طفل يشخص بمرض التوحد وبعد سنوات يكتشفون العكس





النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: طفل يشخص بمرض التوحد وبعد سنوات يكتشفون العكس

  1. طفل يشخص بمرض التوحد وبعد سنوات يكتشفون العكس

    قصه حقيقيه لصديقه لى عانت نفسيا بعد ان حكموعلى طفلها بمرض التوحد طول العمر لكن غريزتها كام لم تقتنع بالتقارير وتوقيع الاطباء ابنها الان عمره 8سنوات ويتمتع بصحه وعقل وتفوق بدراسته لاحظت الام عندما كان ابنها بسن 3سنوات
    1:عدم الكلام ويستخدم الاشارات
    2:كثير الحركه
    3:الخجل والخوف من الاغراب

    بدات رحله الاطباء اول دكتور كان للاذن والانف والحنجره وبعد الفحص لايوجد شئ يعيق الكلام ذهبت للطب التطورى للاطفال وهنا بدا الماساه عندما اخبروها ان ابنها مصاب بمرض اسمه التوحد ولا يوجد له علاج بناءا على اختبارات بالورق واساله للطفل وتخيلوا اعزائى القراء شعور هذه الام بنفس اللحظه رجعت مع زوجها وابنها للبيت وهى تنظر لابنها بعيون تملاها الدموع والحزن لم تياس الام بعد ان صحت من الصدمه بدات رحله البحث والسؤال عن هذا المرض وقرات كثير من الكتب حتى توصلت ل دكتوره .............استشاريه اطفال وحجزت موعد لابنها وذهبت بالموعد وهى متفائله وواثقه بقدرات ابنها بعد ساعتين من الاختبارات المتطوره التى اجرتها الدكتوره ...... قالت لها بالحرف الواحد لا يتم تشخيص المرض بناءا على تلات صفات مشتركه لابنك ابنك تشخيصه الصحيح هو تاخر بالقدرات وسف نطبق العلاج وخلال سته اشهر تلاحظين الفرق وفعلا الأدوية مجموعه فيتامينات مستورده حرصت الام على اتباع ما طلبته منها الدكتوره وتطور الطفل تطور كبير وخلال سنه بدا الكلام وعند بلوغه السن الخامس ودخوله الروضه واندماجه بدات ظواهر الشفاء وتوقف عن الادويه عندالسن السادس والان والله العظيم يا امهات واباء ان الطفل طبيعى ونصيحه لكل الامهات والاباء لا تياسو بالبحث عن الحل لاى مشكله صحيه تواجه اطفالكم انا اختصرت الموضوع لو راح اتكلم عن حاله الام وهى صدييقه عزيزه على منذ تلقيها تشخيص ابنها والحاله النفسيه راح اتذكر الالم عندما كنت ازورها باستمرار للاسف قله جدا جدا جدا الاطباء الذين نثق بهم وللاسف يتم ايضا تطفيشهم تشخيصات خاطئه بكثير من الامراض عندنا

  2. #2

    افتراضي

    أختي الكريمة

    حمدا لله على سلامة هذا الطفل ..

    لا أدري كيف تم تشخيص التوحد لدى الطفل بهذا الشكل ، لأن التوحد له أعراض معينة ، مثلا : الطفل المتوحد لا يستطيع التركيز في عيون الأشخاص ، لأنه يبدو و كأنه يعيش في عالم آخر لا علاقة له بعالمنا .. و هناك فرق بين التوحد و بين التأخر

    لأن التوحد اضطراب و ليس تأخرا ..
    الروضة تساهم بشكل كبير في تطوير قدرات الأطفال العاديين فما بالك بالأطفال المتأخرين الذين سيضطرون للاحتكاك بأطفال آخرين و تعلم الكثير من المهارات و اكتساب قدرات و خبرات جديدة تسرع تحسن حالتهم .

    و مجرد كون الطفل يتواصل مع الآخرين بالإشارات فهذا يعني أنه يتواصل مع عالمنا الواقعي ، أي أنه ليس مصابا بالتوحد

    ثم إن أمرا يميز الطفل المتوحد و هو كونه يركز على أمر معين و يكرره عدة مرات بشكل يثير أعصاب الآخرين ، كأن يظل يركض حول كرسي مثلا لمرات عديدة بدون توقف أو أن يمسك بلعبة و يحركها بشكل مستمر مكررا نفس الحركة بدون توقف

    ثم إنه لا يستجيب عندما تناديه .. أي أن الأم من المفروض أن تعرف أن هناك اضطرابا يعاني منه طفلها ، أما إن كان مجرد تأخر فهي ستشعر باستجاتبه لحبها و لكلماتها و لحنانها ، فالطفل المتوحد لا يستجيب اجتماعيا .. غير قادر على التواصل مع الآخرين ..

    ..

    الخطأ الطبي شائع أختي الكريمة .. و لكن الإنسان في مثل هذه الأمور يستشير عدة أطباء قبل أن يثبت على رأي واحد

    و جلّ من لا يخطئ



  3. افتراضي

    شكرا لك للتنبيه ومنكم نستفيذ

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    الدولة
    الامارات العربيه المتحده
    المشاركات
    919
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي

    حبيبتي
    احب ان احيي صديقتك وجزاها الله خير علي صبرها وعزيمتها
    وان كانت الاخت جودي قد اوضحت صفات التوحد والطفل المتوحد
    الا ان هذه الضفات التشخيصيه قلما تكون متبعه في التشخيص
    من واقع تجربتي هناك اطفال صنفوا متوحدين وهم ليسوا كذلك
    ام انهم يعانون تاخر دراسي او تاخر بالنطق او حتي تخلف عقلي وليس توحد
    المطلوب زيادة الاهتمام بالمرض وطرق التشخيص
    لانه ليس من السهل علي اي اسره ان يطلق علي ابنها طفل متوحد
    والله يشفي الجميع

  5. افتراضي

    شكرا للاخت فطوم للمشاركه ويجب ان لانثق بالتشخيص الطبى فى بعض الامراض التى ليس لها تحاليل تثبت المرض مثل التوحد

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    ــ غــريبه بهالدنيــا ــ
    المشاركات
    543

    افتراضي

    الحمدلله على كل حال