سلسلة من فوائد الفواكه والخضار







صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 40

الموضوع: سلسلة من فوائد الفواكه والخضار

  1. #1

    سلسلة من فوائد الفواكه والخضار

    وجدت هذا الموضوع
    وما به من فوائد كثيرة ومعلومات
    عن الفواكه والخضار
    وكلها معلومات قيمة
    احببت ان انقلها لكم
    قد تكون مكررة ولكن لا مانع من التجديد
    لأنها قيمة بالفعل وسوف تكون
    بمثابة موسوعة كاملة

    الــــــــــــــبصــــــــــل .........




    البصل يطيب الفم ويشد الظهر ويرق البشرة


    في دراسة قام بها باحثون هولنديون، نشرتها مجلة (الأفكار الصحية) الصادرة في أمريكا، ثبت علمياً أن تناول نصف بصلة متوسطة يومياً يقلل من خطر الإصابة بمرض سرطان المعدة.

    فقد لوحظ انخفاضاً في احتمالات الإصابة بهذا المرض الخطير لدى آكلي البصل مقارنة بأولئك الذين لا يأكلونه مطلقاً.

    عزا الباحثون ذلك إلى المركبات الكبريتية اللاذعة المتوفرة في البصل، فإن لهذه المركبات قدرة على مهاجمة بكتريا (هيليكو باكتر بايلوري) المسببة للقرحة وبالتالي قد تساعد في منع تطور الإصابة في سرطان المعدة الذي يصيب أكثر النساء بمقدار الضعف.

    ولم يفت فريق البحث الإشارة إلى أن البصلة المتوسطة في هولندا هي بحجم كرة الغولف تقريباً لذا فإن نصفها ليس بالكمية الكبيرة.

    وأثبتت الدراسات التي أجريت سابقاً في هاواي والصين وبولندا وإيطاليا الآثار الوقائية التي يتمتع بها البصل.

    وأعلن طبيب هندي يدعى (منون) بعد تحقيقات استمرت عامين في كلية الطب بجامعة نيوكاسل البريطانية أن البصل الخام أو المطبوخ أو المقلي يحول دون حصول الجلطة القلبية والدماغية، كما أكدت الأبحاث مؤخراً، أن أكل نصف بصلة نيئة يومياً يساعد على الوقاية من أمراض القلب وعلاجها أيضاً.

    وبسبب احتوائه على فيتامينات C.B.A فإن البصل مقوّ ويعزز القوة في الجسم ومفيد في معالجة العقم الناجم عن نقص عدد الحيوانات المنوية، ومقو للجهاز العصبي والكبد والكلى ومدر للبول ومذيب للرواسب البولية كما أنه (البصل) مضاد للروماتيزم، مطهر، مضاد للجراثيم وللتصلب الشرياني والتجلط، منظم للغدد، خافض للسكري طارد للديدان، منوم خفيف، مفيد للجلد، يساعد على التركيز، ويبعد الأرق الذهني والتعب، ويساعد على تقوية ونمو الشعر.

    ومن فوائده أيضاً أنه يثير القوة الجنسية ويبعد المرض عن الأسنان، وهو ملين ونافع لمن بهم أمعاء ضعيفة. وللبصل خاصية مضادة للالتهاب كالثوم، ولماء البصل فائدة لعلاج وجع الأسنان وتسكينه، ويفيد الأطفال ذوي النمو البطيء والشيوخ والضعفاء، وهو مضاد لالتهاب الدم وأخيراً لا آخراً البصل فاتح للشهية مفيد للنفخة.

    • فماذا يحتوي هذا الخضار؟

    يحتوي البصل على: سكر، ومواد بروتينية نشوية، وزيت طيار، وأملاح، كما يحتوي على فيتامينات C.B.A ومعادن الكبريت، الكوبالت، الصوديوم، البوتاسيوم، فوسفات الكلى، نترات الكلس، حديد، يود، حامض فوسفوري، حامض الخل، وعناصر مضادة للجراثيم، ويحتوي البصل على (45) وحدة حرارية في كل مائة غرام منه.

    • البصل في الطب النبوي:

    - قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): (إذا دخلتم بلاداً فكلوا من بصلها يطرد عنكم وباءها)، وقال في حديث آخر: (إذا دخلتم بلدة وبيتاً فخفتم وباءها فعليكم ببصلها فإنه يجلي البصر وينقي الشعر ويزيد في ماء الصلب ويزيد في الخطا ويذهب بالحماء - وهو السواد في الوجه - والإعياء أيضاً).

    - وعنه (صلى الله عليه وآله) أيضاً: (ويذهب بالنصب ويشد العضد ويزيد في الماء ويذهب بالحمى).

    - وعن الإمام الصادق (عليه السلام): (البصل يطيب الفم ويشد الظهر ويرق البشرة).

    - وعنه (عليه السلام): (يطيب النكهة ويذهب بالبلغم ويزيد في الجماع).

    - وعن الإمام الباقر (عليه السلام) أنه قال: (إنا لنأكل الثوم والبصل والكراث).

    وتبين الأحاديث الواردة عن أهل بيت العصمة كثيراً من الفوائد الأخرى للبصل قد نأخذ منها مجلداً ضخماً إذا أردنا تعدادها،
    فانظر أفلا يجعل البصل أيامك كلها عسل؟!

  2. #2

    افتراضي

    جريب فروت ........




    بين فوائده ومضاره الكثير

    إن تناول حبه أو اثنتين من الجريب فروت كل يوم بالإضافة إلى الحمية المناسبة من شأنها أن تخفف من السمنة فى منطقة الخصر كما أن الجريب فروت يخفف من كميات carcinogen الموجود فى الدخان بالنسبة للأشخاص المدخنين.



    تم الإعلان عن هذا الكشف فى الاجتماع السنوى لجمعية الكيميائيين الأمريكيين، حيث تم مناقشة فوائد حمية تعتمد بشكل كبير على تناول الجريب فروت بالإضافة إلى بعض البروتينات حيث كانت هذه الحمية مثار نقاشات امتدت لسنوات لتأتى هذه النتائج فى صالح هذه الحمية.

    للي يبغى ينزل وزنه



    لقد تم تجربة أثر تناول عصير الجريب فروت على العديد من الأشخاص حيث تم إعطاؤهم عصير حبة ونصف من الجريب فروت لمدة 12 أسبوع دون تغيير على نظامهم الغذائى العادى فكانت النتيجة أن معدل الانخفاض فى الوزن بعد انقضاء المدة كان حوالى 2 كجم.



    وينصح أخصائيو التغذية بتناول الفواكه يوميا قبل الوجبات حيث أنها تعطى شعورا بالشبع وتحتوى على سعرات حرارية منخفضة بالإضافة إلى احتوائها على كميات كبيرة من الألياف.



    وفى دراسة أخرى تبين أن للجريب فروت فوائد أخرى فهو يحد من نشاط أنزيم يجعل دخان السجائر مسرطن بشكل أكبر.



    وفى النهاية ينصح العلماء بتناول الفواكه بشكل طبيعى على أن يتم تناولها عن طريق العصير لأنها تعطى شعورا أكبر بالشبع، وكذلك ينصح الأطباء بضرورة التوقف عن التدخين وفى حالة عدم التمكن من ذلك فينصح بشرب عصير الجريب فروت يوميا.



    ولكن فى المقابل أثبت مؤخرا أن الجريب فروت يحتوى على مادة البيرجاموتين التى تعوق عمل أنزيم سيتوكروم الموجود فى الأمعاء والمسؤول عن تحويل60% من الأدوية إلى مادة فعالة تؤدى إلى ارتفاع نسبة الدواء فى الدم من أربعة إلى خمسة أضعاف المسموح به مما يسبب زيادة حادة فى الأعراض الجانبية للدواء.



    ومن أمثله ذلك أن الجريب فروت مع أدوية الضغط يسبب هبوطا فى الدورة الدموية مع زيادة أو نقصان فى عدد ضربات القلب، ومع مضادات الحساسية وبعض أدوية المعدة يسبب اضطرابات شديدة في كهرباء القلب قد تؤدى إلى الوفاة، أما مع أدوية النقرس فيؤدى إلى نقص كرات الدم مع هبوط حاد بالقلب ويحدث ألما بعضلات الجسم وشللا مؤقتا فى حال تناوله مع بعض الأدوية الخافضة لنسبة الدهون، مع ملاحظة أن جميع الأعراض السابقة تظهر مع شرب كميات قليلة من العصير أو حتى تناول ثمرة واحدة منه.



    وحذر الأطباء مرضى الحساسية من تناول عصير فاكهة الجريب فروت أثناء العلاج بالعقاقير المضادة لأمراض الحساسية مثل الرشح والالتهابات.




    ولو استثنينا فاكهة الجريب فروت فقد أوصى فريق البحث التابع للأمم المتحدة بضرورة زيادة استهلاك كميات أكثر من الفواكه والعصائر الحمضية لتحسين الصحة.



    وأكد التقرير الذى تمخض عن الاجتماع الطبى أن الغذاء الفقير بالدهون والغنى بالخضراوات والفواكه وبالذات الحمضيات قد يساهم فى تقليل خطر الإصابة بأمراض جهاز القلب الوعائى وبعض أنواع السرطانات واعتلالات الأنبوب العصبى.



    وشدد التقرير على أن الفوائد الغذائية المتعددة التى تتمتع بها الحمضيات لا يمكن الحصول عليها من الأقراص الدوائية ولكن باستهلاك ثمار الحمضيات وعصائرها .



    وأوضحت منظمة الأغذية والزراعة أن أهمية الحمضيات تكمن فى أنها مصدر جيد خال من الدهون وغنى بالعناصر والمواد الغذائية الضرورية مثل فيتامين "سى" والألياف والفوليت إضافة إلى البوتاسيوم ومركبات فايتوكيميائية عديدة.



    وقد أظهرت دراسة حديثة أن عدم تناول كمية كافية من فيتامين C يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية خاصة بين الرجال المصابين بارتفاع فى ضغط الدم أو البدانة، ووجد الباحثون أن الرجال الذين لديهم مستويات منخفضة من فيتامين C فى دمائهم معرضين للسكتة الدماغية بمعدل يبلغ مرتين ونصف أكثر من نظرائهم الذين تحتوى دماؤهم على كميات كبيرة من هذا الفيتامين، ويزداد هذا الخطر إذا كان هؤلاء يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو البدانة .



