هذه نبذة بسيطة عن اللولب وفيها إجابات لكل أسئلتكم:

وقت تركيب اللولب :

1- إذا كنت مرضعة فيجب تركيب اللولب بعد فترة 45 - 60 يوماً من الولادة وذلك بعد أن يعود الرحم الى حجمه الطبيعي (تنبيه : الهرمون الصناعي في اللولب من النوع Mirena يمكن ان يعبر عبر الرضاعة إلى الطفل الرضيع )
2- إذا لم تكوني حامل أو مرضعة فيفضل تركيبه فور الانتهاء من الدورة الشهرية ولكن ليس بعد اليوم التاسع عشر من أيام الدورة التي تعادل 28 يوما، وذلك لاستبعاد وجود حمل، ولكون عنق الرحم لينا، وأقل إزعاجا للمرأة
3- لا ينصح بتركيب اللولب قبل إنجاب أول طفل أو إذا كنت حديثة زواج لأن عنق الرحم ما يزال ضيقآ
4- إذا كنت حاملآ وأجهضتي ، فينصح بتركيب اللولب بعد أول دورة شهرية تأتيتك بعد الاجهاض

اختيار اللولب (بشكل عام)

الطبيب وحده قادر على إختيار النوع المناسب لك بعد فحص الحوض والتاريخ المرضي
مع ملاحظة أن :
- اللولب ذو الحجم الأصغر أفضل من اللولب الكبير الحجم؛ لأن اللولب الأصغر يسبب نزفا أقل.
- يجب اختيار اللولب حسب حجم وشكل الرحم وسن المرأة.

مدة بقاء اللولب في الرحم :

تعتمد على حسب نوع اللولب:
فاللولب النحاسي مأمون وفعال ومريح وينصح بأن يبقى ما بين ثلاث إلى خمس سنوات وهو مصنع من البلاستيك والنحاس
أما اللولب الفضي فيمكن بقاؤه إلى فترة عشر سنوات تقريبا.
أما اللولب المحمل بالهرمونات(الهرموني) فيتم تغييره سنويا ويجب فحصه شهريآ والتأكد من تدلي الخيط الموجود فيه من عنق الرحم.

اللولب الهرموني:
أنواعه:

1-Progestasert : وهذا النوع يفرز كميات صغيرة من هرمون البروجيسترون.
2-Mirena : وهذا النوع يفرز كميات صغيرة من هرمون البروجستيرون الصناعي وتأثيره على حليب المرضعة اقل من النوع الأول.

مبدأ عمله:
يعتمد على إفراز كميات ضئيلة من هرمون البرجسترون لمنع افراز البيض من المبيض.

موانع الإستخدام:
يمنع إستخدامه عند وجود جلطة الوريد أيا كان موقعها في الساق أو البطن أو الرئة سواء كان قديما أو حديثا.

الفرق بين اللولب العادي والهرموني:

1- اللولب الهرموني يحتوي على مخزن مركب على إمتداد اللولب بالجزء النحاسي به هرمون البروجيسترون ويتم إفراز هذا الهرمون بدرجة ثابتة تقريباً طيلة فترة إستخدامه أما اللولب العادي فلايحتوي على هذا الهرمون وهو مصنوع من مادة خاملة تسمى البولي ايثيلين
2- اللولب الهرموني مفيد للسيدة التي تعاني من غزارة دم الدورة الشهرية فهو يقلل كمية الدم التي تنزل أثناء الدورة الشهرية وبالتالي يساعد على التقليل من حدوث فقر الدم .
3- اللولب الهرموني أفضل ما يمكن إستخدامه في فترة الرضاعة.

نسبة فعالية اللوالب بشكل عام:
يعتبر اللولب وسيلة آمنة إذا تم تركيبه بواسطة طبيب محترف مع الكشف عنه بشل دوري
ونسبة فاعليته تصل إلى 98% .
لكن أحيانآ وفي حالات نادرة قد يحدث حمل حتى مع تركيب اللولب بسبب:
1- اختلال مكان اللولب عن مكانه المفروض عليه.
2- الرحم قام بانقباضات قوية أدت إلى طرد اللولب، ولكن هذه نادرة الحدوث.

أهم مضاعفات اللولب (بكل أنواعها):

1- زيادة كمية الدم في الدورة الشهرية.
2- حدوث مغص في أسفل البطن.
3- حمل خارج الرحم.
4- حدوث التهاب في بطانة الرحم، مما يمنع البويضة المخصبة أن تلتصق، مما يؤدي إلى منع حدوث الحمل، وعادة ما يزول هذا الالتهاب في خلال 3 إلى 6 أشهر من إزالة اللولب.
5- ألم في أسفل البطن والظهر و نزول بعض نقط الدم بعد تركيب اللولب ولكن هذه الأعراض مؤقتة سرعان ما تزول.

ما يجب فعله قبل تركيب اللولب(لكل الأنواع):
1- يجب أن يتم تركيبه بطريقة لا تدع للميكروبات الفرصة للوصول إلى الرحم وقناة فالوب.
2- مراعاة قواعد التعقيم أثناء تركيب اللولب(حتى يضمن عدم حدوث أي عدوى. وهذه العدوى هي التي يمكن أن تؤدي إلى حدوث التهاب في قناة فالوب، مما ينتج عنه انسدادها ).
3- يجب معالجة أي التهابات مهبلية قبل تركيب اللولب حيث يتم إستخدام المنظار المهبلي لرؤية المهبل وعنق الرحم وإستكشاف أي إفرازات أو تقرحات أو زوائد لحمية قبل تركيب اللولب.

طريقة التركيب:
لا يوجد اي تخدير
1- تتم قياس طول تجويف الرحم لكي يتم إدخال اللولب على قدر تجويف الرحم.
2- يتم مسك عنق الرحم بأداة خاصة قد تشعر المرأة بألم أثناء ذلك.
3- يتم تركيب اللولب بعناية دون إستخدام القوة لكي لايضر جدار الرحم.
4- يتم عمل أشعة صوتية للتأكد بأن اللولب مركب جيدآ بداخل تجويف الرحم.

ملاحظات مهمة:

1- إذا تأخرت الدورة عن موعدها أكثر من أسبوعين وكانت الأم غير مرضع فيجب مراجعة الطبيب في أقرب وقت ممكن لإحتمال وجود الحمل.
2- إذا إستمرت الام البطن والظهر عليك بمراجعة الطبيب



اقرأ أيضاً

لولب ، اللولب المانع للحمل Intrauterine Devices
اللولب ، الحلزون ، الواقي الرحمي IUD
الفرق مابين الإفرازات المهبلية الطبيعية والغير طبيعية في فترة الدورة الشهرية والحمل
فترات الحيض الكثيفة(غزارة دم الدورة الشهرية)
وسائل منع الحمل
اضطراب الطمث
اوجاع الحوض Pelvic Pains
الحمل الهاجر ( خارج الرحم )
صحة الحامل في رمضان
المرض الالتهابي الحوضي – التهاب الحوض Pelvic Inflammatory Disease PID