الحمل و الصوم في شهر رمضان

 

مراحل الحمل :

 

تمر مرحلة الحمل عبر ثلاث محطات  :

 

المرحلة الاولى : وتمتد خلال الاشهر الثلاثة الاولى ، وتعرف بمرحلة الوحام ، وفيها تتعرض المرأة الحامل لعوارض الغثيان والتقيؤ والدوار والقلق وغير ذلك من عوارض ناتجة عن زيادة هرمون الحمل .

فإذا كانت هذه العوارض ظاهرة بشكل كبير لدى المرأة الحامل يستحسن أن تمتنع عن الصيام

 

المرحلة الثانية : وتبدا من الشهر الرابع حتى السادس ، ويمكن أن تتعرض الحامل لعوارض مثل ارتفاع أو هبوط السكر ، الضغط ، فقر الدم ، وفي هذه الحالة يفضل ألا تصوم المرأة الحامل .

 

المرحلة الثالثة : ويقصد بها الثلاثة أشهر الاخيرة ، وهي أيضآ كالاشهر السابقة ، يمكن أن تتعرض الحامل خلالها للعوارض نفسها من فقر دم وسكري وضغط إلى الارهاق الذي يسببه الوزن الزائد للجنين ، والاورام في الاطراف ، وكل ذلك يحول دون (يمنع) قدرة المرأة الحامل على الصوم .

 

مواصفات الحامل الصائمة

 

ما هي إذآ مواصفات الحامل التي تكون مهيأة للصوم ؟

 

من المهم أن نميّز هنا بين المرأة الحامل العاملة والمرأة الحامل ربة المنزل ، وفهذه الاخيرة تبدو أقل عرضة للعوارض التي ذكرناها آنفآ وبالتالي ليس ثمة مشكلة مع الصوم إذا رغبت فيه ، أما بالنسبة إلى نموذج المرأة الأول فيمكنها الصوم إذا وجدت نفسها مستعدة صحيآ ونفسيآ ، غير أن ما جئنا على ذكره ليس قاعدة عامة ، إذ إن كثيرآ من الامهات العاملات هنّ في معظم الأحيان أكثر استعدادآ للصيام من ربّات المنازل .

المسألة هنا تقتصر على الوضع الصحي لكل امرأة

 

هل من أشهر حمل أفضل للصوم من غيرها ؟

 

ربما تكون المرحلة الوسطى من الحمل أكثر ملائمة لصوم المرأة الحامل بإعتبار أن الاشهر الثلاثة الاولى والاخيرة من الحمل هي من اصعب الاوقات التي تمر بها الحامل ، ولكن هذا لا يمنع من أن يكون ثمة حوامل لا يشعرن بأي انزعاج طوال فترة الحمل وبالتالي هنّ قادرات على الصوم كغيرهنّ .

 

هل يؤثر الصيام على الجنين ؟

 

بحسب دراسة اجريت على عدد من الحوامل ممن اعطين كميات قليلة من الفيتامينات ، دلت النتائج على أنه لا أثر سلبيآ على الحامل وإنما على الجنيننفسه من حيث نقص الوزن فقط دون أن تكون هناك أي مضاعفات أخرى مثل التشوهات والامراض وغيرها .

 

الغذاء الافضل :

 

غذائيآ ، ماذا يجب على الحامل أن تعتمد خلال الصوم في مكونات غذائها كي لا تفقد الفيتامينات الضرورية لها و للجنين ؟

 

المرأة الحامل بحاجة إلى كميات اضافية من المكونات الغذائية وخصوصآ الغذاء الذي يحتوي على الحديد والكالسيوم اضافة إلى جرعات زائدة من المغنيزيوم وذلك بحسب العوارض وحاجة الحامل إليها .

 

الاقلال من السوائل في فترة الصيام ، هل يؤثر سلبآ على حمل المرأة ويؤدي إلى ولادة مبكرة ؟

 

ننصح المرأة الحامل بتناول ما بين 1.5 إلى 2 ليتر يوميآ من الماء ، لذا عليها أن تحاول تعويض هذه الكمية بعد الافطار قدر المستطاع ، فالامتناع عن شرب السوائل يؤدي إلى تقلصات في الرحم وقد يؤدي بالتالي إلى ولادة مبكرة ، ولهذا السبب على الحامل لدى شعورها بأي عارض مماثل التوقف فورأ عن الصوم تجنبآ لمضاعفات خطرة ، فلا الطب ولا الشرع يسمحان بأن تتعرض حياة المرأة الحامل و الجنين لأي خطر .

