مسحة عنق الرحم Cervical Smear

وهي عبارة عن مسحة عنقية من المخاط تؤخذ من عنق الرحم لغرض الفحص وذلك للكشف عن نوع الجرثومة المسببة للمرض، وبهذه الطريقة أيضاً يمكن الكشف عن سرطان الرحم في مراحله الأولى إن وجد ذلك عن طريق الفحص المجهري لخلايا عنق الرحم. متابعة قراءة مسحة عنق الرحم Cervical Smear

غسل وتنظيف المهبل

وهي عملية تطهير المهبل والأعضاء التناسلية الخارجية. هناك عدد من الحالات التي يجري فيها غسل وتنظيف المهبل، كالإفرازات المهبلية أثناء الحمل نتيجة فعل وتأثير ونشاط هرمون الاستروجين، وتغسل الأعضاء التناسلية الخارجية فقط خلال الأشهر الأخيرة للحمل. متابعة قراءة غسل وتنظيف المهبل

فحص المهبل في الحمل والولادة Vaginal exam

هناك نسبة لا بأس بها من العضلات التي تبطن منطقة المهبل والتي تهيئ نفسها للتوسع والانبساط أثناء الولادة، ونتيجة نشاط منطقة المهبل وزيادة تزويدها بالدم أثناء فترة الحمل نلاحظ تلون منطقة المهبل باللون الأزرق وزيادة النبض في مدخل المهبل Fornices، كما نلاحظ زيادة الإفرازات المهبلية إثناء فترة الحمل نتيجة نشاط الاستروجين Estrogen ونشاط الأوردة المبطنة للمهبل. متابعة قراءة فحص المهبل في الحمل والولادة Vaginal exam

التهاب المهبل

إن جدار المهبل يحافظ على وجود الرطوبة بداخله بسبب الإفرازات من عنق الرحم والجزء القليل من هذه الرطوبة تأتي من الخلايا الظهارية Epithelial Cells، كما أن الغشاء المبطن للمهبل مجهز بحموضة شديدة قادرة على قتل الميكروبات وأن هذه الحموضة تمنع حدوث الالتهابات المختلفة. متابعة قراءة التهاب المهبل

لقاح ضد سرطان عنق الرحم للمرأة والفتاة

في نظرة سريعة على تطور الطب الوقائي والإنجازات الباهرة التي تحققت حتى يومنا هذا، بدءاً من اكتشاف اللقاح ضد شلل الأطفال في منتصف القرن الماضي، لنرى بعدها كيف فتحت الآفاق لاكتشاف لقاحات أخرى ضد أمراض قاتلة أو معيقة (الحصبة، الخانوق، داء السحايا)؛ وتطول لائحة اللقاحات لتصل حالياً إلى ستة وعشرين لقاحاً فعالاً ضد العديد من هذه الأمراض التي تشكل خطراً داهماً على صحة الكبار والصغار على السواء، ما أدى إلى التراجع الملحوظ لانتشار الأوبئة واندثارها مع حملات التلقيح المتواصلة سنوياً. متابعة قراءة لقاح ضد سرطان عنق الرحم للمرأة والفتاة

ما يجب أن تعرفه الفتاة عند الاستعداد للحمل والولادة

عندما تصبح الفتاة أو الشابة ناضجة بتكوينها العضوي، الفيزيولوجي والنفسي، تكون بذلك مستعدة بشكل كاف لتحمل مسؤولية الأمومة. ويظهر ذلك من خلال تكوين جسمها وبنيتها النحيفة الأكتاف وعريضة الحوض والوركين. يضاف إلى ذلك ناحية بيولوجية تتمثل في الإفرازات الهرمونية للغدد التناسلية وانتظام العادة الشهرية. متابعة قراءة ما يجب أن تعرفه الفتاة عند الاستعداد للحمل والولادة