  3. #3

    افتراضي

    الــــبرتقــــال ........




    البرتقال من أحسن الفواكه وأجملها ومن الفواكه الشهية الجيدة والمفيدة للإنسان منذ أقدم العصور ولها فوائد طبية كثيرة وتحتوي على فيتامينc وفيتامينc.a و1.bو2.b وهي من المركبات الطبيعية طيبة المذاق(منها الحلو ومنها الحامض الحلو) ومما قيل في الأمثال القديمة(لا وجود للصحة والسلامة في مكان لا وجود للبرتقال فيه...)



    أن تناول برتقالة واحدة قبل الطعام يعتبر مشهيا ممتازا وهناك قرابة200 نوع من البرتقال والثمار الحمضية المشابهة له يحتوي على23 عنصرا جوهريا من العناصر الغذائية مثل: سكر الفواكه، الحديد، الكلس، الفسفور، وغيرها... وقد ثبت بعد الفحص(والتحقيق) في أحدث المختبرات العلمية أن البرتقال يحتوي على المواد المذكورة أدناه:

    69% فيتامينc

    4% كالسيوم

    9% يود

    6% حديد

    36% نترات المنغنيز

    17% حامض الستريك

    32% أملاح معدنية

    1% فيتامين ضد السرطان

    6% فيتامين ضد الرماتيزم

    9% سكر مقوي طبيعي

    13% فيتامين لبناء العظام

    16% عامل مساعد لإلتئام الجروح....

    وفي الختام: نورد لكم ما ذكره البروفيسور الإيطالي(نيكولا كايو) المؤسس والمدير للمركز الصحي(المستشفى الخاص) في مدينة بارسلون بإسبانيا يذكر أنه من خلال40 سنة من التجربة والتحقيق والمطالعة وكتابة أكثر من70 كتاب ورسالة في موضوع معالجة الأمراض بالغذاء منها(كتاب البرتقال غذاء ودواء) و(كتاب العلاج بالعنب والليمون والبرتقال) مبينا لنا فوائد هذه الفاكهة التي أنعم الله بها علينا كسائر النعم الكثيرة وما أكثرها. أدعوا الله العلي القدير للجميع بالصحة والسلامة وهو الشافي وهو الكافي(نعمتان مجهولتان، الصحة والأمان)

    وفي كل شيء له آية*** تدل على أنه واحد

    و(داوو مرضاكم بالأغذية قبل الأدوية).

    الفوائد:

    1- يصفي الدم ويقتل الدود وعصيره نافع.

    2- عصير البرتقال يزيل الحمى ويقضي عليه ويساعد على هبوط درجة الحرارة نتيجة الحمى.

    3- يطرد البلغم ومفيد لتنظيف البلعوم والحنجرة.

    4- مدرر ومنظف للكلية والمثانة.

    5- ملين ويزيل فضلات المعدة والأمعاء وينظفها.

    6- البرتقال يساعد على إلتئام الجروح وشفاء الأمراض الجلدية ونافع لإرتفاع ضغط الدم.

    7- يقوي المعدة ويقوي الأسنان ويزيل بعض أمراض اللثة في الفم ويفتت الحصى ويذيبها ويطرد الرمل من الجسم.

    8- البرتقال وعصيره مقوي ومشهي خصوصا للذين يشتكون من فقر الدم.

    9- يقوي الأعصاب والقلب ومنوم ومهدئ ومريح للدماغ.

    10- البرتقال يقوي العظام والأظافر والشعر والأسنان ويقلل من نسبة الدهون(الكولسترول).

    11- ينظم عملية الجهاز التنفسي للأسنان.

    12- مضاد ضد السعال والأنفلونزا.

    13- البرتقال يساعد على طرد الغازات.

    14- البرتقال ينظم عمل العضلات والعروق يزيد الكالسيوم.

    15- ضد الأمراض التناسلية ومرض السفلس وبعض الأمراض الزهرية.

    16- نافع للأمراض الجلدية والجرب.

    17- نافع لأورام الرحم والمبيض والمجاري البولية والبروستات.

    18- نافع لحالات التهوع(التقيء).

    19- البرتقال ناعف لأورام المفاصل والنقرس والرماتيزم وتصلب الشرايين.

    20- يساعد على إزالة آثار التسمم نتيجة إستعمال الأدوية الكيمياوية.

    21- يقوي الجهاز العصبي والهضمي ونافع في علاج أورام المقعد والبواسير.

    22- يمنع الكثير من الأمراض السرطانية.

    23- البرتقال وعصيره نافع لأمراض التيفوئيد.

    24- نافع للزكام وللمصابين بالأنفلونزا.

    25- البرتقال عامل مفيد للقضاء على بعض الترشحات للجهاز التناسلي عند النساء وعصيره مفيد ويعوض عن حليب الأم.

    26- مفيد ومعطر ونافع مع السلطة.

    27- البرتقال دواء جيد ونافع لإزالة قروح اللثة والفم.

    28- ينفع إستعمال قشر البرتقال فوق الفحم المشتعل في المناقل حيث يغطي رائحة قشر البرتقال الزكية رائحة الفحم.

    29- في سنة1930م قام الدكتور(مارانون) في إسبانيا بتجزئة الفيتامينات المتواجده في البرتقال وأعتبرها مفيدة لمرضى السكر كذلك يعتقد(الدكتور كرين والد) إن عصير البرتقال مفيد لعلاج مرضى السكر أما الدكتور(شوير بروش) الإسباني يعتبر البرتقال وعصيره نافع ومفيد لكثير من الأمراض.

    30- في البرتقال فوائد كثيرة حتى في قشره الخارجي وفي شحمه وبذوره(النوى) على أن لا يسرف في تناوله(فالإسراف في أي شيء مردود) (كلوا واشربوا ولا تسرفوا).

    31- بعد غسل قشر البرتقال و(تجفيفه) بحيث يمكن طحنه في الطاحونة الكهربائية جيدا كالبودر ينفع للإستعمال مع الحليب أو عند صنع وعمل المحلبي(الكاستر) أو عمل الحلويات والكيك كمعطر وبديل عن الفانيلا وهو ينفع لغازات المعدة... وله نكهة طيبة وعطر ولون طبيعي.

    32- ذكرت العلامة الفرنسية الكبيرة(السيدة لوسيه راندو) رئيسة مؤسسة الصحة الغذائية لوجود مواد حمضية وكيمياوية طبيعية في البرتقال وعصيره فهو نافع ومفيد للجسم وتوفر وتؤمن الحرارة والحيوية والنشاط له.

    33- من الفواكه المفيدة للكبار والشباب والصغار خصوصا في فصل الشتاء ونافع لسوء الهضم وورد في الكتب(القديمة) أن الصين هي منشأ فاكهة البرتقال؟!

    34- كتب أحد الصينيين سنة1178م أن هناك27 نوعا من البرتقال بعضها بدون بذور(نوى).

    35- إعتبر الصينيون البرتقال رمز السعادة وقال الفرس أنها خير شجرة تليق بفردوس الآخرة.

    36- في أيامنا الأخيرة إستعمل الكثير زهور البرتقال(القداح) عطورا وتيجانا للعرائس.

    37- أن من خصائص وفوائد فاكهة البرتقال ومنافعه الكثيرة في العلاج والشفاء تصل إلى درجة مما تجعلنا أن نقول أن وجود قفص(كارتون) البرتقال في البيت يعادل بل أكثر من صيدلية طبيعية في معالجة الأمراض وأثرها الفعال في الشفاء.

    38- ننصح الأمهات من أجل سلامة الصغار ودوام صحتهم بتغذية أطفالهن ببرتقالة أو كوب عصير البرتقال بدلا من الشكولاته أو بعض الحلويات المضرة.

    39- من طريف وعجيب ما ذكر أن في جزيرة فرناندوبو بأفريقيا يوجد برتقال بحجم كبير يعادل حجم البرتقال الموجود عندنا(بالعراق) بخمس مرات أو أكثر وهو حلو المذاق وفيه ماء كثير(ريان).

    40- خلط عصير البرتقال الحلو مع قليل من العسل نافع ومفيد جدا كغذاء للصغار ويعادل حليب الأم
    .

    التعديل الأخير تم بواسطة نور الهدى ; 05-27-2008 الساعة 02:52 AM

  4. #4

    افتراضي

    الـــــبروكــــلي .....




    البروكلي أحد نباتات الفصيلة الصليبية وهو من مجموعة الملفوف (الكرنب) والقرنبيط (الزهرة), غني بالمواد المضادة للأكسدة والتي تحمي الخلايا من التلف والسرطان, يحتوي على كميات وافرة من المعادن والفيتامينات الأساس



    يحتوى البروكلى على
    يحتوي كوب واحد من البروكلي المطهو على 40 سعرة حرارية
    يزود الجسم بضعف الحصة الغذائية اللازمة من فيتامين ج وثلث الحصة الغذائية اللازمة من فيتامين أ وحمض الفوليك
    كما يحتوي على الكالسيوم والحديد والبروتين
    وهو غني جداً بالبايوفلافونيدات الذي يقي من السرطان
    إضافة إلى احتوائه على نسبة عالية من الألياف
    وهو غني جدا بالمواد المضادة للأكسدة وهي تلك المواد التي تحمي الخلايا من الطفرات والتلف الحاصل بسبب الجزئيات غير المستقرة.

    فوائد البروكلى
    يعمل على خفض معدلات الإصابة بسرطان القولون والثدي وعنق الرحم والرئة والبروستاتة والمريء والحنجرة والمثانة عند الأشخاص الذين يكثرون من تناوله.


    طريقة تناول البروكلى
    يؤكل نيئاً أو مطبوخاً ويفضل أن يكون مسلوقا بالبخار وبكمية قليلة من الماء ولفترة قليلة حتى لا يفقد فيتامين ج والمواد المفيدة الأخرى، ويتغير طعمه بسبب انبعاث المواد الكبريتية التي يحتويها.




  5. #5

    افتراضي

    الـــــتفــــاح .....




    شجرة التفاح شجرة مثمر من الفصيلة الوردية والتفاح كلمة مأخوذة من كلمة

    توتا الفارسية ويسمى أيضا المريح. وهناك ميزة في التفاح هي إزالة

    الشعور بالتعب .

