ألم الكاحل والقدم
 
الكاحل هو أحد المفاصل الأكثر عرضة للإصابة، وهو يشكل مكان إلتقاء ثلاث عظام متيحآ للقدم
نطاق حركة وايعآ ويحمل ثقل جسده بأكمله .
 
ومن أبرز أسباب ألم الكاحل والقدم:
 
- الكسور : فمن شأن النساطات القاسية ككرة السلة أو التمارين الهوائية أن تسبب كسور ضغط.
وكسر الضغط هو شعر في الواقع، وهو غالبآ ما لا يظهر في صورة الأشعة قبل مرور 6 أسابيع على الإصابة.
- إلتهاب الصرة أو الأوتار.
- إلتهاب وتر أخيل:
الذي يحدث عندما يلتهب الوتر الذي يربط عضلات الساق بالعظمة الواقعة في مؤخرة العقب، وقد تعقب
التمزقات الدقيقة في الوتر تمرينآ قاسيآ  فيشعر المصاب بوجع خاصة عند الركض أو القفز.
وقد يكون التوتر متورمآ قليلآ وحساسآ للألم.
- وكعة: ناجمة في أغلب الأحيان عن إرتداء حذاء غير ملائم، إذ يميل الإصبع الكبير بإتجاه الإصبع المجاور
أو يغطيه، فتتمدد قاعدته مشوّهة الشكل الجانبي للقدم ومكوّنة إنتفاخآ يدعى الوكعة، ويسبب إحتكاك الوكعة
بالأحذية مسامير وجلدآ ميتى وألمآ في المفصل.
 
العناية الذاتية:
 
أ- تطبيق هذه الطرق الفضلى للعناية بالعضل أو المفصل المصاب:
 
1- الحماية: إحم المنطقة المصابة من ضرر أكبر، إستعمل رباطآ مطاطيآ أو معلاقآ أو جبيرة أو عصا أو عكازات.
2- الراحة: إسترح لمساعدة الأنسجة على الشفاء، وتجنب الأعمال التي تسبب ألمآ أو تورمآ أو إنزعاجآ.
3- التبريد: برّد موضع الإصابة على الفور، حتى إن كنت تقصد الطبيب، إستعمل أكياس الثلج لمدة 15 دقيقة
في كل مرة ، وكرر العملية كل ساعتين أو ثلاث حينما تكون مستيقظآ وذلك خلال 48 إلى 72 ساعة بعد
الإصابة، حيث يعمل التبريد على تخفيف الألم والتورم والإلتهاب في العضلات والمفاصل والأنسجة الرابطة،
كما أن من شأنه أن يبطيء النز في حالة تمزق العضل.
4- التضميد : ضمّد الإصابة برباط مطاطي حتى يزول التورم، ولا تشده كثيرآ حتى لا تعيق الدورة الدموية.
إبدأ بالتضميد من الطرف الأبعد عن القلب، وأرخ الرباط إن إزداد الالم أو شعرت بخدر تحته أو ظهر تورم
تحت المنطقة المضمدة.
5- الرفع: إرافع مكان الإصابة أعلى من مستوى القلب خاصة في الليل، إذ تعمل الجاذبية على تخفيف الورم
عبر تصريف فائض السائل.
6- إستعمال الكمادات الساخنة: في حالة خف الورم بعد 48 ساعة، فالحرارة تحست جريان الدم وتساعد على الشفاء.
7- برّد مناطق الألم بعد التدريب حتى لو لم تكن مصابة منعآ للإلتهاب والتورم.
 
ب - من شأن السير على مفصل غير ثابت أن يزيد الضرر ما لم تثبت الكاحل برباط أو جبيرة أو أحذية تغطي الكاحل.
ت - أمهل الكاحل شهرآ على الأقل حتى يشفى، فهو عادة لا يحتاج إلى تجبير.
ث - تجنب النشاطات القاسية من ثلاث إلى ستة أسابيع (إن كنت مصابآ بإلتهاب وتر اخيل)
ج - إرتد أحذية الركض اللينة وتجنب العدو أو صعود وهبوط المرتفعات.
ح - تجنب أي ضغط على الكاحل لعدة أيام.
خ - مارس تمارين شد بطن الساق الخفيفة يوميآ (إن كانت قدمك مصابة بوكعة)
 
((أنظر إلى الصورة ادناه))
 
- إرتد أحذية عريضة المقدمة، فالأحذية العريضة المقدمة تزيل الضغط عن الأصابع، ويجب تجنب
الأحذية الضيقة أو الرقيقة االنعل أو العالية الكعب، وإمش حافيآ في الصيف، أما التشوهات الأكبر فتتطلب أحذية خاصة.
 
العون الطبي:
 
إلجأ إلى العناية الطبية على الفور إن:-
- أصيبت قدمك بألم حاد وتورم بعد حادث أو إصابة.
- عانيت من سخونة وإلتهاب في قدمك أو إرتفاع في الحرارة.
- كانت قدمك أو كاحلك مشّوهين أو مثنيين في وضع غير طبيعي.
- كان الألم حادآ بحيث تعجز عن تحريك قدمك.
- كنت عاجزآ عن تحمّل الثقل بعد 72 ساعة من الإصابة.


اقرأ أيضاً

وسائل محاربة و علاج الغثيان والقيء في فترة الحمل
الرائحة الكريهة للفم ( الأسباب والعلاج)
فترات الحيض الكثيفة(غزارة دم الدورة الشهرية)
الام شديدة لا تحتمل أسفل البطن والحوض قبل الدورة بعدة ايام
ألم عصبي Neuralgia
ألم الكعبين
التفسير الطبي لحالة العروق الزرقاء الظاهرة في الساقين وخلف الركبة
الحمل الهاجر ( خارج الرحم )
العلاجات البديلة لتناذر وأعراض ما قبل الدورة الشهرية
مرض مانيير ، داء منيير ، دوار أذني المنشأ meniere disease