بكاء الطفل لغة تخاطب الأم (تعالوا نتعرف على هذه اللغة)



إعداد وكتابة الملاك الوردي


أنواع بكاء الطفل يقسم البكاء الذي يتوسله الطفل للتعبير عن حاجاته في الأسابيع القليلة التالية لولادته إلى أنواع أربع :




استمع
http://www.tbeeb.com/ph/files/3/almalak.mp3

يتميز بطابع إنخفاض الصوت وعدم الإنتظام ويأخذ تدريجاً في إرتفاع نبرات الصوت وإكتساب إيقاع منتظم
ويعبر هذا النوع من البكاء في معظم الأحوال عن الجوع ،أو الإنزعاج الجسمي بسبب الحرارة أو البرد أو العطش ..الخ




يتمثل في نشيج غاضب يدوم مدة طويلة بالنسبة إلى النوع الأول
ويتوسله الطفل ليعلن عن عدم قدرته على تحريك جسمه كما يرغب




بكاء ممزوج بالصراخ الحاد يعبر عن الألم
يبدأ البكاء المعبر عن الألم فجأة وبصوت عال يعقبه لهاث قصير

هذا التفسير للغة البكاء لا يعني أن الطفل يختار نوع البكاء المناسب لبلوغ غرضه .
إنه لم يكتسب بعد القدرة على إختيار وسيلة التعبير والتحكم في نوعيتها ،أنه يتفاعل بطرق مختلفة مع الظروف والأوضاع التي تثيره ويحاول إشعار الآخرين وإسماعهم إعتراضه على الجوع والظمأ والبرد والحر والألم ..الخ.


على الذين يتولون رعاية طفل أن يعلموا أن البكاء هو دائماً ضرب من الإلتماس وبالتالي عليهم أن يسرعوا نحو الطفل ليعاينوه ويكتشفوا سبب بكائه .




في مرحلة تالية تتوضح رسالة الطفل أكثر فأكثر
ويعلن بكاؤه صراحة عن نوع حاجته فيشير إلى كونها جسدية أو نفسية
وفي مرحلة أبعد يسيطر الطفل على وسيلة التعبير المتوافرة له والمفضلة لديه أي البكاء فيستغلها لأغراض تتعلق بمزاجه وميوله الجسدية والنفسية الواقعية .
يظهر هذا التمكن من لغة البكاء وتطور قدرة الطفل على إستعمالها في المجالات النفسية بنوع خاص


أنالكم الله حظاً من الرقاد الهني وحفظ أطفالكم من كل سوء