    لقد قيل إن شجرة التفاح أصلها من شرقي أوروبا وغربي آسيا وأن موطنها

    ألأول في "طرابزون" بتركيا. ثم نقلت إلى مصر و زرعها "رمسيس الثاني

    فرعون مصر في حديقته ومن مصر انتقلت إلى اليونان . والشئ المؤكد هو

    أن التفاح يزرع منذ أكثر من خمسة آلاف سنة وقد عرف الرومان (22) صنفا
    منه .

    أدخل المستعمرون الاوروبيون التفاح إلى أمريكا، فكثرت زراعته ابتداء

    من سنة 1750 م في المناطق ذات الأجواء المختلفة، لأنه يتحمل البرد،

    ولا يعيش في المناطق الحارة، وقد كثرت أنوأعه، حتى أصبحت اشجار

    التفاح اليوم أكثر من ستة آلاف صنف مختلفة الحجم والشكل واللون

    وتعتبر الولايات المتحدة أكثر البلاد إنتاجا للتفاح وكذلك كندا .


    تركيب التفاح ومزاياه

    للتفاح رائحة هي مزيج أكثر من 26 عنصرا كيميائيا مختلفا تعطيه

    رائحته الغريبة . وللتفاح ميزة قابليته للحفظ بالبرودة، وبالتجفيف،

    والتعليب، ويحو ل عصيره إلى " سيدر، وخل " ويستخرج من التفاح:

    مسحوق التفاح، وعسل التفاح الذي يستعمل للمحافظة على درجة
    الرطوبة في ألخبز والتبغ .


    التفاح في الطب القديم:


    في الطب القديم كان للتفاح دور كبير في العلاج، فاليونانيون كانوا

    يعالجون أمراض الأمعاء بعصيره وكان غيرهم يعالج به الجروح والقروح،

    وأشتق أطباء القرون الوسطى من اسم التفاح اسم مرهم علاجي واستعملوا

    من مسحوق التفاخ ومزجه بحليب المرأة علاجا للرمد، كما عالجوا النقرس
    ، والرثية "الروماتيزم"، والصرع بعصير التفاح المطبوخ.

    أما الأطباء العرب فقد عالجوا الجروح النتنة والغرغرينا بعفن التفاح،

    وسبقوا بذلك البنسلين ومشتقاته .


    وقالوا في فوائد التفاح
    أقوالا كثيرة منها: إنه سهل الهضم يقوي الدماغ

    والقلب، و المعدة، ويفيد في علاج أمراض المفاصل، والخفقان، ويسكن العطش،

    ويقطع القيء، ويفرح، ويفيد الموسوسين، ويقوي الشهوة، ويذهب عسر التنفس

    ، ويصلح الكبد والدم . والمربى منه أجود في كل خواصه .

    وقالوا في سيئاته: إنه يولد الرياح الغليظة، والنسيان . ومما قاله

    فيه الشيخ الرئيس ابن سينا: أعدل ألتفاح الشامي، وألتفه منه رديء

    قليل المنافع، وكذلك الفج والحامض فانهما يولدات العفونات والحميات.

    وشراب التفاح عتيقه خير من طريه لتحليل البخارات الرديئة،وورقه

    ولحاؤه وعصارة القابض منه تدمل الجروح، وعصارة ورقه تنفع من السموم .


    التفاح في الطب الحديث:

    حين عمل تحليل التفاح وجد في كل مائة غرام منه 95 وحدة من فيتامين أ،

    و40 من فيتامين ب 1 و20 من فيتامين ج، 21% .من السكر، و9% من سكر

    العنب وسكر الفواكه، و85% من الماء، و10 % برتين، و3 % مواد دهنية،

    و9% .سليلوز، و 4% بكتين . و8% أحماض عضوية، وقليل من النشا (في

    التفاح الناضج وفي التفاح أملاح معدنية مهمة مثل ألبوتاسيوم

    والكالسيوم، والصوديوم وغيرها مما لا غنى عنه في تغذية الخلايا

    وإنمائها، كما فيه مقادير قليلة من الكلور، والمنغنيز، والحديد،

    والفوسفور، والكوبالت، والبروم، والالومين، والزرنيخ والكبريت).

    وفي الطب الحديث كلام كثير عن فوائد التفاح، منه: أنه أفضل الفواكه

    وأعظمها نفعا، فهو ينشط الأمعاء، ويكافح الإمساك المزمن، والإسهال

    عند ألأطفال، وحصى ألكلى والحالبين والمثانة، ويزيل حمض البول .

    ويخفف نقيعه من آلام الحمى، والعطش، وينشط ألكبد، ويهديء السعال

    ، ويخرج البلغم، ويخلص الجسم من الأحماض والدهون، ويسهل إفراز غدد

    اللعاب والأمعاء وألكبد، وينشط القلب، ويخفف آلام التهاب الأعصاب،

    وأمراض الكبد، والوهن القلبي، ويصون الأوعية الدموية والأسنان من النخر

    ، ويزيل الشعور بالتعب . ويقول الدكتور جارفيز في كتابه

    "طب ألشعوب

    " . إن خل التفاح إذا شرب مع الماء كان مسمنا وعلاجا للبرد ويذكر

    أكثر الأطباء: أن خل التفاح هو الخل الوحيد الصالح للجسم، وما عداه
    فضرره أكثر من نفعه .

    ويوصي الأطباء أصحاب المعد والأمعاء الضعيفة أن يأكلوالتفاح مطبوخا

    . ويذكرون أن قشر التفاح إذا جفف وسحق وغليت ملعقة كبيرة منه في

    كأس ماء أفادت في إدرار البول وطرد الرمال أكثر من اللب . ويروون

    أن الأمريكيين والسويسريين يصنعون شرابا من التفاح يتناوله

    العمال فيزاد في نشاطهم وإنتاجهم، ويغنيهم عن تناول المشروبات

    الكحولية، كما يوصون بعصير ألتفاح . للمسنين ألذين لا يمارسون
    الرياضة البدنية أو المشي.


    وصفات مجربة من التفاح:

    ويورد العالم الفرنسي الدكتور " جان فالنيه مجموعة قيمة من
    الوصفات المفيدة من التفاح نجملها فيما يلي:

    1 - استعمال داخلي:

    @ ملين، مسهل: تفاحة كل مساء(ملين )،تفاحة كل صباح (مسهل ).

    @ ضد إسهال الأطفال: تفاح مبشور ( يؤخذ منه من 500 - إلى1500
    غ في اليوم على خمس مرات ).

    @ ضدالعطش: تفاحة مع فنجان شاي خفيف.

    @ ضد التهاب الأمعاء الغليظه، وإسهال خروج الأسنان: يؤخذ خلال
    يومين مقدار من التفاح وحده يناسب السن، ويوصف هذا أيضا ضد
    الزحار، وعسر الهضم، والمغص، وتقرحات المعدة .

    @ ضد الرشح والزكام تتبع حمية تقتصر على تناول 500 - 1000
    غ تفاح نيئ مبشور يوميا، وتدوم الحمية يومين أو ثلاثة أيام .

    @ ضد الروماتيزم، والنزلة الرئوية، وأمراض الأمعاء: تقطع
    ( حلقات ) تفاحتان أو ثلاث تفاحات بقشورها، وتغلى في ليتر
    ماء مدة ربع ساعة، ويمكن أن يضاف إليها قطع من عرق السوس .

    @ ضد الروماتيزم، وقلة البول، والنقرس: يغلى 30 غ من قشر
    التفاح في 250 غ من الماء لمدة15 دقيقة، ويشرب منه أربعة
    إلى ستة أقداح في اليو م.


    2- استعمال خارجي:

    @ ضد آلام الأذن: تشوى تفاحة في الفرن وتوضع لصقة على الأذن.

    @ ضد الجرب والقرع: تقطع تفاحة نصفين وينزع قلبها وبذورها
    ويوضع مكانها قليل من زهرة الكبريت، ويكضم النصفان معا بخيط وتشوى
    في الفرن، ثم تهرس وتفرك أماكن المرض بالسائل الذي يخرج من التفاحة.

    @ ضد الجروح المزمنة . تفاحة مقشرة ومشوية، توضع ( لصقات منها
    على ا لجروح، ويمكن أن تعمل لصقة من مقدار من عصير التفاح
    ومثله من زيت الزيتون ).

    @ لتقوية الجلد: إن عصير التفاح يدهن به الوجه، والرقبة، والأثداء،
    والبطن، فيقوي خلايا الجلد.

    @ في سويسرا يعالج بعض الأطباء بنجاح سكري الأطفال بحمية تقتصر
    على تناول التفاح والبندورة ( يشويان في الفرن ).

    @ تناول تفاحة في آخر وجبة الطعام - وبخاصة وجبة المساء -
    تلين المعدة وتنظف الأسنان، وحامض الأوكساليك الذي في
    التفاح يبيض الأسنان.

    @ ذكر "ليوت بينه Binet" الطبيب الفرنسي الشهير -
    ومن أكبر المدافعين عن الفواكه: فوائد كثيرة للتفاح،
    منها: أن النيئ منه أو المشوي في الفرن يجوف ويحشى بالعسل،
    ويستفاد منه في إعداد فطائر ومربيات وغيرها . فتكون غذاء
    وعلاجا لكثير من العلل.


    لمن يعطى ويمنع:


    يوصى بتناول التفاح لكل الأشخاص ومن كل الأعمار، ولكن بصورة

    خاصة للمصابين بالنقرس، وبأمراض الكلى، و المفاصل، والرثية
    "الر وماتيز م" ( وعلى هؤلاء تناول كيلو من التفاح كل يوم ) .

    ويوصي الأطباء الروس بتناول التفاح بكثرة لعلاج الضغط الشرياني،

    وحصى المرارة. ويوص ضعاف الأمعاء، والمصابون بالإمساك -

    وكذلك بالاسهال - بتناول التفاح، وحتى غير الناضج منه

    لا يضر الأمعاء لوجود مادة التانين في أليافه، ويمكن

    للمصابين بمغص المعدة أكل التفاح بشرط تقشيره أو مضغه جيدا أو بشره .

    والتفاح مفيد جدا للنساء الخائفات على جمالهن، فهو يحافظ على
    بشرتهن، ويجدد نشاطها، ويحفظ جمالها، ولا يسمن أجسامهن .

    كما يفيد التفاح الذين يأكلون بسرعة ويبتلعون مقادير من الهواء.

    أما الذين يمنعون عن تناول التفاح فهم: المصابون بمرض السكر،
    وبعض المصابين بعسر الهضم، والذين يشكون من حرقة في المعدة

  6. #6

    افتراضي

    الـــــمـــــوز .........






    الموز أو "الطلح" كلمة مستعربة من اللغة الهندية "موزى" وهي "فاكهة الحكماء" كما سميت في الهند حيث ان الفلاسفة كانوا يستظلون تحت هذه النبتة، ورد ذكر الموز في القرآن الكريم في سورة الواقعة حيث قال الله تعالى {وطلح منضود} فالطلح هنا معناه الموز وقد اختلف العلماء في التفسير.



    تعتبر نبتة الموز من أطول النباتات على وجه الأرض بدون جذع خشبي حيث يتراوح ارتفاعها حوالي 30قدماً، وتثمر شجرة الموز مرة واحدة فقط ومن ثم يتم قصّها للسماح للفسيلة الصغيرة بأخذ الدور الجديد للنبتة وأفضل الموز الذي يقطف وهو أخضر ويترك للنضوج بعيدا عن النبتة حيث إذا تُرك عليها تنفتح الثمرة وتصبح قطنية من الداخل ولا طعم فيها.



    ويعود تاريخ الموز إلى الهند وقد اختلف في مرجعه فقال البعض انه ماليزي وقد عُرف الموز قبل ميلاد المسيح عليه السلام بحوالي 1100سنة بينما عرفه العالم الجديد عام 1516م حيث غرست أول نبتة له في الكاريبي آنذاك وعرض الموز لأول مرة في ولاية فيلاديلفيا في معرض سينتينيال عام 1876م وكما ذكرت سابقا فإن كلمة "موز" أصلا معربة من الكلمة الهندية "موزى" وباللغة العربية الفصحى يسمى الموز بـ "الطلح" وهناك أسماء عديدة للموز مثل بنّا Banna وغانا Ghana وفُنانا Funana إلى ان أطلق عليه الافريقيون اسمه الحالي Banana وقدرت منظمة الـ FAO إنتاج الموز عامي 1996ـ 1997م بـ 57مليون طن.





    يحتوي الموز على:

    ماء، كاربوهيدرات، فسفور، بوتاسيوم، بروتين، حديد، فيتامين أ، فيتامين ب 6، حامض الاسكوربيك.

    وذكر في قاموس الغذاء والتداوي بالنباتات "لأحمد قُدامة" عن الموز في الطب القديم بأنه ينفع من حرقة الصدر والرئة والسعال وقروح الكليتين والمثانة ويدر البول ويزيد في ماء الرجل وينشط الفحولة ويلين البطن ويسمن كثيرا والاكثار منه يضر المعدة ويثقل ويزيد في الصفراء والبلغم ودفع ضرره يكون بالسكر والعسل والزنجبيل وإذا طبخ في دهن اللوز أصلح الصدر سريعا وإذا مزج بالخل أو عصير الليمون وطُلي به الرأس الأقرع يفيد كثيرا وطبخه مع بذر البطيخ ودهن الوجه به يجلو الكلف وينعّم البشرة ويحسن اللون وان وضع ورقة على الأورام حللها "انتهى كلامه".



    ويعتبر الموز من أفضل مصادر الطاقة الطبيعية للإنسان فهو خالي من الصوديوم ولذلك يقلل من مخاطر ارتفاع ضغط الدم، وخالي من الدهن والكوليستول ويحتوي الموز على كاربوهيدرات سهلة الهضم مقارنة بالفواكه الأخرى. وساعدت الأبحاث في الطب الحديث على التوعية والتعريف بأن الموز قد يحد من الوفاة الناتجة عن أمراض القلب لبعض الحالات وهذا لا يعني ان الغذاء المتوازن والرياضة لا يساعدان على خفض مخاطر العوامل المساعدة لأمراض القلب.



    )الموز) يقي من القرحة ومن ارتفاع ضغط الدم :

    يبدو أن الموز ليس مجرد فاكهة لذيذة يحبها الكبار والصغار، ولا تنحصر قيمته في المساعدة على الشعور بالشبع والامتلاء، بل يحتوي على قيمة غذائية لا يستهان بها بالإضافة إلى احتوائه على قيمة دوائية وقائية أيضاً.


    فقد أكد أخصائيو التغذية أن كل مائة غرام من الموز الناضج تعطي الجسم مائة سعر حراري، كما أن الموز غني بالألياف والفيتامينات A,B,C بالإضافة إلى الأملاح المعدنية كالحديد والزنك والفوسفور والمنغنيز والصوديوم، كما يحتوي على الماء والنشا وسكر العنب وسكر القصب مما يجعله مصدراً حيوياً للعناصر التي يحتاجها الجسم البشري.



    وقد أظهرت دراسة سويدية حديثة أن الموز الناضج أو المطهو يحتوي على مواد تزيد من مقاومة الخلايا التي تبطن المعدة للقرحة وقد تمنع حدوثها وتساعد على الشفاء منها في حالة الإصابة بها. وفي الدراسة التي نشرتها مجلة (الأفكار الصحية) الأمريكية، أكد أخصائيو التغذية أن الموز الغني بعنصر البوتاسيوم يساعد في الحفاظ على سلامة العضلات والعظام ويؤدي إلى تقليل ضغط الدم الشرياني، وبالتالي يخفض إلى حد كبير من احتمالات الإصابة بالنوبات القلبية.


    وكانت دراسات أخرى قد أشارت إلى أن للموز أثراً إيجابيا على عملية الهضم في الأمعاء خلافاً للاعتقاد الشائع بأن الموز يسبب الإصابة بالإمساك أو الانتفاخات، وأن أثر الموز على عملية الهضم يزداد كلما كان الموز ناضجاً.



    الموز علاج لقرحة المعدة وارتفاع ضغط الدم





    مفكرة الإسلام: عندما طرح هرمون [الميلاتونين] كدواء يحافظ على الشباب ومضاد للشيخوخة وإطالة العمر الافتراضي، أثار ضجة لا مثيل لها في الأوساط الصحية والطبية. وقد كشفت دراسات علمية أن ثمار الموز هي الفاكهة الوحيدة التي يمكن الاعتماد عليها كبديل لهذا الدواء، حيث تتميز ثمار الموز بغناها بهذا الهرمون.

    فقد نقلت الصحف عن الباحث المصري بجامعة المنصورة الدكتور 'محمود درويش': إن ثمار الموز ليست غنية فقط بالـ[ميلاتونين] الذي يعد ترياق الصحة والشباب.

    بل إن ثمار الموز الناضجة تعد مصدرا غنيا بالمغذيات والسكريات السهلة الامتصاص ولذلك فهذه الثمار مولدة للطاقة وباعثة للحيوية ويمكن الاعتماد عليها في النظم الغذائية الهادفة للحيوية ورشاقة الجسم.



    ونقلت شبكة اليوم الإلكترونية عنه تأكيده أن مؤهلات الموز تسمح له بذلك نظرا لاحتوائه على فيتامين [B2] كما أنه ضروري لانطلاق الطاقة في خلايا الجسم من الدهون والكربوهيدرات والبروتين، كما إنه ضروري أيضا لامتصاص الحديد وبناء الهيموجلوبين الدموي.



    إضافة إلى ذلك فإن لفيتامين [B2] فوائد صحية للجلد والبصر، ويذكر الأطباء أن ثمار الموز سماها القدماء [طعام الفلاسفة] لأنه كان غذاء أساسيا عند علماء الهند وفلاسفتها القدامى مؤكدا أن نشاء الموز لا نظير له في الفواكه أو النشويات.



    إذ ينفرد نشاء ثمار الموز بأنه لا يتم تخزينه في الجسم فتناول الكثير منه لا يؤدي إلى أي زيادة في الوزن، ومن هذا المنطلق ظهرت الوصفات الغذائية التي تضمن الموز كعنصر أساسي لأي نظام غذائي لثبات وزن الجسم والحفاظ على الرشاقة وصفاء الذهن، وأشار إلى أن هذه الميزة التي تتمتع بها ثمار الموز لا مثيل لها في أي غذاء سوى البطاطا.



    وقال إن الفرق الوحيد أن الموز فاكهة والبطاطا تنتسب إلى الخضراوات فضلا عن أنها درنات من جذور النبات، ويرصد الدكتور 'محمود درويش' فوائد طبية أخرى للموز في أن ثمرته هي الثمرة الوحيدة التي تؤكل نية لمرضى قرحة المعدة.



    كما إنها تساعد على خفض ضغط الدم المرتفع ويؤهل ثمار الموز لهذه الوظيفة احتواء الثمار على نسبة عالية من البوتاسيوم مصاحبا لها كمية قليلة من الصوديوم، كما أن الموز مضاد للحموضة ويرجع ذلك لاحتواء الثمار على نسبة عالية من الأملاح القلوية التي تعادل حموضة المعدة.



    علاوة على أن تناول ثمار الموز مهم في حالات سوء التغذية ونقص الفيتامينات وذلك عند تناوله باستمرار مع نظام غذائي معين.

    ويؤكد أن التركيب البيوكيميائي لثمار الموز يتضمن 24% منه كربوهيدرات و2% بروتينا و4% دهونا و5 % ألياف و57% ماء، أما الفيتامينات فيحتوي الموز على 430 وحدة دولية من فيتامين [A] و09,0 ملليجرام من فيتامين [B1] و06,0 ملليجرام من فيتامين [B2] و10 ملليجرامات من فيتامين [C] إلى جانب 420 ملليجراما بوتاسيوم و8 ملليجرامات كالسيوم و31 ملليجرام منجنيز و46,0 ملليجرام ماغنسيوم و28 ملليجراماً فوسفور بخلاف عدد من الأحماض المهمة للجسم.

    الفوائد الطبية للموز

    يعتبر الموز من أهم الفواكه التي يتناولها الإنسان وذلك لفوائده العديدة التالية:

    1ـ مضاد للشيخوخة.

    2ـ يزود الجسم بالطاقة.

    3ـ يزود الجسم بالفيتامينات [A] و[b].

    4ـ غني بالأملاح المعدنية.

    5ـ يساعد على خفض ضغط الدم.

    6ـ يساعد على نمو الدماغ.

    7ـ يساعد على مكافحة القرحة الهضمية.




  7. #7

    افتراضي

    الخـــــــــيــــــار ......



    كشف باحثون مختصون عن أن ثمار الخيار فعالة في علاج الاضطرابات البولية ومنع تشكل الحصى في الكلى والحوالب إلى جانب دوره الحيوي في تخفيف الاضطرابات الهضمية.

    وأوضح الباحثون أن الخيار يحتوى على مواد قلوية أو قاعدية لذا فهو يساعد في تحقيق التوازن الحمضي القاعدي في الجسم ويمنع التأثيرات المؤدية لزيادة نسبة الحوامض في الدم.

    أن الخيار غني بمواد طبيعية تمنع تكون الرمال والحصوات البولية وهو مدر جيد للبول لذا يمكن وصفه للأشخاص المصابين بالتهابات المسالك البولية كما يعد مادة قوية ملينة للأمعاء نظرا لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف الغذائية.

    وأشار الخبراء إلى أن الخيار يحتوى على أنزيم "ايريبسين" الذي يساعد على هضم المواد البروتينية فضلا عن احتوائه على العناصر المعدنية المهمة كالبوتاسيوم الضروري لتنظيم ضغط الدم الشرياني.

    هذا ويعتبر الخيار من الخضار الغنية بالماء وبالرغم من انه لا يحتوي على عناصر غذائية عديدة، إلا أنه يحتوي على كميات كبيرة من فيتامين ِA وفيتامين Cوأكثر الأشخاص الذين يرغبون باتباع حمية غذائية للتخلص من الوزن الزائد يتناولونه بكثرة مع الجزر، لكونه يمنحهم الشعور بالشبع دون أن يزودهم بسعرات حرارية أو سكريات.

    ومن فوائد الخيار نذكر:

    ـ يخفف الآلام الناجمة عن الصداع.

    ـ ينقي الجسم من الفضلات.

    ـ يهدئ الأعصاب.

    ـ يحافظ على صحة البشرة.

    ـ يمنح المرء الشعور بالشبع ويرطب الجسم ويقي من الشعور بالعطش.

    وينصح بتناول الخيار دون تقشيره نظراً لأن لقشر الخيار فوائد لا يستهان بها.

    هذه من زاوية ومن زاوية أخرى فهناك فوائد سحرية جمالية للخيار حيث ينصح الباحثون للحفاظ على جمال الجلد وصحته باللجوء إلى الطبيعة ومكوناتها.. وفي هذا الإطار أثبتت الدراسات أن للخيار فوائد صحية وتجميلية إضافة إلى فوائده الغذائية المتعددة.

    وأوضح خبراء التجميل أن الخيار يحتوي على عدة عناصر مهمة لوظيفة الجلد منها الكبريت الذي يحافظ على نضارة الجلد وطراوته، ومركبات كلوسايدس السكرية التي تغذي عضلات الوجه مؤكدين أنه يتمتع بخصائص مرطبة ومطهرة وملطفة وملينة، ويعتبر من المواد التي تناسب جميع أنواع البشرة.

    واستعرض هؤلاء في تقرير نشرته مجلة "وومنز وورلد" بعضا من الوصفات الطبيعية التي يدخل فيها الخيار للتخلص من البقع الجلدية الناتجة عن الولادة أو التعرض للشمس ومنها مسح الوجه ببرش خيارة ممزوجة مع الحليب بواسطة قطنة مرتين يوميا لعدة أيام متتالية ويمكن غلي الخيار بالماء ومسح الوجه به ساخنا وبارداً إذا كانت بشرة الوجه من النوع الدهني.

    وينصح بالخيار أيضاً لمعالجة حب الشباب والرؤوس السوداء وذلك بأخذ القليل من عصير الخيار وملعقة من الكريمة الطازجة وملعقة أخرى من ماء الورد أو ماء الزهر وبياض بيضة واحدة مخفوقة كما يمكن استخدام عصير الخيار في المساء ليستمر مفعوله طيلة الليل حيث يجعل الوجه أشقر اللون مع تكرار هذه العملية.

    ومن المعروف أن أكل الخيار يسكن العطش ويبرد الجسم ويساد على تخفيف الاضطرابات العصبية فضلاً عن احتوائه على ألياف السيليلوز الغذائية التي تسهل عملية الهضم وتطرد السموم وتنظف الأمعاء.

    وبشكل عام فان الخيار يعتبر من الخضار التي يكثر تناولها الخيار الذي يعتبر من الخضار الملطفة في الأجواء الحارة والمنعشة للبشرة، والخيار كما هو معروف يمكن أن يؤكل دون طبخ بقشره أو بدونه.

    من فوائد الخيار العلاجية تذكر الكتب المختصة بأنه يستخدم لمعالجة الاضطرابات الهضمية، ونظرا إلى أن الخيار يعتبر قاعديا لهذا فهو يعمل على تحقيق التوازن الحامضي القاعدي في الجسم، ويعتبر الخيار مدرا جيدا للبول ولهذا ينفع الأشخاص المصابين بالاضطرابات البولية والتهابات المسالك البولية.

    وتشير الدراسات إلى انه يحتوي على أنزيم الايريبسين الذي يساعد على هضم المواد البروتينية، كما أنه غني بالعناصر المعدنية كالبوتاسيوم الذي يعد ضروريا لتنظيم ضغط الدم الشرياني، ويعتبر الخيار من الخضار الغنية بفيتامين سي، ونظرا لاحتواء قشره على بعض المواد الغذائية لهذا ينصح بتناول الخيار بقشره من أجل الاستفادة من كامل خصائصه الغذائية والعلاجية.

    ويستعمل الخيار كمساعد على الاسترخاء من جهة ولتلطيف البشرة من جهة ثانية حيث يمكن استخدام شرائح منه ووضعها فوق العينين وبشرة الوجه إذ يحافظ على نقاء البشرة واستمرار حيويتها



    التعديل الأخير تم بواسطة نور الهدى ; 05-27-2008 الساعة 02:55 AM

  8. #8

    افتراضي

    الـــــــــجـــــــــزر .....



    مــــــلك الخــضار و طبيـــــب الأبــــصار
    طريقة تناوله

    يجب الحرص على عدم تقشير الجزر في جميع طرق طبخه وذلك لان كثيرا من المواد الغذائية تتركز في القشرة وإذا كان الجزر غير طازج جدا فيفضل تقطيعه إلى دوائر قبل طبخه وفي جميع الأحوال يجب أن نعلم بأن الجزر النيئ أسرع وأسهل هضما من الجزر المطبوخ خلافا لما يعتقده الكثير من الناس



    التناول عن طريق الأكل :

    يُسلق الجزر مع البقدونس المقطع ويضاف البصل أيضا شرط أن يكون المتناول متمتعا بطرائق هضمية سليمة وكبد قوي ويمنع من ذلك ضعفاء المعدة والكبد والأطفال الرضع .



    لاستعمال الجزر في حالات اليرقان ونوبات الكبد يبشر الجزر

    ويغلي على نار قوية لمدة اثنتي عشرة دقيقة.

    لتهدئة نوبات الربو تؤخذ عدة جزرات وتغسل غسلا جيدا دون أن تقشر ثم تطبخ بالماء حتى تصبح لينه ثم تهرس ويضاف إليها عسل النحل النقي ويمكن تناول العسل مع الجزر فبل الوجبة الغذائية المعتادة ، أو قبل النوم بساعتين على الأقل حتى لا يضرب الهضم .



    ولتناول الجزر مشروبا إليك هذه الوصفات :

    للذين لا يشربون القهوة يمكنهم تحميص مبشور على نار هادئة حتى يجف ثم حفظه في علبة محكمة الإغلاق ثم طحنه بمطحنة القهوة ويستعمل مع الحليب كما تستعمل قهوة النسكافيه ( يجب الحرص على نظافة الطاحونة من آثار البن لكي لا يؤثر هذا على طعم الجزر المجفف)



    علاج للربو ، ونوبات الكبد:-

    للإسهال الشديد عند الأطفال يغلى الجزر مع الأرز غليا جيدا لدرجة الطبخ ثم يصفى ويشرب منه فنجان واحد بعد الأكل .

    الاستخدام الظاهري :

    يستخدم مبشور الجزر الطازج لعلاج التسلخات الجلدية .

    الجزر يحمي من سرطان الجلد


    =======================================

    أثبتت عدد من الدراسات الطبية أن تناول الجزر بانتظام قد يساعد في حماية الجلد من الآثار المؤذية لأشعة الشمس , وتمكنه من استعادة عافيته بسرعة.


    وأوضح خبراء الصحة الجلدية, أن الأطعمة الغنية بفيتامين (أ) تتمتع بآثار وقائية وشافية وخاصة ضد تلف الجلد المتسبب عن التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية, لذلك فقد تكون عاملا مهما في منع الإصابة بالأورام الجلدية.


    ويرى بعض الخبراء أنه على الرغم من أن واقيات الشمس تمنع الإصابة بالحروق الشمسية, إلا أن هذه الحماية تكون متأخرة, لأن التلف الذي يؤدي الى سرطان الجلد يتسبب في مرحلة الطفولة أو في الوقت الذي يبلغ فيه الإنسان سن الثامنة عشرة.


    وقد أظهرت الدراسات أن 80 في المائة من تلف الشمس يحدث في أواخر مرحلة المراهقة, ولكن الآثار المرضية للتعرض للأشعة فوق البنفسجية لا تظهر إلا بعد مرور عدة سنوات, مما دفع العلماء الى البحث في كيفية تغير الإصابة بسرطان الجلد والشيخوخة بين الوقت الذي يحدث فيه التلف الأولي في مرحلة الطفولة أو في المراهقة, وظهور السرطان في مراحل الحياة اللاحقة.


    وقال الباحثون أن بالإمكان منع حدوث هذا التلف بالمواد الكيميائية الطبيعية كفيتامين (أ) وبيتا- كاروتين التي تعد من أكثر المواد فعالية وقوة. ووجد هؤلاء في الدراسة التي تابعوا فيها 2300 مريض مصابين بآفات سرطانية أولية , وجود انخفاض واضح في أعداد الخلايا السرطانية الجلدية عند الأشخاص الذين تناولوا كميات معتدلة من فيتامين (أ) لمدة خمس سنوات.



