أعراض الإنزلاق الغضروفي





النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أعراض الإنزلاق الغضروفي

  1. افتراضي أعراض الإنزلاق الغضروفي

    أعراض الإنزلاق الغضروفي

    ليس من الضروري
    أن يصرخ إنسان من شدة الألم بعد الانزلاق الغضروفي وتكون الإصابة كبيرة فهناك حالات كثيرة تكون أعراضها خفية والجزء المنزلق كبيرا وفي نفس الوقت هناك حالات يكون الجزء المنزلق فيها صغيرا ولكن الألم شديد

    ولكن كيف يحدث هذا
    الألم


    إن أول سبب هو
    حدوث ضغط بواسطة الغضروف المنزلق على جذور الأعصاب وهكذا يحدث ألم أسفل الظهر ثم يأخذ هذا الألم مسار الأعصاب التي يضغط عليها ثم يحدث الالتهاب بجذور الأعصاب ثم تورم وتجمع السوائل في هذه الجذور العصبية ومرة أخرى يتسبب ذلك في حدوث الألم

    ومن الملاحظ أن
    الحركة التي تنتهي بحدوث ألم شديد تكون عادة حركة فجائية سريعة والسبب أن منطقة الظهر مغلفة بمجموعة من العضلات القوية التي تساعد على تحمل ثقل الجسم وترفع الضغط عن هذه المناطق الحساسة مع إعطاء منطقة الظهر قوة ومقدرة فإذا حدث أن قام شخص بحركة فجائية فإن العضلات تكون بعيدة عن الاستعداد الكامل لمثل هذه الحركة وهكذا قد يحدث التمزق في العضلات والأربطة
    أو قد يحدث الانزلاق الغضروفي
    المعروف

  2. افتراضي

    مناطق الإنزلاق


    أكثر المناطق تأثرا
    وإصابة بالانزلاق الغضروفي هي منطقة الفقرات القطنية الواقعة أسفل الظهر وخاصة ما بين الفقرة القطنية الرابعة والخامسة أو ما بين الفقرة القطنية الخامسة والفقرة العجزية الأولى

    ويليها في الترتيب
    الفقرات العنقية ثم الفقرات الصدرية بنسبة أقل جدا
    ومن المألوف أن يقبل أصحاب الأعمال المكتبية على الرياضة البدنية بحماس شديد بعد سماعهم عن إصابة زميل لهم بالانزلاق
    وفي هذا التصرف خطورة كبيرة إذ لا يجوز أن يبذل الشخص أي مجهود غير عادي إلا إذا كان هناك إعداد وإحماء لعضلات الجسم للقيام بهذا المجهود