 

هل يسمح للحامل ، شأن المرأة العادية ، الاكثار من الحلويات بعد الافطار ؟

 

لا ينصح بتناول كميات كبيرة من الحلويات سواء للحامل أو لغيرها ، وبما أن الحلويات تتطلب إثر تناولها كميات كبيرة من السوائل أو المياه ، يخشى هنا ألا تتمكن الحامل من تعويض هذه الكميات بين فترتي الافطار والسحور ، ما قد يتسبب بمضاعفات خطرة .

 

توزيع جرعات الادوية في رمضان :

 

كيف يمكن للحامل توزيع جرعات الادوية خلال فترة الإفطار ؟

 

إذا كنا نتحدث عن الادوية الاضافية التي تعطى للحامل كالكالسيوم ، فيجب على المرأة الحامل أن تتناوله مباشرة بعد الفطور باعتبار أنها لن ترقد للنوم قبل 6 ساعات يتخللها الكثير من النشاط والحركة .

أما الحديد فمن المستحسن أن تأخذه المرأة الحامل قبيل السحور .

 

أما إذا تحدثنا عن أنواع أخرى من الادوية كدواء الضغط والسكري وغيرهما ، فهذا يعني أن الحامل تعاني مشكلات صحية ولا يفترض بها الصوم منذ البداية .

 

كيف يمكن لـ الحامل أن تتجنب زيادة الوزن خلال شهر رمضان ؟

 

من أهم الطرق التي تمكّن المراة الحامل من تجنب السمنة ، معرفة تقسيم وجبات الغذاء إلى ثلاث : إفطار ، عشاء و سحور ، على أن تتضمن هذه الوجبات جميع المكملات الغذائية الضرورية لها، ثم المواظبة على شرب السوائل بكميات كبيرة .

وقد يكون الاهم من هذا كله التأكد إسبوعيآ من وزنها حسب ارشادات الطبيب .

 

لا للرياضة العنيفة:

 

هل بإمكان الحامل أن تمارس نشاطآ رياضيآ في فترة الصيام ؟

 

قد يكون الأمر ممكنآ في الفترة الاولى من النهار ولكن في اطار حركات رياضية خفيفة .

لأن اي نشاط رياضي يفترض حرق سعرات حرارية يجب تعويضها عن طريق الاكل والشرب ، وهذا مستحيل خلال فترة النهار أي فترة الصوم ، لذا يستحسن تجنب ممارسة الرياضة خلال الصوم .

 

الخلاصة :

 

ما هي النصيحة التي توّجّه للمرأة الحامل التي ترغب في الصوم في شهر رمضان ؟

 

المرأة التي ترغب في الصوم يجب أن تتحلى بصحة جيدة وتتقيد بوجبيتن أساسيتين ( الافطار والسحور ) أو أقله وجبة الافطار إذا ما إستسلمت لنوم عميق حتى أذان الفجر ،

كذلك يجب عليها الخلود للراحة فترة طويلة خلال النهار ومراقبة حملها جيدآ وعدم التلكؤ عن مراجعة الطبيب لدى تعرضها لأي إنتكاية صحية ناتجة عن الصوم كالاغماء أو تفاوت في مستوى الضغط .

 

ما هي وجهة نظر الطب في الصوم و الحمل ؟

 

ينصح الطب بضرورة امتناع الحامل عن الصوم إذا إقتضى وضعها الصحي ذلك ، أما إن كانت تتمتع بمواصفات صحية جيدة فلا مانع من أن تصوم، فالحمل كما هو معروف طبيآ ليس مرضآ وإنما حالة ظرفية .



اقرأ أيضاً

راقب وزنك في رمضان
مريض السكري و الصوم
صحة الحامل في رمضان
دواء الضغط و الصيام
علاج الصداع الخمول الكسل و العصبية أثناء الصيام
الصوم علاج فعال للإقلاع عن التدخين
فقه الصحة في رمضان
الصوم و الإقلاع عن التدخين
صيام رمضان صحة ووقاية من الامراض
كيفية التحكم في ضغط الدم المرتفع في شهر رمضان المبارك