    التي أثبتت فعاليتها بصورة واضحة, لا سيما عند الأشخاص المعرضين لخطر متوسط للإصابة بالمرض.


    وفسر البروفيسور جيمس سبنسر أستاذ العلوم الجلدية في كلية ماونت سيناي الطبية بنيويورك, أن مادة "بيتا-كاروتين" التي تتواجد في الجزر وبعض الخضراوات الأخرى, تتحول الى فيتامين (أ) في الجسم, ولها فوائد صحية أخرى ومنها تحسين الرؤية الليلية.


    وأشار الى أن فيتامين (أ) الذي يتواجد أيضا في الزبدة والمارجارين والحليب والجبنة واللبن والقشطة والبطاطا الحلوة والكوسا إضافة إلى الفلفل الأحمر والخس والبروكولي والسبانخ والطماطم والمشمش والدراق, يعد من المواد القوية المضادة للأكسدة التي يعتقد أنها تعمل بإبطال آثار جزيئات الراديكالات الحرة الضارة التي تتلف المادة الوراثية في الجسم وتحفز ظهور الأورام السرطانية.


    وكانت دراسة أخرى أجريت على البشر قد أظهرت أن تقليل تناول الدهون في الغذاء مع الاحتفاظ بالكمية الكلية من السعرات الحرارية ثابتة , يقلل نمو الآفات السرطانية الأولية التي قد تظهر, ويعطل تشكيل أورام جديدة.


    من جانبهم , أكد أخصائيو الكيمياء في جامعة اكسفورد البريطانية , أن فيتامين (أ) يساعد في منع الإصابة بالسرطان, وهو ضروري للمحافظة على سلامة الجلد وصحة الأغشية المخاطية وللرؤية الليلية, ونقصه في الغذاء يؤدي الى انخفاض الوزن وقصور النمو عند بعض الحيوانات والإصابة بأمراض العين والعشى الليلي, وبشكل عام, تزيد حساسية الجسم للإصابات والانتانات الجرثومية.



    ويقول الدكتور عبد الباسط محمد سيد: كل من يتعالج من السرطان ينصح بمشروب الجزر يومياً ، حيث إن الجزر فيه مادتين الكاروتين والليكوبين، وهما أقوى مضادات الأكسدة في العالم، يعني يقاوم الأكسدة، ويقاوم تدمير الحامض النووي المسؤول عن الوراثة في الجسم.






    التعديل الأخير تم بواسطة نور الهدى ; 05-27-2008 الساعة 02:59 AM

  9. #9

    افتراضي

    الـــــــعـــــــــنــــــــب ......




    العنب.. يؤخر سن اليأس ويخفض الضغط ويعالج الإمساك


    يعتبر العنب من الفواكه ذات القيمة الغذائية والعلاجية الجيدة.. وقد عرف منذ قدم الزمان حيث تناوله الصينيون والهنود رغبة في القيمة الغذائية العالية، كما وقد ورد ذكره في القرآن الكريم حيث قال تعالى: {فأنبتنا فيها حباً وعنباً وقضباً} صدق الله العظيم.

    ويوجد العنب بالألوان مثل الأبيض (الأخضر) وكذلك الأسود والأحمر.*

    القيمة الغذائية للعنب:

    يتميز العنب بأنواعه باحتوائه على نسبة جيدة من المواد السكرية سريعة الامتصاص وسهلة الهضم حيث يتركز سكر الجلوكوز وسكر الفركتوز بشكل كبير ويتميز كذلك العنب بغنائه بالفيتامينات مثل فيتامين ج Vit -G وكذلك فيتامين ب Vit-B كما يحتوي على نسبة جيدة من العناصر المعدنية مثل البوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم.كما يحتوي العنب على مواد ذات مفعول علاجي حيث يحتوي على مركب يعرف ب ريزفيراتول ٍResveratol وتتميز هذه المادة على تأثيرها الايجابي في الحد من تصلب الشرايين حيث لها تأثير مباشر وملحوظ في تقليل نسبة الكولسترول في الدم وخصوصا الكولسترول السيء (LDL) مما تقلل الاصابة بامراض القلب .

    كذلك يوجد في العنب بعض الأحماض التي لها دور في الوقاية من تراكم الجذور الحرة وبالتالي فيعتبر مضاداً جيداً للسرطان.* هشاشة العظام

    والعنب:تشير الأبحاث العلمية ان مرض هشاشة العظام او ما يعرف كذلك بوهن العظام من الأمراض التي تنتشر بشكل كبير في المجتمعات ولا يخلو مجتمعنا منه الا انه ينتشر بشكل كبير في السيدات حيث تفقد العظام قوتها وصلابتها وقوامها عندما تبدأ في فقد الكالسيوم الذي يعتبر الوحدة الأساسيةلبناء العظام والمحافظة عليها. ويتحكم الهرمونات بشكل مباشر في هذه العملية والتي تبدأ بشكل واضح ومباشر عندما تبلغ السيدات سن اليأس أو انقطاع الدورة الشهرية وعادة تبدأ في بداية الخمسينات وقد تبدأ قبلها بقليل عند بعض السيدات وقد تتأخر ولكن تشير الملاحظات انها تبدأ في اواخر الاربعينات وبداية الخمسينيات عموما عندما تتوقف الدورة الدموية "سن اليأس" والتي تنتج من انخفاض هرمون الاستروجين فان العظام تبدأ في فقد الكالسيوم بالتدرج وللحد من ذلك فان زيادة الهرمون "الاستروجين" واقصد هنا زيادة تركيزه في الدم سوف تحد من عملية فقد العظام للكالسيوم مما يعيق او يقي من الاصابة بوهن العظام ولحسن الحظ فان العنب يحتوي على معدن البودون الهام والمساهم في عملية زيادة هرمون الاستروجين لدى الاناث (السيدات) عند بلوغهن سن اليأس.. وبذلك يعمل هذا الهرمون على الاقلال من التعرض لهذا المرض الصامت هشاشة العظام" في هذه المرحلة السنية حيث كما نعلم ان بداية هذا المرض تكون غير مصاحبة بأي ألم مما يجعل معرفة انتشاره او حدوثه صعبة.. ويعمل هذا الهرمون الهام للسيدات "هرمون الاستروجين" على امتصاص الكالسيوم والذي يكون في الغذاء عادة ولكن نسبة امتصاصه تنخفض مع تقدم العمر عند الرجال وعند النساء عموما الا ان تأثيره عند السيدات اكثر والعمل الذي يقوم به هرمون الاستروجين مهم جدا في عملية امتصاص بل زيادة امتصاص الكالسيوم وكذلك زيادة عملية ترسب واضافة الكالسيوم الى العظام او مهم جدا حيث يساهم بشكل قوي ومباشر في تقوم العظام والحد من هشاشتها وضعفها.. لذلك فان هناك علاقة غير مباشرة لاستهلاك العنب وعملية قوة وسلامة العظام والحد من مشاكل هشاشة العظام.

    فوائد أخرى صحية للعنب:

    لثمار العنب التي تؤكل مباشرة ولعصير العنب العديد من الفوائد الصحية حيث من اهمها..

    أ- يساهم العنب في خفض الضغط المرتفع حيث انه يعتبر مدراً للبول لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم.

    ب- يحد استهلاك العنب من الاصابة بالامساك كما انه يسهل البطن ويفضل استخدامه كمسهل للأطفال يتناول عصير العنب للكبار وللصغار وهو ناجح بشكل جيد للأطفال حيث يعتبر عصير العنب علاجا ناجحا في حالات الامساك حيث يقوم العنب بعملية تنظيف البطن وتسهيل حركة الامعاء.

    ج- يخفض الحموضة وخصوصا الحموضة التي تنتج من عملية عدم سهولة الهضم او عسر الهضم حيث يحتوي العنب على العديد من الأحماض الطبيعية ذات التأثير القاعدي حيث تعادل الحموضة حيث يعادل او يشابه الحليب وهو أسهل من الحليب في الهضم.

    د- يساهم العنب باذن الله في الحد من الاصابة بالسرطان حيث تشير الابحاث ان البلاد التي يكثر فيها انتاج العنب تكاد تكون فيها امراض السرطان منخفضة بل معدومة لأن العنب يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تساهم في اخراج المواد المسرطنة "الجذور الحرة" وتطرحها خارج الجسم حيث يحتوي العنب على العديد من الفيتامينات والمعادن مضادات للأكسدة مثل فيتامينات (أ،ج) وبعض العناصر المعدنية كما يحتوي العنب على الألياف ذائبة وغير ذائبة.

    هـ- للعنب قيمة علاجية عالية وخصوصاً للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات او ضعف في الكلى حيث يحتوي العنب على نسبة جيدة من الماء والأملاح بكميات مناسبة كما في الجدول المرفق كما انه يساهم بشكل جيد في عملية تصفية الدم وتنقيته من السموم.

    واخيرا وعند النظر الى ما تحتويه هذه الثمرة التي رزقنها الله سبحانه وتعالى وذكرها في كتابه ورغم ما قيل عنها الا ان هناك العديد من الفوائد الصحية والمهم حيث يساعد العنب الرياضيين وغيرهم بنسبة جيدة من الطاقة وخصوصا بعد اداء التمارين كما ان العنب يؤكل ناضجاً او عصيراً او يجفف كما في الزبيب حيث تعتبر جميع طرق استهلاكه مفيدة وغنية وعالية القيمة الغذائية.


    التعديل الأخير تم بواسطة نور الهدى ; 05-27-2008 الساعة 03:04 AM

  10. #10

    افتراضي

    المــــــــانجو ..........




    مــــــــلـــــــــــك الفواكــــــــــــه



    تستخدم المانجو لتقوية الاسنان وجمالها فهي غنية بالكاليسوم

    الذي يغذي الاسنان ويقويها فهي تحتوي على فيتامين أ.

    للمانجو فوائد صحية كثيرة:

    عندما تأكل المانجو تشعر انك افضل حالا، فبالإضافة لطعمها اللذيذ واحتوائها على الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة فيها أيضا إنزيم يساعد على تهدئة المعدة.

    تحتوى المانجو على كثير من فيتامين سي وفي الهند تستخدم المانجو لإيقاف النزيف وتقوية القلب وتنشيط الذهن.

