم وجود علاقة بين نوعية الطعام ووجود حب الشباب.
    ينصح المريض بالإقلاع عن عادة الضغط على البثرات وعصرها حيث يؤدى ذلك إلى إبقاء لون أسمر غامق مكان الإصابة.

    الهدف من علاج حب الشباب:

    يمكن النظر إلى حب الشباب على أنه ظاهرة طبيعية في مرحلة معينة من العمر والهدف الأساسي من العلاج أن تمر تلك المرحلة السنية دون أن تخلف الإصابة آثاراً مستديمة في صورة ندبات في الجلد وما يتركب عليها من آثار نفسية عميقة.
    وقد تستدعي شدة الإصابة علاجاً مستمراً موضعياً كان أو عاماً للسيطرة على المرض حتى يتخطى المريض المرحلة الحرجة من العمر.

    العلاج الموضعي:

    بشكل عام هناك أربع مجموعات من العلاجات الموضعية تعتمد على وجود مواد فعالة مثل: الكبريت والريزورسينتول أو بيروكسيد البنزويل أو حامض الريتوئييد أو بعض المضادات الحيوية وتركب تلك المواد إما على شكل لوسيون أو كريم.
    ويلاحظ عند بدء استخدام العلاج الموضعى ظهور احمرار وتقشير جلدى مع الشعور بحرقة خفيف ولا ينصح المريض بإيقاف العلاج عند ظهور تلك الأعراض مادامت محتملة حيث تختفي تلك الأعراض مع الاستمرار في العلاج.
    العلاج العام:

    المضادات الحيوية:

    وتعطى بجرعات صغيرة ولمدة طويلة قد تصل إلى أربعة شهور أو أكثر ويستخدم الأطباء المضادات التي لا تسبب مضاعفات مع طول الاستعمال مثل مركبات التتراسيكيلين والأرثروسين.ـ

    مشتقات حامض الرتنوتيك:

    وهي أحدث الاكتشافات ويقتصر استعمالها على الحالات الشديدة

  2. #2

    افتراضي

    لقد عانيت كثيرا من حب الشباب الدهنى وذهبت الى كثير من الاطباء والكل اجمع انة حب شباب
    كان يوءلمنى كثيرا لدرجة انى كنت لا انام من الالم وقال لى الاطباء انة ياخز وقت طويل لعلاجة واستمريت معهم بالعلاج لاكثر من ثمانية اشهر ولم اتحسن بل يزيد الحال سوء

    العلاج
    احضرت ملح طعام وشبة وازبتهم فى الماء الساخن الى ان تشبع الماء المغلى باشبة والملح وتركتهم ليبردو
    وقمت بدلك الاماكن المصابة بظهرى وتركت وبعد حوالى 12ساعة اخدت دش وتانى يوم كررت نفس العمل والله انا الان فى تحسن واضح وراح اثار الحبوب الدهنية بمنطقة الظهر وانا سعيد جدا لزالك وانا دهنت المحلول دة مرتين بس والكلام دة من يومين والتحسن واضح واضح كتير
    فقررت ان انشرذالك لافيد كل من يمر بظروفى
    ارجو الرد لاطمئن عليكم وعلى هذاالسبق
    مع تمنياتى لكل مريض بالشفاء العاجل يارب امين

  3. #3

    افتراضي

    مامعنى الشبة

  4. #4

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شافي1 مشاهدة المشاركة
    مامعنى الشبة
    زي الملح وتجده عند العطارين ... يستخدمه البدو قديما في التئام الجروح

    يعني اذا فيك جرح يسيل منه دم حط عليه شبه واربطه وسوف يلحم أي يقوم بالحام الجرح وتسكيره


    لكن تراه حار حار جدا ... الملح يهون بالنسبة للشبه

    وهي اسم على مسى

    أتمنى أنني قد افدتك

    واي سؤال حاضرين

    مع اعتذاري لصاحب الموضوع


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •