مرض سل الغدد اللمفاوية




النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مرض سل الغدد اللمفاوية

  1. افتراضي مرض سل الغدد اللمفاوية

    - الجنس : أنثى
    - العمر: 58 سنة
    - الوزن و الطول : 58 كلغ / 1.50 م
    - الحالة الاجتماعية : متزوج
    - هل أنت مدخن ؟ لا
    - هل تشرب الكحول ؟ لا
    - هل أنت حامل ؟ لا
    - هل تعاني من أي مرض مزمن : لا
    - هل لديك فكرة إذا كانت هناك أية أمراض وراثية أو خلقية بالعائلة ؟ لا
    - أي مرض قد أصبت به وتم تشخيصه يجب ذكره مع المدة : لا يوجد
    - هل قمت بعمليات جراحية سابقة ؟ لا
    - هل لديك تحسس من أي دواء أو مادة معينة ؟ لا
    - هل تتناول أي دواء أو أعشاب؟ ما هي ومقدار جرعتها ؟ لا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ذهبت للطبيب وتم تشخيص حالتي بمرض (سل العقد اللمفاوية)

    أريد أن أعرف تفاصيل عن هذا المرض أو ما يسمى بـ (داء الملك) أو (داء الخنازير) كما وجدته على الأنترنت

    لدي بعض الأسئلة الرجاء منكم إجابتي عليها ولكم جزيل الشكر :
    1. ما هي أعراض هذا المرض ؟؟ وكيف يمكن تشخيصه ؟؟
    2. ما هي أسبابه ؟؟
    3. كم تطول مدة العلاج بالأدوية ؟؟ وهل يحدث شفاء بها إن شاء الله ؟؟
    4. هل لهذه الأدوية آثار جانبية ؟؟
    5. هل هذا المرض معدي ؟؟ وكيف تحدث العدوى ؟؟
    6. ما هي الأغذية المناسبة لمرضى هذا الداء ؟؟
    7. هل هناك علاج بالأعشاب الطبية ؟؟ وما هي هذه الأعشاب ؟؟
    8. هل هذا المرض وراثي ؟؟
    9. كيف يتم العناية بهذا المريض ؟؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    3,176
    مقالات المدونة
    115

    افتراضي

    اليك اختي العزيزة معلومات اساسية عن المرض::

    داء الملِك أو سل الغدد الليمفاوية نوع من الدرن (السل) يهاجم الغدد اللمفاوية للعنق بصفة خاصة. هذه الأنسجة اللمفاوية تساعد الجسم على مقاومة المرض عن طريق ترشيح البكتيريا والميكروبات الأخرى من الحلق.
    ومعظم حالات داء الملك يسببها شرب الحليب غير المبستر من أبقار مصَابة بالدرن. فهذا الحليب يحتوي على بكتيريا السل وعملية البسترة تقتل هذه البكتيريا. وغالبًا لا ينتشر مرض داء الملك في دول يتم فيها بسترة الحليب. ويصيب مرض داء الملك الأطفال الصغار غالبًا. وتصيب بكتيريا الدرن الغدد اللمفاوية في العنق، وتجعلها تتورم.
    وقد تتورم الغدد المصابة تدريجيًا لعدة شهور، أو حتى سنوات. وخلال هذه الفترة، لا يشعر معظم مرضى داء الملك بألم أو حمى، وكثير منهم يشعرون بحالة طيبة عمومًا.
    وفي الواقع، فإن هذه الأورام قد تنفتح ويخرج منها صديد مما يسبب ألمًا شديدًا في العنق. وبعد أن تشفى الآلام يصبح الجلد ضعيفًا مع ظهور بقع حمراء تتقشر.
    ويفرِّق الأطباء بين داء الملك، والأسباب الأخرى لتورم الغدد اللمفاوية، بفحص عينات من النسيج المصاب تحت المجهر، كما أنهم يشخصون داء الملك عن طريق تنمية بكتيريا من العدوى في المعمل. ومعظم حالات داء الملك، يمكن شفاؤها بالعقاقير المضادة للدرن.

    العلاج بالاعشاب لايفيد
    المرض غير وراثي
    للادوية.... ولجميع الادوية تأثرات جانبية( ولكن اذا ماقورنت بمخاطر الامراض ) يمكن تحملها
    الغذاء المناسب الاكثار من الخضار والفواكه والعسل
    الشفاء ياخذ وقت ... وحسب مناعة الجسم وقوة المرض ... والشافي هو الله

-----