    تعمل المانجو على بناء الدم وتساعد في حالات الإصابة بالأنيميا لاحتوائها على نسبة عالية من الحديد.
    كما تساعد كميات البوتاسيوم والماغنسيوم الموجودة في المانجو على علاج تقلص العضلات وأيضا على إزالة التوتر.

    تعتبر المانجو واحدة من أغنى المصادر الطبيعية بالبيتاكاروتين وهي مادة مضادة للأكسدة وأيضا مجموعة فيتامين "ب" التي تساعد على تقوية الجهاز العصبي.

    يوجد بالمانجو أيضا حامض الجلوتامين الذي يعد الغذاء المثالي للمخ من اجل التركيز والذاكرة.

    تحتوي الحبة متوسطة الحجم من المانجو على حوالي 40% من احتياجك اليومي من الألياف، فلو أكلت حبة مانجو يوميا لن تعاني من الإمساك أو القولون العصبي.
    =============

    التعديل الأخير تم بواسطة نور الهدى ; 05-27-2008 الساعة 03:05 AM

  11. #11

    افتراضي

    الــــتــــــــيــــــن ....




    يعتبر التين من أقدم أشجار الفاكهة التى زرعها الإنسان، وتعتبر ثماره سواء الطازجة أو المجففة، من أفضل مصادر الطاقة الضرورية لجسم الإنسان، التى تساعده على ممارسة نشاطاته المختلفة.

    وأوضح خبراء التغذية أن الطاقة، التى تمنحها ثمار التين، تنطلق أساساً من السكريات، التى يمكن للجسم امتصاصها بسهولة منها، بعد نحو نصف ساعة من تناولها، حيث تحتوى الثمار المجففة على نسبة عالية من السكر حوالى 60 فى المائة ، ولا ينتج عن هضمها أى فضلات سامة.

    لذلك تعد من أهم الأغذية المولدة للطاقة، والباعثة على النشاط، ولهذا فهى مفيدة للرياضيين ، ومن يمارسون الأنشطة البدنية المجهدة، حيث كان الفيلسوف الإغريقى أفلاطون يرشحها كغذاء متميز للرياضيين فى المسابقات الأوليمبية.

    وأشار هؤلاء الخبراء إلى أن ثمار التين من الفواكه الغنية بالألياف الطبيعية، ذات الفوائد الصحية العديدة، مثل الوقاية من سرطان القولون، وتقليل نسبة الكوليسترول فى الدم، وعلاج الإمساك، حيث يُنصح المرضى المصابون بالإمساك المزمن بتناول بعض ثمرات من التين الطازج أو المجفف، على الريق لعدة أيام، حيث يعمل ذلك كملين للأمعاء.

    ولفت الباحثون إلى أن التين المجفف غنى بعنصر الكالسيوم الضرورى لبناء العظام والأسنان، والذى يسبب نقصه فى الأطفال بطء النمو، والإصابة بمرض الكساح، كما يؤدى نقصه عند البالغين إلى هشاشة العظام. وتصنف ثمار التين إلى أربع مجموعات، حسب جنس الأزهار وطبيعة تكوينها.

    وتشمل التين العادي، وهو أكثر الأنواع انتشاراً، ومن أصنافه السلطاني، والوزيري، والكهرماني، والتين البنى التركى براون تيركى ، وميشن وأدرياتيكي، ثم التين الأزميرلى المزروع فى معظم مناطق العالم، ومن أصنافه كاليمرنا، ومارسيليا، والتين الأمريكي، والتين البري، الذى يعرف بالتين المذكر أو فحل التين.

    ============


  12. #12

    افتراضي

    الــطمـــاطم ( البندورة ) ......




    الطماطم تسمى في مصر ( بالأوطة )

    وفي شمال الجزيرة العربية وسورية ولبنان والأردن ( البندورة )

    وفي شرق الجزيرة العربية ودول الخليج ( بالطماطم )

    * الطماطم في بداية نموها يكون لونها اخضر وتكون غير مكتملة العناصر الغذائية

    وعندما تصبح لونها برتقالي تصبح كاملت العناصر الغذائية والفيتامينات والاملاح المعدنية وتصبح جاهزة للاكل .

    وعندما يصبح لونها احمر تفقد بعض من عناصرها الغذائية .

    لذى ينصح بتناول الطماطم المائل للون الاصفر او البرتقالي الطازج .

    تحتوي الطماطم كامل النضج على كمية كنيرة من فيتامين ( C ) حوالي 26% من وزن الحبة و 95 % من وزنها ماء و 4% ماء سكر و 2% دهون وبها من الاملاح المعدنية

    15% نحاس و 11 % كبريت و 40 % حديد و 28 % بوتاسيوم و 20 % فسفور و 12 % كلسيوم و من الالياف 1,5 غرام وتعطي من السعرات الحرارية حوالي 21 سعراً حرارياً .

    ينصح بأكل الطماطم الطزج بقشرتها لتسهيل عمل الامعاء وحركتها .

    طبخ الطماطم بزيت الزيتون او زيت الذرة افيد غذائاً من طبخها بالماء لأن طبخها بالزيت يمنع عناصرها الغذائية من التبخر .

    ان الطماطم الطازج مفيد جداً في تقوية العظام عند الاطفال والحماية من الرشح ونزلات البرد وطرح الفضلات وتطهير الامعاء وعسر الهضم .


    ويمكن تلخيص أهم فوائد الطماطم في الاتي


    1ـ غنّي بالفيتامينات والأملاح المعدنية

    2ـ تفيد في علاج أمراض النقرس والتعفنات المعويّة

    3ـ تقاوم عسر الهضم وحموضة المعدة الزائدة

    4ـ تُكافح الإمساك وتُساعد على طرد الفضلات خارج

    5ـ عصير الطماطم يُساعد على هضم الأطعمة النشوية واللحوم ...

    6ـ تُقاوم التهاب المفاصل وحصّيات الكلى وحصيات المثانة

    7ـ تُفيد في علاج تقّرن الجلد ( تراكم طبقات الجلد السطحيّة بعضها فوق بعض )

    8ـ تناول الحساء المصنوع من الطماطم يُفيد مرضى القلب وارتفاع الضغط

    9ـ سهل الامتصاص وتعدّل حُموضة الدّم

    10ـ يُمكن تناول الطماطم نيّئة أو مطبوخة أو على شكل عصير

    ================


    التعديل الأخير تم بواسطة نور الهدى ; 05-27-2008 الساعة 03:08 AM

  13. #13

    افتراضي

    الــثوم ....



    يعتبر الثوم من الفصيلة الزنبقية، وهو مميز برائحته النفاذة التي لا تروق لكثير من الناس مع ما تحمله من أسرار طبية، ووفقا لما تشير إليه الدراسات يحتوي الثوم على 49% بروتين و 25% زيوت طيارة كبريتية، ونسب من الأملاح والهرمونات والمضادات الحيوية والمدرات للبول والصفراء والطمث، وأنزيمات فحمية ومذيبات للدهون ومواد قاتلة للديدان.

    وتظهر الدراسة التي قام بها فريق من العلماء في جامعة نورث كارولاينا في الولايات المتحدة أن الأشخاص الذين يتناولون الثوم الطبيعي أو المطبوخ يقلصون إصابتهم بالسرطان بنسبة خمسين في المئة، كما يقلص الثوم من الإصابة بسرطان القولون والمستقيم بنسبة تصل إلى 67 في المئة وقال الباحث البروفيسور لينور عرب إن هناك على ما يبدو تأثيرات وقائية قوية للثوم لمن يتناولونه باستمرار غير أن الباحثين لم يجدوا أي منافع لتناول أقراص الثوم وقال البروفيسور عرب إن من المحتمل أن تُتلف المكونات الفاعلة للثوم أثناء التصنيع، أو عند بقائها على رفوف المحلات لفترة طويلة ومن الاحتمالات الأخرى أن الأشخاص الذين يلجأون إلى أقراص الثوم الاصطناعي ربما يكونون مرضى أصلا مما يغير من نتائج الدراسات وقد اعتمد الباحثون على 22 دراسة سابقة من جميع أنحاء العالم حول تأثيرات الثوم على السرطان ويقول البروفيسور عرب إن الدراسات السابقة أظهرت أن مركبا يوجد في الثوم يسمى (أليوم) يحمي الحيوانات من السرطان.

    ويعتقد بعض العلماء أن للثوم نفس التأثيرات الواقية من السرطان على الإنسان
    ويضيف البروفيسور عرب أنه بعد حساب عوامل الخطورة المختلفة وجدنا أنه عندما نجمع النتائج فإنها تؤكد لنا التأثيرات الواقية للثوم ويضيف أنه لا تتوفر معلومات عن تأثيرات الثوم على أنواع السرطان الأخرى غير أن الباحث الآخر في هذه الدراسة البروفيسور تشارلز بول حذر من أن المنافع المحتملة لتناول الثوم ربما بولغ فيها بعض الشيء بسبب ما أسماه بتحيز النشر، أو ميل الباحثين والعلماء لنشر نتائج إيجابية بدلا من نشر نتائج محايدة.

    وأضاف أنهم وجدوا أن بعض الدراسات تحتوي على بعض التناقضات أكثر مما كان متوقعا ويعتقد الكثير من العلماء أن الثوم يساعد على الوقاية من سرطان المعدة لأنه يحارب البكتيريا الموجودة في المعدة والتي يعتقد أنها تساعد على تطور مرض السرطان وقال متحدث باسم حملة مكافحة السرطان إن جمع نتائج الدراسات المختلفة معا هو أمر مثير للاهتمام، لكن الأبحاث المتعلقة بتأثيرات الثوم لم تقُد حتى الآن إلى التوصل إلى أجوبة مباشرة ومؤكدة وقال إنه من أجل التوصل إلى نتائج ذات معنى فإن هناك حاجة لدراسات وتجارب إنسانية شاملة وكثيرة، وفي هذه الأثناء فإنه لا ضير في إدراج الثوم ضمن الأغذية الصحية المتوازنة.

