إذا كنت مريضاً بالسكري، ولاحظت ارتفاعاً في نتائج الفحص المنزلي، فيجب أن تبحث عن الأسباب التي أدت إلى ذلك، وفيما يلي أهم العوامل التي قد ترفع نسبة السكر في الدم:

– المرض أو العدوى أو الإصابة : فالهرمونات التي تحارب المرض قد ترفع نسبة السكر في الدم، ومن تلك الأمراض البرد، والتهاب المسالك البولية والنوبة القلبية.

– التوتر أو الإجهاد : سواء كان التوتر ايجابياً مثل حفل زفاف أو عطلة أو سلبياً كوفاة فرد من الأسرة.
يجدر الذكر أن التوتر قد يسبب انخفاضا في سكر الدم في بعض الحالات النادرة.

– عدم أخذ كفايتك من الأنسولين سواء بالحقن أو الحبوب.

– أكل أو شرب كميات أكثر من المعتاد من الكربوهيدرات.

– نشاط أو رياضة أقل من المعتاد.

– الجروح والعمليات الجراحية.

– الألم خاصة إذا كان بسبب التهاب في الجسم.

– أي تغيير مفاجئ في روتينك اليومي.

– بعض الأدوية التي تستخدم في علاجات بعض الأمراض، مثل :
•    أمراض الرئة مثل الربو
•    الطفح الجلدي
•    هرمون الاستروجين في حبوب منع الحمل
•    مضادات الاكتئاب والذهان والفصام
•    الاسبرين
•    بعض أنواع المضادات الحيوية
•    مدرات البول لعلاج ضغط الدم واحتباس السوائل
•    الكوليسترول
•    التهاب الكبد
•    أمراض الغدة الدرقية خاصة إذا كانت الجرعة غير صحيحة.

– سوء امتصاص حقن الانسولين في بعض أماكن الجلد.

– مشكلة تقنية في مضخة أو قلم الأنسولين أو شرائح القياس.

– أنسولين تالف بسبب انتهاء صلاحيته أو تعرضه لدرجات حرارة عالية

– حقن الكورتيزون : وقد تظهر الزيادة خلال 72 ساعة.

مستوى السكر في الدم لمريض السكري

للحفاظ على صحتك، فإنه يوصى بأن تكون قراءات السكر بين المستويات التالية:

– قبل الأكل : من 70 – 130
– بعد الأكل بساعة إلى ساعتين : أقل من 180

أعراض ارتفاع السكر في الدم

أولاً : الأعراض المبكرة:

– زيادة العطش
– زيادة عدد مرات التبول
– تعب
– عدم وضوح الرؤية

ثانياً : الأعراض اللاحقة:

– نفس برائحة الفواكه
– غثيان و/أو قيء
– ألم في البطن
– تنفس سريع
– ضعف
– ارتباك
– فقدان للوعي

متى يجب زيارة الطبيب ؟

– إذا استمر الإسهال أو القيء لأكثر من 24 ساعة
– إذا استمرت الحمى لأكثر من 24 ساعة
– إذا كنت مريضاً وكانت قراءات السكر في الدم أعلى من 250 ملغ / دل لأكثر من 24 ساعة.