    كما قال متحدث باسم صندوق إمبيريال لأبحاث السرطان إن هناك حاجة لدراسات أوسع للبرهنة على منافع تناول الثوم كذلك قام ركس مونداي وزوجته كريستين بدراسة في مطلع هذا العام، وأكد الزوجان المقيمان في نيوزيلندا في دراستهما أنه إذا أريد تقليص الإصابة بالسرطان فإن من الضروري تناول نصف فص من الثوم الطبيعي غير المطبوخ كل يوم، وإذا ما كان مطبوخا فيجب رفع الكمية إلى أربعة فصوص ونصف ويذكر أن دراسة أوروبية مشتركة تجرى حاليا لاكتشاف فيما إذا كان الثوم يقلص من مخاطر السرطان وأمراض القلب.

    كما أكدت العديد من الدراسات على
    أهمية الثوم في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية
    وذلك لكونه يمنع الإصابة بارتفاع كولسترول الدم ويقاوم عملية تخثر وتجلط الدم، ويؤكد الباحثون على قدرة الثوم على إذابة الجلطات الدموية التي تؤدي عادة لنقص التروية للأعضاء الحيوية في الجسم.

    وقد وجد أن الثوم يحتوي على مادة تدعى اليسين وهي المادة الأساسية في تكوينه والتي تسبب الرائحة غير المرغوبة التي تصدر عن الثوم، ومن خصائص هذه المادة أنها تعتبر
    مضادا حيويا طبيعيا تماثل في تأثيراتها العلاجية أدوية المضادات الحيوية المعروفة كالبنسلين،
    وهذا ما أثبتته الدراسات التي أكدت على أن بعض الجراثيم والعوامل الممرضة سرعان ما تموت لدى تعرضها لبخار الثوم لمدة خمس دقائق.

    وأكدت التجارب على
    قدرة الثوم على خفض مستوى كولسترول الدم
    بشكل يفوق معدل تأثيرات بعض الأدوية الخافضة لكولسترول الدم.

    إضافة إلى ذلك فالثوم يطرد الديدان والطفيليات من الأمعاء ويساعد على التنفس الطبيعي ويخفف من حدة المظاهر السريرية المتعلقة بالأمراض الصدرية والتنفسية ويزيد من قوة الجهاز المناعي ويقي بذلك من الكثير من الأمراض والأورام السرطانية ويساعد على خفض ضغط الدم المرتفع.

    وللاستفادة من خصائص الثوم العلاجية والوقائية ينصح بتناول فصين من الثوم الطازج يوميا وتجدر الإشارة إلى أن الثوم الطازج أكثر فعالية بكثير من الثوم المصنع على شكل حبوب.

    وللتخلص من رائحة الثوم غير المستحبة يمكن مضغ بضع وريقات من النعناع الأخضر أو الكمون أو الهيل أو البقدونس أو بضع حبات من البن المحمص أو تناول تفاحة واستعمال الفرشاة ومعجون الأسنان والتمتع بعد ذلك بالصحة والعافية.

    وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): كلوا الثوم وتداووا به، فإن فيه شفاء من سبعين داء.

    عن الإمام علي (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): يا علي كل الثوم، فلولا أني أناجي الملك لاكلته.

    وعن الإمام الباقر (عليه السلام) قال: إنا لنأكل الثوم والبصل والكراث.

    وسئل الإمام الصادق (عليه السلام) عن أكل الثوم؟ قال: لا بأس بأكله بالقدر، ولكن إذا كان كذلك فلا يخرج إلى المسجد.


    فوائد الثوم :

    1ـ غنّي بالفيتامينات والأملاح المعدنيّة ، مثل الفسفور والكالسيوم

    2ـ يعمل كمضاد حيوي في مواجهة المرض

    3ـ يكافح أمراض القلب ويخفّض الضغط المرتفع

    4ـ يعزّز جهاز المناعة في الجسم

    5ـ يعمل على تقليل نسبة الكولسترول في الدّم

    6ـ يساعد في علاج أمراض الروماتيزم

    7ـ يساعد في علاج آفات البشرة مثل الدمامل والجروح

    8ـ يقاوم السُعال ويعمل على علاج أمراض الجهاز التنفسّي

    9ـ فاتح للشّهية ويكافح التُخمة

    10ـ طارد للديدان التي تستوطن في أمعاء الإنسان

    ======================


  14. #14

    افتراضي

    القرنبيط ....



    أو مايسمى بالزُهرة ....



    فوائد القرنبيط :



    1ـ غنّي بالفيتامينات والأملاح المعدنيّة ، مثل البوتاسيوم والكروم

    2ـ يساعد في تخليص الجسم من السّموم

    3ـ يساعد في تقليل انفصام شبكيّة العين

    4ـ يعمل على خفض ضغط الدّم المرتفع

    5ـ يعمل على استقرار نسبة السكّر في الدّم

    6ـ يقلّل من الإصابة بالأزمات القلبيّة

    7ـ يفيد في تخفيض مستويات الكولسترول في الدّم

    8ـ يُعتقد انه يقاوم أمراض السرطان

    ==============



  15. #15

    افتراضي

    الخــــــس ....



    فوائد الخس :


    1ـ غنيّ جداً بحمض الفوليك المفيد للنساء الحوامل

    2ـ غنيّ بالألياف الغذائيّة المفيدة لعمل الأمعاء

    3ـ يعمل كمهدّي ومسكّن للألم

    4ـ يقاوم العطش والسُعال الجاف

    5ـ مدّر للبول ويهدّي الأعصاب

    6ـ يقي الجسم من سرطان القولون

    7ـ غنيّ بالفيتامينات وخاصة فيتامين(A ) وفيتامين( س ) المضاد للأكسدة

    8ـ يُصنع من ورقه شراب خاص بأمراض الأطفال وخاصة أمراض الصدر

  16. #16

    افتراضي

    الملفوف ....



    فوائد الملفوف :

    1ـ غنّي بالفيتامينات وخاصة فيتامين (ج )

    2ـ غنّي بالمعادن مثل الكبريت والكالسيوم والفسفور

    3ـ يحتوي على مادّة قاتلة للبكتيريا تشبه في مفعولها المضادات الحيوّية

    4ـ يقاوم الطفح الجلدي ويساعد على نموّ العظام

    5ـ يساعد في تقوية الشعر والأظافر

    6ـ يفيد في حالات طرد الديدان من الجسم

    7ـ يفيد في حالات التهاب القصبات والشعب ويسّهل خروج البلغم

    8ـ ينشّط عمل الكليتين ويساعد في طرد الماء الزائد عن حاجة الجسم

    9ـ مفيد للأشخاص المصابين بالسكري حيث يعمل على خفض كميّة السكر في الدّم

    10ـ الملفوف المسلوق مفيد جدا في حالات فقر الدّم وأمراض المفاصل

    ============


  17. #17

    افتراضي

    الملوخية ......



    فوائد الملوخية:


    1ـ تصنّف من الأغذية المفيدة السهلة الهضم

    2ـ غنيّة بالأملاح المعدنية مثل الحديد والفسفور

    3ـ تحتوي على البروتينات والفيتامينات مثل فيتامين(أ ) وفيتامين(ج )

    4ـ غنيّة بالألياف الغذائية التي تساعد في مكافحة الإمساك

    5ـ تحتوي على مادّة غذائية تفيد في تلطيف الأغشية المعوية

    6ـ تحتوي على مواد تساعد في وقاية الأمعاء من الالتهابات

    7ـ زيت بذور الملوخية يفيد في علاج بعض الأمراض الجلديّة

    8ـ يمكن طهي الملوخية خضراء أو جافّة وإذا أضيف إليها اللحم تصبح وجبة غذائية كاملة

    ====================



  18. #18

    افتراضي

    الفــــول ....



    فوائد الفول :

    1ـ غنّي بالبروتينات والفيتامينات والأملاح المعدنية مثل الحديد والفسفور

    2ـ يقاوم التّوتر والإجهاد الذي يصيب الجسم

    3ـ يعتقد انّه يحتوي على مركّبات كيماويّة معقدّة تقاوم أمراض السرطان التي تصيب الفّم

    4ـ مفيد للقلب من حيث زيادته لمستوى الكولسترول الجيّد في الدّم

    5ـ يعمل على خفض ضغط الدّم لدى النساء في مرحلة سّن اليأس

    6ـ يحافظ على مستوى السكّر في الدّم

    7ـ يحتوي على مواد تقوّي مناعة الجسم ضّد الأمراض المختلفة

    8ـ قشور الفول تكافح الإمساك الذي يصيب الجسم

    9ـ لأزهار الفول خاصّية زيادة إدرار البول

    10ـ تناول الفول مع الطماطم والبصل والزيت والخبز تجعل منه وجبة غذائية كاملة

    ====================================


  19. #19

    افتراضي

    العـــدس ...





    فوائد العدس:

    1ـ يحتوي على نسبة عالية من البروتين الضروري لبناء الجسم

    2ـ يحتوي على فيتامينات عديدة وخاصّة فيتامين(ب) المرّكب

    3ـ غنّي بالمعادن مثل الحديد , الفسفور , والكالسيوم

    4ـ يلعب دورا هاما في تقوية الجهاز العصبي

    5ـ يساعد في تقوية العظام والأسنان

    6ـ يساعد في تقوية الدّم

    7ـ قشور العدس تفيد في مكافحة الإمساك

    8ـ يفيد في زيادة وزن الأطفال ويساعد على الوقاية من تنخّر الأسنان

    ======================



  20. #20

    افتراضي

    القمــــــح .....



    فوائد القمح:

    1ـ يعتبر من أهّم الحبوب المفيدة لصحّة الإنسان

    2ـ غنّي جدا بالفيتامينات وخاصة مجموعة فيتامين(ب) المرّكب

    3ـ يحتوي على معادن كثيرة مثل الحديد , الفسفور , السليكون , واليود

    4ـ يقّوي الجهاز العصبي ويمنح الجسم القوّة والنشاط

    5ـ يساعد في بناء العظام ويقوي الأسنان

    6ـ يساهم في تقوية الشعر ويزيده لمعانا

    7ـ يساعد في عمل الغدّة الدرقيّة

    8ـ يساهم في تكوين الأنسجة والعصارات الهاضمة

    9ـ دقيق القمح يستخدم كعلاج لأمراض الجلد المختلفة

    10ـ للاستفادة من جميع هذه الفوائد يجب تناول (الخبز الأسمر) الناتج من طحن حبوب القمح كاملة

    =================


    التعديل الأخير تم بواسطة نور الهدى ; 05-27-2008 الساعة 03:11 AM


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة